النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    18 - 5 - 2002
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    847

    أعجبت بفتاة وأردت التعرف عليها

    انافتاة جامعية ابلغ من العمر 21 وانا فتاة والحمدالله ملتزمه واخاف الله عندما كنت اذهب الى الكليه وفي السكن ايضا اشاهد فتاة كنت اعجب بشكلها واردت التعرف اليها ولجئت الى صديقه اعرفها كي تكون واسطه خير بيني وبينها كي اتعرف عليهاوبالفعل عرفتني عليها ونظرا لرؤيتي لهذه الفتاة بعدم التزامها من ناحية اللباس اردت ان انصحها ولكن بطريق غير مباشر..فقد قمت بطباعة اوراق فيها مواضيع دينيه تتحدث عن صلاة الفجر وقراءة القرآن والاخوة في الله والعديد العديد كل يوم اضع ورقة عند باب غرفتها في السكن واغلب الظن انها لم تكن تعرف بأنني انا التي كنت ارسل الاوراق ومرة رأيتها وكنت ارغب بالجلوس او التحدث معها واخبرت صديقتي بأن تقول لها فقالت بأنها تعبه وخاااائفه!!فاستغربت من هذا الامر وتألمت لماذا تتصرف معي بهذا الاسلوب وفكرت كثيرا وقلت في نفسي ربما تظنني اقوم بحركات غبيه التي تلجأ اليها بعض الفتيات من اعجاب وشذوذ اسئل الله العافيه...فقررت انا اقطع علاقتي بها حيث كنت في السابق اسلم عليها والان اذا رأيتها اتظاهر بعدم انتباهي لها وهي تتبع نفس الاسلوب معي وانا لا اعرف ماذا افعل ااترك الامور تسير هكذا ام ماذا علما بأنني في البدايه اعجبت بملامحها ولكن السبب الاول الذي دفعني الى التعرف اليها هو احساسي بأنها فتاة مؤدبة وخلوقه ولكنها لا تلتزم بتعاليم الدين..وفي احد الايام واصلا مدة تعرفي عليها اسبوع ثم انقطعت علاقتي بها الى الان كتبت لها ورقه صغيرة على باب غرفتها كي اوضح لها بأنني لا انتظر من صداقتها شيء وانما هو انني ارغب واتمنى لها الخير من كل قلبي كتبت على الورقه فلانه انا فلانه اريد التحدث معك في امر غرفتي الفلانيه كيت وكيت..ولكنها طبعا لم تأتي.وبعد هذا الامر وجدتها ترمي بأوراقي التي ارسلتها لها اما باب غرفتها وكأنها لا تقبل هذا الامر لقد تألمت ولهذا السبب قررت ان ابتعد وانقطع عنها لاحساسي بأنها لا ترغب في مصادقتي فما رأيكم؟؟

    هذه استشارة اتت للأخ الكاسر في منتدى زحل ولم تحمل بمحمل الجدية

    ولأن المسألة في وضع حرج وتختلط في مثلها النوايا

    ذكرت لهم أني سأعرضها عليك ياشيخ عبد الرحمن وتجيب عليها

    وهم ينتظرون الإجابة..

    وهذا هو الرابط اللذي ذكر فيه الموضوع

    هنا

    ملحوظة: وردتني ملاحظات عديدة حول توقيعي هذا وعليه أبين أن بيت الشعر هذا قاله الشاعر يريد به مذهب الإمام أحمد في العقيدة ووقفته المعروفة في فتنة خلق القرءان لا في الفقه وعليه فلاتعصب فيه ولامذهبية!
    ==================
    شكر خاص للأخ شهاب على هذا التصميم الرائع ..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,678


    بارك الله فيك أخي الحنبلي ونفع بك

    أخي الكريم
    بالنسبة لهذه الفتاة ينبغي مراعاة أمور :
    الأول : أن تكون هي على قدر من الرسوخ والعلم ؛ لأن هناك من تأخذه العاطفة أحياناً ويُريد أن يدعو فإذا به يُدعى !
    الثاني : إخلاص النية لله وتعاهدها بين حين وآخر ، فإن العمل إذا كان خالصا بارك الله فيه وفي نتيجته ، وآتى أُكله ولو بعد حين .
    الثالث : عدم استعجال النتائج ، فإنه ربما تُلقى الكلمة بعد الكلمة بل ربما أُلقيت ألف كلمة ولم تأتِ الكلمة التي يُبارك الله فيها .
    الثالث : الصبر على المدعو ، وتحمل الأذى
    قال لقمان لابنه وهو يعظه ( يا بُني أقم الصلاة وأمر بالمعروف وانهَ عن المنكر واصبر على ما أصابك )

    فلا بُـدّ للداعي من الصبر بل والمصابرة في سبيل دعوته وأمره ونهيه

    خامساً : بالنسبة لهذه القضية على وجه الخصوص فلتحاول هذه الفتاة الصالحة أن تتقرب إلى تلك لفتاة وأن تكسب قلبها قبل دعوتها
    فتتقرّب إليها وتكسب قلبها بهدية ونحوها
    فإنه ما كُسبت القلوب ولا استُلّت سخائم القلوب بمثل الهدايا
    وقد كان النبي صلى اله عليه وسلم يتألّف قلوب أقوام بالمال والهدايا

    سادساً : تُغيّـر الطريقة التي تتبعها ، وتُجرّب طُرقاً أخرى ، فربّ طريقة لا تؤثر وتؤثر الطريقة الأخرى

    سابعاً : تُقدّم بين يدي دعوتها دعوات صادقات ليُفتح لها قلب تلك الفتاة .

    وفق الله الجميع لمرضاته


    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    18 - 5 - 2002
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    847
    جزاك الله خيراً ياشيخ عبد الرحمن وسأقوم بنقل الرد

    ملحوظة: وردتني ملاحظات عديدة حول توقيعي هذا وعليه أبين أن بيت الشعر هذا قاله الشاعر يريد به مذهب الإمام أحمد في العقيدة ووقفته المعروفة في فتنة خلق القرءان لا في الفقه وعليه فلاتعصب فيه ولامذهبية!
    ==================
    شكر خاص للأخ شهاب على هذا التصميم الرائع ..

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    18 - 5 - 2002
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    847
    تم نقل الرد ولله الحمد ولرؤية ذلك انقر على الرابط الموجود أعلى

    ملحوظة: وردتني ملاحظات عديدة حول توقيعي هذا وعليه أبين أن بيت الشعر هذا قاله الشاعر يريد به مذهب الإمام أحمد في العقيدة ووقفته المعروفة في فتنة خلق القرءان لا في الفقه وعليه فلاتعصب فيه ولامذهبية!
    ==================
    شكر خاص للأخ شهاب على هذا التصميم الرائع ..

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •