صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 18
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    04-06-2002
    المشاركات
    213

    لماذا عظم حق الزوج ؟

    لماذا عظم حق الزوج إلى هذا الحد ؟



    من أسباب ذلك :

    1 – أن الرجل هو الأصل ، فإن الله خلق آدم ثم خلق حواء من ضلِع آدم .

    2 – تفضيل جنس الرجال بعامة .
    وليس معنى ذلك أن الرجل أفضل من المرأة على كل حال .
    بل الأمة المؤمنة خير من نساء الكفار ، كما قال تعالى : ( وَلأَمَةٌ مُّؤْمِنَةٌ خَيْرٌ مِّن مُّشْرِكَةٍ وَلَوْ أَعْجَبَتْكُمْ ) أي ولو أعجبتكم نساء الكفار .
    بل إن المرأة ربما كانت أفضل من الرجل ، إذا كانت هي مؤمنة وهو فاسق ، وهكذا .
    كما نقول في تفضيل جيل الصحابة بعامّة على من بعدهم .
    ولا يعني أن يكون في أفراد الأجيال من بعدهم من أفذاذ العلماء من هو خير من بعض الصحابة ، كما في قوله صلى الله عليه وسلم : وددت أنا قد رأينا إخواننا . قالوا : أو لسنا إخوانك يا رسول الله ؟ قال : أنتم أصحابي ، وإخواننا الذين لم يأتوا بعد . رواه مسلم .
    وكما في قوله صلى الله عليه وسلم : فإن من ورائكم أياماً الصبر فيهن مثل القبض على الجمر ؛ للعامل فيهن مثل أجر خمسين رجلا يعملون مثل عملكم . قيل : يا رسول الله أجر خمسين منا أو منهم ؟ قال : بل أجر خمسين منكم . رواه الترمذي وغيره .

    3 - أن الزوج هو الكاسب ، وهو صاحب القوامة ، وهو المُنفق على زوجته
    وأما الزوجة فإنها لا تُطالب بالكسب ولا بالنفقة .
    قال سبحانه وتعالى : ( الرِّجَالُ قَوَّامُونَ عَلَى النِّسَاء بِمَا فَضَّلَ اللّهُ بَعْضَهُمْ عَلَى بَعْضٍ وَبِمَا أَنفَقُواْ مِنْ أَمْوَالِهِمْ ) .

    4 - أن الفتاة إذا بقيت في بيت أهلها رأى أهلها أن بقائها عالة عليهم
    فإذا رزقها الله الزوج الذي يأخذ بيدها ، فله حق عليها .
    روى الإمام أحمد والبخاري في الأدب المفرد من حديث أسماء رضي الله عنها أن النبي صلى الله عليه وسلم مـرّ في المسجد وعصبة من النساء قعود ، فقال بيده إليهن بالسلام فقال : إياكن وكفران المنعمين . إياكن وكفران المنعمين .
    قالت إحداهن : نعوذ بالله يا نبي الله من كفران نعم الله .
    قال : بلى . إن إحداكن تطول أيمتها بين أبويها وتعنس فيرزقها الله عز وجل زوجا يرزقها منه مالا وولدا ، ثم تغضب الغضبة فتقول : والله ما رأيت منه ساعة خيرا قط ؛ فذلك كفران نعم الله ، وذلك كفران المنعمين .

    هذه إشارة إلى سبب عِظم حق الزوج
    ولذلك لما جاء رجل إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم بابنة له
    فقال : يا رسول الله هذه ابنتي قد أبت أن تتزوج .
    فقال لها النبي صلى الله عليه وسلم أطيعي أباك .
    فقالت : والذي بعثك بالحق لا أتزوج حتى تخبرني ما حق الزوج على زوجته .
    فقال النبي صلى الله عليه وسلم : حق الزوج على زوجته أن لو كانت به قرحة فلحستها ما أدّت حقّه .
    قالت : والذي بعثك بالحق لا أتزوج أبدا .
    فقال النبي صلى الله عليه وسلم : لا تنكحوهن إلا بإذن أهلهن . رواه ابن حبان وغيره .

    وهذا لا شك يدلّ على عِظم حق الزوج .

    والله تعالى أعلم .

    ________
    كتبها الشيخ عبد الرحمن السحيم ولأول مرة تنشر
    وماهذه الأيام إلا مراحل *** يحث بها داع إلى الموت قاصد
    وأعجب شيئ لو تأملت أنها ***منازل تطوى والمسافر قاعد

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    31,903

    بارك الله في شيخنا السحيم ...

    وجزاكِ الله خيراً اختنا العابدة ... على نشر المقال ..
    والدال على الخير كفاعله
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    21-03-2002
    الدولة
    الإسْـلام
    المشاركات
    25,073
    الأخت الفاضــلــة ... عــابـدة الرحــــــــــمـن ...
    بــــــــــــارك الله فيــــــــــــكِ ...

    وجـــــــــــزى الله خيراً الشيخ عبدالرحمن بن عبدالله السحيم ...
    على ماقدم ويقدم ...
    جُروحُ الأمة لا تتوقف عن النّزف !

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    31-03-2002
    المشاركات
    3,565
    اخيتي الغالية
    بوركتِ على اختيارك ..
    وجزا الله الشيخ عبد الرحمن خير الجزاء
    إشارة : رب حقيقة مرت كطيف جال في الخلجات؛ فتزودا فالعيش ظل زائل؛ وهناك ينعم صاحب الحسنات
    إن القلب ليحزن وإن العين لتدمع . رحمك الله يا أمي الحبيبة
    موعدنا الجنة
    كم افتقدكِ أمي

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    10-02-2003
    الدولة
    k!ngdom of Saud! Arab!a
    المشاركات
    1,158

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ...

    اخيتي الغالية
    بوركتِ على اختيارك ..
    وجزا الله الشيخ عبد الرحمن خير الجزاء

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    31-03-2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    16,063

    بارك الله في أختنا الكريمة عابدة الرحمن

    ولم أرها منذ فترة في المشكاة

    وبورك في الأخوة والأخوات

    وشكر الله سعي الجميع ، ووفقهم لمرضاته

    أخوكم
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    13-01-2003
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    7,084

    حق الزوج على زوجته أن لو كانت به قرحة فلحستها ما أدّت حقّه .

    بارك الله فيكِ أختنا الكريمة .. عابدة الرحمن .. ونفع بكِ .


    وجزى الله الشيخ الفاضل عبد الرحمن السحيم خير الجزاء ونفعنا بعلمه .
    [align=center][/align]

    [align=center][/align]
    [align=center][/align]



  8. #8
    تاريخ التسجيل
    26-03-2002
    المشاركات
    1,435
    بارك الله فيكم على هذا الموضوع الرائع والمفيد .


    الله لا يحرمنا من اللقاء في الجنة .
    مسكت بالقلم لاكتب همومي
    فبكى القلم قبل ان تبكي عيوني

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    30-04-2003
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    10,548

    جزاكِ الله خير يا عابدة الرحمن

    أسأل الله العظيم أن ينفع بما نشرتِ و أن ينفع به الشيخ عبد الرحمن .

    و حسبنا نحن النساء قول الحبيب صلى الله عليه و سلم ( فانظري أين أنتِ منه فإنما هو جنتكِ و ناركِ )


    لو عظمت المرأة حق زوجها و أدته لسلمت البيوت من المشاكل و لقلت حالات الطلاق التي نراها تزداد كل يوم ،، نسأل الله السلامة .


    جزاكِ الله خيراً مرةً أخرى و نفع بكِ .

    اقتباس
    من احترام النفس واحترام ذوق من تجالسين [اللباس الساتر] فلنجعلها انطلاقة في تصحيح المفاهيم، واعلمي أن سِترك في لباسك واجب عليك وحَقٌ لِمَن يراكِ

    هل أفتى أحد كِبار العلماء بأنَّ عورة المرأة أمام المرأة مِن السُّرة إلى الركبة؟

    ما حكم إظهار الكتفين وأعلى العضد

    ما حكم لبس الفستان دون أكمام ؟

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    16-05-2005
    الدولة
    الإســـلام
    المشاركات
    2,106

    جزيت خيرآ اختي الكريمة . وشكرآ لك . وجزى الله شيخي الفاضل خير الجزاء . وشكرآ جزيلآ له

    ====

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    12-03-2009
    المشاركات
    19
    بسم الله الرحمن الرحيم
    أصلحَ اللهُ شأنك ورفعَ في الصالحينَ قدرك
    جزاكِ الله عني الفردوس الأعلى أختى في الله
    وجزى الله شيخي الفاضل خير الجزاء

    نسأل الله العظيم أن يميتنا على كتاب الله وسنة خير المرسلين

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    25-03-2011
    المشاركات
    9
    في أحد المنتديات
    وضع أخ هذا المقال
    وفي نهايته الرابط
    حقيقة أنه ضاق صدري بهذا المقال ..
    مع احترامي الشديد للكاتب وللجميع ..
    جزاكم الله خير وبارك فيكم
    تعليقي وفي منهتى الموضوعية

    تعليقي على المقال أتمنى يصل للشيخ الفاضل
    صاحب المقال
    ولكل إنسان يتبع نفس التفكير الموجود في المقال
    اتمنى الجميع يقرأ ..
    فقد سئمنا ..

    4
    - أن الفتاة إذا بقيت في بيت أهلها رأى أهلها أن بقائها عالة عليهم



    فإذا رزقها الله الزوج الذي يأخذ بيدها ، فله حق عليها .


    انظروا يا نساء المسلمين
    أنتن عالة !!!
    عند اهلك عالة
    طيب افسحوا لهن المجال للعمل حتى لا تكون عالة !

    و لما يأتي رجل ويتفضل عليك ويتصدق عليك بنفسه ويأخذك
    فأنتي مطالبة أن تصلي لمرحلة قريبة من مرحلة السجود والركوع له
    لأنك مخلوق عالة في المجتمع احمدي ربك أحد يضفك !

    ( لماذا تكتبون وتقولون مثل هذا الكلام ؟؟هل انتم مضطرين
    ان تستخدموا مثل هذا الاأسلوب ؟؟
    أسلوب منفر ومشوه للإسلام
    ما يوجد كلام الطف وأفضل من هذا ؟؟)
    مبالغاااات
    وكأن المرأة من سلالة المنبوذين في الهند
    والرجال من سلالة البراهمة !!
    سبحان الله الإسلام دين عدل لا يوجد طبقية!

    ويلموننا إذا توجهنا لكتب غازي القصيبي وغيره من الكتاب
    والمؤلفين
    لأنهم يُشعروننا أننا مخلوقات لنا قيمة !
    يستخدمون عبارات كلها احترام وتبجيل
    اما بعض المشايخ مع الأسف!

    والله أن المرأة أعلى وأكرم من هذا في الإسلام
    لكن المسلمين يظلمون والإسلام بريء من هذا الظلم والتنقص

    واغلب كلام الشيخ انشائي استنتاجات شخصية
    لا يوجد عليها أدله مباشرة ابداً
    كله استنتاج شخصي وتفسير وقياس من اجتهاده

    لاحول ولا قوة إلا بالله !

    بودي أعرف
    هل فقط مهااا التي تشعر
    بجرح لمشاعرها و كرامتها وإنسانيتها لما تقرأ مثل هذا الكلام
    أما هناك غيري يشعرن نفس الشعور؟؟
    هذا جرح مشاعر وامتهان وتنقص
    ألا تشعورون ؟





  13. #13
    تاريخ التسجيل
    30-04-2003
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    10,548
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مهااا مشاهدة المشاركة
    ويلموننا إذا توجهنا لكتب غازي القصيبي وغيره من الكتاب
    والمؤلفين
    لأنهم يُشعروننا أننا مخلوقات لنا قيمة !
    يستخدمون عبارات كلها احترام وتبجيل


    لأنّه بكل بساطة ينظر للنساء أنهنَّ مخلوقات للجنس فقط !
    فيُضحك على عقولهنَّ بمعسول الكلام ليُنال منهنَّ البُغية .
    ولا تظنين أنّي أفتري على أهل العلمنة ..ولكن اقرئي تصريحاتهم واقرئي تصريحات النساء بالذات واللاتي خُدعن بمسألة الليبرالية والحُرية وأنّهم يعطون النساء قيمة وحظوة
    فلمّا احتكّين بهذا العالَم وجدنَ أنّ أولئك الذكور يرون المرأة مخلوق يُستمتَع به فقط !
    ولن يستطيعوا الوصول إليها إلا بدغدغة المشاعِر وإيهامها بأنها وأنها ...

    نحن لا ننتقِص مِن حق النساء لأن شريعتنا أكرمتها أصلاً
    لكن لا نعطي أحدًا فوق حقه .
    فالرسول عليه الصلاة والسلام قال ( فانظري أين أنتِ منه فإنما هو جنتكِ و ناركِ )
    وقال : ( إن إحداكن تطول أيمتها بين أبويها وتعنس فيرزقها الله عز وجل زوجا يرزقها منه مالا وولدا )
    وقال يوصي الأزواج بإحسان للزوجات ( فإنهنّ عوانٌ عندكم ) .

    أتمنى فِعلاً أن تتجردّي مِن مسألة اعتبار الكرامات وكأنّ الحياة منصور ومغلوب !
    عيشي حياتكِ كما أمركِ الله تعالى ولا تنظري إلى الرِّجال على أنّه مخلوق استبدادي ، حتى لو عشتِ تجارب تُثبت هذه النظريّة

    فنحن نعيش في الحياة كما أمرنا الله تعالى وليس كما استنتاجنا مِن تجارب غير صحيحة .

    فأنتِ صاحبة كلمة والكلمة أمانة ..
    وتأمّلي قبل أن تقولي رأيكِ فربما أسخطّتِ الله تعالى أو ربما نشرتِ ثقافة وفِكر معيّن هدَمتِ بها أسرة أو تمرّدت أخرى على الشريعة .

    خلقنا الله وخلقَ الرَّجال وأعطى لكل أحد تفضيل وحقوق ..
    ولمّا فضّل الله تعالى الأم على الأبّ لم ينشأ مِن ذلك ضيق وحنَق في نفوس الأزواج أنّ حقوق زوجته على أبنائه أعظم
    بل كان لنا جميعًا التسليم والطَّاعة .

    نحن أسيرات أو أحرار أو أي لقب يكون .. فليس هذا هو المَطلب
    إنما المطلب أن نعيش راضين بحياتنا قانعين بِما كتبه الله لنا وأن نُحسِن كم أمرنا الله تعالى

    والتي لا تستطيع العيش مع رَجُل لا يكرمها فإنّ الدِّين شرع لها الطلاق .

    لسنا مُجبرين على حياةٍ لا نريدها
    وكذلك ليس مطلوب مِنّا أن نتّهِم الشريعة أو نتّهِم أهل العِلم والفضل

    وحق الزوج عظيم بتعظيم الله له ، وليس الناس مَن شرّعوا هذا التعظيم .

    ولو سألتِ أي إنسانة لها فِطرة سليمة وعقل رشيد فستجيبك أنّ كرامتها وحياتها الحقيقة حين تكون في كنَفٍ زوجٍ كريم ..
    مهما أحسنَ إليها أهلها أو أكرموها .

    اقتباس
    من احترام النفس واحترام ذوق من تجالسين [اللباس الساتر] فلنجعلها انطلاقة في تصحيح المفاهيم، واعلمي أن سِترك في لباسك واجب عليك وحَقٌ لِمَن يراكِ

    هل أفتى أحد كِبار العلماء بأنَّ عورة المرأة أمام المرأة مِن السُّرة إلى الركبة؟

    ما حكم إظهار الكتفين وأعلى العضد

    ما حكم لبس الفستان دون أكمام ؟

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    25-03-2011
    المشاركات
    9

    شكراً جزيلاً
    أختي فجر الأمل ..

    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة فجر الأمل مشاهدة المشاركة

    لأنّه بكل بساطة ينظر للنساء أنهنَّ مخلوقات للجنس فقط !
    فيُضحك على عقولهنَّ بمعسول الكلام ليُنال منهنَّ البُغية .
    ولا تظنين أنّي أفتري على أهل العلمنة ..ولكن اقرئي تصريحاتهم واقرئي تصريحات النساء بالذات واللاتي خُدعن بمسألة الليبرالية والحُرية وأنّهم يعطون النساء قيمة وحظوة
    فلمّا احتكّين بهذا العالَم وجدنَ أنّ أولئك الذكور يرون المرأة مخلوق يُستمتَع به فقط !
    ولن يستطيعوا الوصول إليها إلا بدغدغة المشاعِر وإيهامها بأنها وأنها ...

    بالنسبة للفكرة النظر للنساء أنهن فقط جسد صدقتي..
    لكن نظرتك ضيقة لأنك حددتي اهل العلمانية فقط !
    الحقيقة أن كل (كل) الرجال هذه هي نظرتهم للمرأة !
    الملتزم غير الملتزم المثقف والجاهل العلماني والمتدين...الخ!
    جميعهم عندهم هذه الفكرة وهذه النزعة
    المرأة جسد ولا قيمة لعقليتها ..يهمش كل شيء فيها ..
    هناك اقليه (هذبهم "إلى حد ما" الدين"الصحيح" أو العلم والعقل فقط)
    وهؤلاء اقلية قليلة ..
    والمرأة التي تفتح منفذ لرجل مهما كان مستواه تستحق ما يجيها
    خذوها يا نساء كل الرجل بأنواعهم هذا تفكيرهم
    ولو فُتح لهم مجال لن يتركوه .. أعطانا الله العقل لنغذيه ونجعله يقودنا
    وهناك مقالة رائعة للشيخ علي الطنطاوي عن هذا الأمر من أروع ما قرأت
    ربما أنقلها فيما بعد هنا في المنتدى..
    وغازي القصيبي كأسم يستحق الاحترام
    وهناك رسالة ماجستير عنوانها (المرأة في شعر غازي القصيبي)
    بالنسبة لي عندي له (كتاباته خاصة الرويات) مأخذ حقيقة ...وايضا له روائع ..
    فالأمر بين بين
    لكن حقيقة اجد من هؤلاء بالعموم مفردات وأفكار بغض النظر عن ما ورائها
    تحترم المرأة وترفع قدرها
    ولا تراها مجرد إنسان مسخ تابع .. ما له أي منفذ للحرية

    وهناك مقطوعة في احد رويات القصيبي(هما) رائعة يقول :
    (ومن المفيد جداً أن تتذكر المرأة أنها مجرد جسد مهما بلغ حجم انجازتها
    أو حجم ذكائها أو وزن مخها .... يجب ألا تنخدع بمظاهر المساواة الكاذبة
    يجب ألا تصدق أن الرجل يمكن أن يتحضّر إلى درجة يفقد معها قدرته على ....
    المتخلفون والمتطورون! )


    نحن أسيرات أو أحرار أو أي لقب يكون .. فليس هذا هو المَطلب
    إنما المطلب أن نعيش راضين بحياتنا قانعين بِما كتبه الله لنا وأن نُحسِن كم أمرنا الله تعالى
    الألقاب والأفكار والتنظيرات التي يتم نشرها عن المرأة
    لها تأثير كبيررر على واقع المرأة
    نحتاج نعدلها ..لأن لها اثر كبير على الحياة العملية الواقعية


    والتي لا تستطيع العيش مع رَجُل لا يكرمها فإنّ الدِّين شرع لها الطلاق .
    لسنا مُجبرين على حياةٍ لا نريدها
    ما أجمل الفكرة
    (مع انها حصرت المرأة في >>المرأة الزوجة فقط
    وكأن المرأة ليست غلا زوجة !!)
    عموما حتى لو قلنا عامة وليست فقط للمرأة الزوجة
    هي مجرد خياال وقيم مثالية
    هل يتركونها تعيش كما تريد ..؟؟
    أنا أريد أن استقل بحياتي ليس لأحد علاقة في تقرير مصيري
    الولد يحق له البنت
    هذا هو الواقع
    مثلاً لي سنتين أحاول إقناع والدتي على الابتعاث وأن اعيش
    ابني مستقبلي مثل ما أريد
    وهي رافضة ...
    اين الحياة التي لسنا مجبرين عليها ؟؟


    وكذلك ليس مطلوب مِنّا أن نتّهِم الشريعة أو نتّهِم أهل العِلم والفضل
    أهل العلم عليهم مسؤولية كبيرة جداً
    ليكتبوا
    المرأة ليست عالة؟
    المرأة كريمة حرة
    المرأة يجب أن يتم احترامها واحترام اهتماماتها
    المرأة يجب أن تشتغل على نفسها وترقى بنفسها
    وتترك التبعية العمياء
    المجتمع عندنا يا أختي
    حقيقة أنه يستثقل المرأة ويعتبرها هم وعالة
    عند اهلها بس يدعون لها بالزوج الصالح يبون الفكة منها
    إذا تزوجت خلاص انثبري عند زوجك لا تطالبين بأي شيء
    خايفين ترجع لهم
    والعمل مشوهين صورته
    وقرن في بيوتكن
    والله حالة


    وحق الزوج عظيم بتعظيم الله له ، وليس الناس مَن شرّعوا هذا التعظيم


    وللزوجة حق ايضاً.
    دائما نعيد ونزيد في حق الزوج
    حتى صارت المرأة يقع عليها ظلم كبير
    وتصبر وتتعذب خوفاً من العقاب !!!!
    وسوسة ..!
    طالعت بعض الفتاوى
    نساء شيء غريب عجيب
    خايفة من اللعن والسخط والعقاب
    الله رحييييم
    لا يكلف نفس إلا وسعها
    ليش هذا الرعب يتم زرعه في النساء من تطلع على الدنيا

    كله من كثر ما تكرر في هذا الحق
    تجبّر الرجال وانتشر الظلم والسكوت
    كله بسبب الخوووف
    أعيد
    الله رحيم عدل
    الله سبحانه وتعالى لن يعاقب على شيء خارج عن استطاعتك
    الزوج حقه محفوظ في حدود قدرتك واستطاعتك[/CENTER][/CENTER]

    إن علماء الاجتماع, أشبه ما يكونون بمشاغبين
    يفسدون على الناس حفلاتهم التنكرية !
    بورديو

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    30-04-2003
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    10,548
    .
    الأخت الفاضِلة مها ..
    عفوًا سأتوقف في النَّقاش معكِ ، لأنه فيما يبدو سيتحوَّل إلى جدل بيزنطي لا فائدة منه .
    فأنتِ تتبنين فِكرة لا دليل لكِ عليها إلا تجارِب بائسة لا تمثِّل الإسلام ولا تمثِّل أغلب المجتمَع الإسلامي .
    وإنما هي حالات محدودة في مجتمعاتنا الإسلامية وكذلك في المجتمعات الكُفرية .

    لكن أريد أن أقول بعض النقاط المُختصرَة ..
    1- قضيِّة الابتعاث إذا لم تكتمِل شروطها الشرعية فلا تجوز ، وإذا بنى الإنسان شهادته على باطِل أو أمر لا يجوز فيترتّب على ذلك أحكامًا بالنسبة لمرتّبه وحُكم ماله .
    فلعلّكِ تسألين أهل العِلم في ذلك .

    2- الحياة التي لسنا مُجبرين عليها هي ما كان في كنَف زوجٍ يذلّ المرأة ويُهينها ، أو مع زوجٍ لا تستطيع المرأة العيش معه فأرجو عدم خلْط الأوراق .

    3- الإسلام كرّم المرأة وقبل غازي القصيبي ومَن يتّبعه في منهجه الضالّ أرجو الاطّلاع على السيرة النبوية لتعرفي مَن أعطى المرأة حقها .

    اقتباس
    من احترام النفس واحترام ذوق من تجالسين [اللباس الساتر] فلنجعلها انطلاقة في تصحيح المفاهيم، واعلمي أن سِترك في لباسك واجب عليك وحَقٌ لِمَن يراكِ

    هل أفتى أحد كِبار العلماء بأنَّ عورة المرأة أمام المرأة مِن السُّرة إلى الركبة؟

    ما حكم إظهار الكتفين وأعلى العضد

    ما حكم لبس الفستان دون أكمام ؟

صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •