النتائج 1 إلى 7 من 7
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    30 - 4 - 2003
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    10,546

    إلى كل كاتِبٍ في المنتدى ..

    .
    بسم الله الرحمن الرحيم

    قبل يومين وصلتني رِسالة مِن موقِع الإسلام اليوم ..
    تقول :
    طلبت المجد الأدبي وسعيت له سعيه، وكتبت مقالات كانت أحاديث الناس، ولطالما مرت أيام كان اسمي فيها على كل لسان فما الذي بقى في يدي من ذلك كله ؟
    لا شيء.
    وإن لم يكتب لي الله على بعض هذا بعضَ الثواب أكُنْ قد خرجت صفر اليدين !

    فضيلة الشيخ الأديب علي الطنطاوي - عليه رحمات الله ورِضوانه - .

    انتهت الرِّسالة ، ولِمَن أراد الاطّلاع على كامِل الكلِمة فهي في مقال رائع اسمه ( بعد الخمسين ) .

    *****

    وبالأمس قرأت مقال اسمه ( نكوص الهُداة ) للأستاذ سعيد بن محمَّد آل ثابِت
    وذكَر مِن ضِمن أسباب النُّكوص ..
    حب التصدر , والشهرة والافتتان بالظهور الإعلامي .
    وهذه فتنة عظيمة ومصيبة جلية , وتأتي على مداخل وطرق شتى قلَّ من يسلم منها إلا من رحمه الله .
    عَنْ ابْنِ كَعْبِ بْنِ مَالِكٍ الْأَنْصَارِيِّ عَنْ أَبِيهِ قَالَ:قَالَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ : " مَا ذِئْبَانِ جَائِعَانِ أُرْسِلَا فِي غَنَمٍ بِأَفْسَدَ لَهَا مِنْ حِرْصِ الْمَرْءِ عَلَى الْمَالِ وَالشَّرَفِ لِدِينِهِ" .

    و إن الحصيف هو الذي ما يلبث أن يجاهد نفسه في مدافعة ذلك , وفي وقتنا هذا زاد الطين بلة أنه مع تعدد وسائل الإعلام , وزيادة فرص المناصب والوجاهات توجب على الأخيار عدم التراخي والتراجع لسد هذه الثغرات وملأها للمجتمع خيراً ونفعاً , ولكن الرزية أنها أصبحت فتنة عند البعض فحين وصل لذلك الكرسي , أو استلم ذاك المذياع , وربما شوهد عبر الأقمار الصناعية مقدماً أو مشاركاً وربما ضيفاً ... أصبحت غاية له بدلاً من كونها وسيلة لنقل الخير .
    وقد يبذل القيم والنفيس لديه من أجل أن يقبل الناس صورته , وكلامه , وملبسه , وحتى ربما غير أفكاره وطريقة كلامه استجابة لمطامع البعض , وحتى يصل لما يريدون فيصل هو لما يُريد .

    وقد كان السلف الصالح على بلوغ صيتهم ونفعهم ينفرون من الشهرة والتصدر .
    قال بشر بن الحارث : " ما اتقى الله من أحب الشهرة " سير أعلام النبلاء 11/216.
    وقال الإمام أحمد : " أريد أن أكون في شعب بمكة ؛ حتى لا أُعرف , وقد بليت بالشهرة " , ولما بلغ الإمام أحمد أن الناس يدعون له قال : " ليته لا يكون استدراجاً " المرجع السابق 11/210-211 .

    وقال سيد عفاني -رفع الله منزلته- : " ولما كان المطلوب بالشهرة وانتشار الصيت هو الجاه والمنزلة في القلوب , وحب الجاه هو منشأ كل فساد , لذا كان الهرب والخوف من الشهرة من دلائل الإخلاص " (تعطير الأنفاس في الحديث عن الإخلاص).

    انتهى .

    *****

    ونسأل الله أن يرزقنا الإخلاص في الأمرِ كلّه ، فإنَّ النَّفس تحتاج إلى مجاهدَة ومُصابرة ، وربما غرّها ثناء ، أو دفعها حسدُ الأقران ! كي تعمل وتنجِز
    ثمّ يذهبُ ذلك كله ولا يبقى إلا ما كان لله .

    اقتباس
    من احترام النفس واحترام ذوق من تجالسين [اللباس الساتر] فلنجعلها انطلاقة في تصحيح المفاهيم، واعلمي أن سِترك في لباسك واجب عليك وحَقٌ لِمَن يراكِ

    هل أفتى أحد كِبار العلماء بأنَّ عورة المرأة أمام المرأة مِن السُّرة إلى الركبة؟

    ما حكم إظهار الكتفين وأعلى العضد

    ما حكم لبس الفستان دون أكمام ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    16 - 2 - 2009
    المشاركات
    1,117
    قال رجل من أهل السلف ، جاهدت نفسي علي كسبِها الإخلاص عشرون عاماً
    فقالوا له ، فهل وجدته ........!
    سُئِل سهل بن عبد الله التستوري ، أي شيء أشد على النفس؟
    قال: الإخلاص لأنه ليس لها فيه نصيب ، فمع الإخلاص تنسى حظوظ النفس
    أن دين الله عز وجل يسر لا شك في ذلك ، ولكن مجاهدة النفس علي كسب طرق النجاة ، والتحلل والخلاص من حظوظها ليس بالشئ الهين ، بل يحتاج مجاهدة مستمرة ، ويقظة قلبية ، ومحاسبة مستديمة لا تنقطع
    فمن يستطيع ، مع بهارج الحياة وزخارفها وزينتها الساحرة ، من تجنب النفس والناس والهوي والشيطان ...!
    أشبه بالحرب الضروس ، التي يجتمع فيها الأعداء ويهجموا من كل حدوب وصوب ، فتتفرق الصفوف
    وتضعف القّوُي ، من كثرة الجبهات
    فعلي العبد أن يلجأ إلي الله عز وجل ، بكامل الذل والأنابه ، والفقر والأحتياج ، حتي ينجّية الله من تلك المهالك
    والله المستعان

    إذاعــــــــــة الـــقــــرآن الــــــكـــــريـــــم

  3. #3
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26 - 8 - 2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    5,018
    ونسأل الله أن يرزقنا الإخلاص في الأمرِ كلّه


    اللهم امين

    المخلط في نيته يخلط عليه في اموره وسيرته، وهذا ما كشفه التابعي الجليل
    مطرف بن عبدالله العامري في قوله:

    (صلاح العمل بصلاح القلب، وصلاح القلب بصلاح النية،
    ومن صفا: صفي له. ومن خلط، خلط عليه)

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    7 - 1 - 2011
    المشاركات
    3
    بارك الله فيك
    لأن الشهرة والوصول للإعلام أصبح مطلب بعد أن بعًد الناس عن المساجد وحلق الذكر
    وأيضا لكي توصل دعوة الله في أرضة لابد أن تيسر سبل الوصول إليك
    وقد قرأت مرة إذ لم يخيل لي أن اليهود لم تقوى شوكتهم إلا بعد أن حصلوا على
    المال والإعلام ) وزهد المسلمين عاامة والعلماء خاصة عن الظهر جعل من الإعلام
    المسلم غير مستساغ .. فالروافض واليهود وغيرهم يحاولون السيطرة
    أم الشهرة والمناصب فقد عذر العلماء وسلف الأمة منها
    موفور الإمتنان لك

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    30 - 4 - 2003
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    10,546

    جزاكم الله خير الجزاء وأحسن الله إليكم ونفعَ الله بِنا وبكم الإسلام والمسلمين

    .
    وشكر الله لكم الإضافة والفائدة وأحسن الله إليكم .

    اقتباس
    من احترام النفس واحترام ذوق من تجالسين [اللباس الساتر] فلنجعلها انطلاقة في تصحيح المفاهيم، واعلمي أن سِترك في لباسك واجب عليك وحَقٌ لِمَن يراكِ

    هل أفتى أحد كِبار العلماء بأنَّ عورة المرأة أمام المرأة مِن السُّرة إلى الركبة؟

    ما حكم إظهار الكتفين وأعلى العضد

    ما حكم لبس الفستان دون أكمام ؟

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    17 - 8 - 2009
    المشاركات
    1,103
    الله يرضى عليكِ و يكتب لكِ بكل ما تكتبينه أجر يرفع درجاتك في الجنة و يجعلك رفيقة أمهات المؤمنين

    قال شيخنا عبد الرحمن السحيم -نضر الله وجهه-:

    حينما يَكْبو الجواد كَبْوَة ، وتَزِلّ القَدَم زَلَّـة ، ويَهفو الإنسان هَفْوَة ، فإنه له واعِظ مِن نفسه يأتيه باللوم والندم ..
    تلك هي النفس اللوامة التي أقْسَم بها ربّ العِزّة سبحانه ..
    فإذا تحرّكت عنده تلك الـنَّفْس ، أيْقَظَتْ القَلْب ، وبَعثَتْه على التوبة ، والفِرار مِن الله إليه ...


  7. #7
    تاريخ التسجيل
    30 - 4 - 2003
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    10,546
    .
    اللهم آمين

    وأحسن الله إليكم .

    اقتباس
    من احترام النفس واحترام ذوق من تجالسين [اللباس الساتر] فلنجعلها انطلاقة في تصحيح المفاهيم، واعلمي أن سِترك في لباسك واجب عليك وحَقٌ لِمَن يراكِ

    هل أفتى أحد كِبار العلماء بأنَّ عورة المرأة أمام المرأة مِن السُّرة إلى الركبة؟

    ما حكم إظهار الكتفين وأعلى العضد

    ما حكم لبس الفستان دون أكمام ؟

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •