النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    24 - 11 - 2002
    الدولة
    العالم الإسلامي
    المشاركات
    275

    الشيخ عبدالرحمن السحيم

    السلام عليكم

    عندي سؤالين ياشيخ

    الأول:
    يقول الرسول صلى الله عليه وسلم
    ( اتقوا النار ولو بشق تمرة ) فما هو معنى الشق في الحديث ؟

    الثاني:
    يقول بعض الشباب وغيرهم لما يسأل عن أحوال والدي شخص ما
    يقول: كيف حال = الشيبان = أو = شيبانكم = ؟

    فهل في هذا شئ ؟

    لأني سمعت بعض الناس يقولون مايصلح تقول كذا،
    يعني لابد من الاحترام مع كبار السن حتى في الألفاظ

    وبارك الله فيك

    الأسيف

    :confused:
    [align=center][/align]

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,678

    حيّاك الله أخي الأسيف هنا

    عليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وبارك الله فيك

    الـشِّـقّ هو النصف
    ولذا جاء في الحديث قوله عليه الصلاة والسلام : كان الرجل فيمن قبلكم يحفر له في الأرض ، فيجعل فيه فيجاء بالمنشار ، فيوضع على رأسه ، فيشق باثنتين ، وما يصده ذلك عن دينه ، ويمشط بأمشاط الحديد ما دون لحمه من عظم أو عصب وما يصده ذلك عن دينه ، والله ليتمن هذا الأمر حتى يسير الراكب من صنعاء إلى حضرموت لا يخاف إلا الله أو الذئب على غنمه ، ولكنكم تستعجلون . رواه البخاري .

    وفي الصحيحين عن عائشة رضي الله عنها قالت : جاءت امرأة ومعها ابنتان لها تسألني ، فلم تجد عندي شيئا غير تمرة واحدة ، فأعطيتها إياها ، فأخذتها فشقتها باثنين بين ابنتيها ، ولم تأكل منها شيئا ، ثم قامت فخرجت هي وابنتاها ، فدخل عليّ رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فحدثته حديثها فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : من ابتلى من البنات بشيء فأحسن إليهن كُـنّ له سترا من النار .



    أما الشقّ الثاني من السؤال !

    فالذي يظهر أنه خلاف كمال الأدب مع الوالدين ، إلا أن تكون هذه الكلمة ( الشايب ) مما تعارف عليه أهل بلد أو قبيلة على أنها تُقال على سبيل التكريم
    وإلا فإن الأصل أن يُقال : كيف حال الوالدين ؟
    أو كيف حال أبي فلان ؟ عن الوالد أو العم ونحوهم .
    وقد جاء على لسان ابنتي الرجل الصالح ( وَأَبُونَا شَيْخٌ كَبِيرٌ )
    والشاعر يقول :

    [poem=font="Traditional Arabic,5,white,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/72.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    أُكنِيه حين أُناديه لأكرمـه = ولا أُلقِّـبُـه والسوأة اللقبا[/poem]

    والله أعلم
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    27 - 10 - 2002
    الدولة
    السعودية / جدة
    المشاركات
    10,222

    بارك الله في السائل والمجيب

    .

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    24 - 11 - 2002
    الدولة
    العالم الإسلامي
    المشاركات
    275
    الشيخ عبدالرحمن السحيم

    جزاك الله خيرا

    وفيك بارك أخي أبوربى.
    [align=center][/align]

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    23 - 3 - 2004
    الدولة
    خليص
    المشاركات
    202
    بارك الله فيكم

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •