النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    18 - 9 - 2002
    الدولة
    saudi arabia
    المشاركات
    67

    صفة تقصير الشعر في الحج او العمرة

    ما هي صفة تقصير الشعر في الحج او العمرة للرجال والنساء؟؟؟مع الدليل إن أمكن من فعل الصحابة رضوان الله عليهم والسلف الصالح رحمهم الله تعالى....
    أفيدوني أفادكم الله
    أخوكم
    أبو الزهراء

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,678
    أما التقصير فقد اختُلِف فيه ، وفي قدر ما يُؤخذ من الشّعر .
    فقيل : ثلاث شعرات !
    وقيل : ربع الرأس .
    وقيل : أكثره
    وقيل : تعميم جميع الرأس بالتقصير .
    وهو الذي يصدق عليه مسمى " التقصير "

    وعند الأحناف أنه يجب أن يزيد على قدر الأنملة من جميع الشعر .
    وعند المالكية والحنابلة أن التقصير بقدر الأنملة أو أزيد أو أنقص بيسير .
    وهذا الذي يصدق عليه مسمى التقصير ، وفرق بين التقصير وبين الأخذ من بعض الرأس ‘ إذ الأخذ من بعض الرأس أو حلق بعضه لا يُسمى حلقا ولا تقصيرا .
    ولذا فإنه ثبت عن النبي صلى الله عليه على آله وسلم أنه احتجم وهو مُحرم ، كما في الصحيحين من حديث ابن عباس – رضي الله عنهما – .

    قد قال الله عز وجل : ( مُحَلِّقِينَ رُؤُوسَكُمْ وَمُقَصِّرِينَ )
    وقال جل شأنه : ( ثُمَّ لْيَقْضُوا تَفَثَهُمْ )
    وفي تفسير ( التّـفـث )
    قال ابن عباس – رضي الله عنهما – : هو حلق الرأس .
    وقال مجاهد : الحلق ، والأخذ من الشوارب ، وتقليم الأظفار ، ونتف الإبط .
    وقال محمد بن كعب القرظي : التفث : حلق العانة ، ونتف الإبط ، وأخذ من الشارب ، وتقليم الأظفار .

    وكان ابن عمر يأخذ من شاربه وأظفاره . يعني بعد الحلق .

    وأما النساء فليس عليهم حلق ، وإنما عليهن التقصير بقدر أنملة من أطراف الشعر ، أو من أطراف الضفائر .
    والأنملة رأس الأصبع من المفصل الأعلى .


    وأما الحلق فقد قال ابن قدامة – رحمه الله – :
    ويستحب إذا حلق أن يبلغ العظم الذي عند منقطع الصدغ من الوجه . كان ابن عمر يقول للحالق : ابلغ العظمين ، افصل الرأس من اللحية . وكان عطاء يقول : من السنة إذا حلق رأسه أن يبلغ العظمين .

    والصدغ هو ما بين العين إلى الأذن .

    ولا شك أن الحلق أفضل لدعائه – عليه الصلاة والسلام – للمحلقين ثلاثا وللمقصرين واحدة . كما في الصحيحين .

    والله سبحنه وتعالى أعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    18 - 9 - 2002
    الدولة
    saudi arabia
    المشاركات
    67
    بارك الله فيك يا شيخ وأحسن إليك ونفع بعلمك...

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    29 - 7 - 2002
    الدولة
    منتديات مشكاة
    المشاركات
    476
    بارك الله فيك يا شيخ وأحسن إليك ونفع بعلمك...

    [shdw]منــــــــــــــــــــــــــــــــــــدوب المشكاة[/shdw]


  5. #5
    تاريخ التسجيل
    15 - 9 - 2002
    الدولة
    المشكــــــــــاة
    المشاركات
    1,471

    بارك الله فيك يا شيخ

    بارك الله فيك يا شيخ

    وأحسن إليك

    ونفع بعلمك إن شاء الله
    [c] [/c]

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •