السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

شيخنا الفاضل أعانك الله ورعاك وجعلك ذخراً للإسلام والمسلمين

انا ياشيخ مشرف على القسم الاسلامي في إحدى المنتديات واشغلني موضوع لم اجد له دليل قاطع لتحليله او تحريمه فالمعروف عن الرافضة انهم لايسلمون على النبي صلى الله عليه وسلم بل يقولون صلى الله عليه وآله فلجأتُ إليك لتعينني على ماصحة هذا الموضوع ...



اللهم صلّ على محمد وآل محمد وعجل فرجهم الشريف




لماذا يكون المؤمن حزين في الدنيا ؟؟







لماذا يكون المؤمن حزين في الدنيا ؟؟



فعن النبي صلى الله عليه وآله قال


يا أبا ذر ،


الدنيا سجن المؤمن



وجنة الكافر ،


وما أصبح فيها مؤمن ،


إلا حزيناً ..


فكيف لا يحزن المؤمن ؟


وقد أوعده الله جل ثناؤه ،


أنه وارد جهنم ،


ولم يعده أنه صادر عنها ،

وليلقين أمراضاًً


ومصيبات ،


وأموراً تغيظه وليظلمن فلا ينتصر ،


يبتغي ثواباًً من الله تعالى


فما يزال فيها حزيناً حتى يفارقها .



. فاذا فارقها أفضى الراحة والكرامة


يا أبا ذر



ما عُبد الله عز وجل مثل طول الحزن



الدنيا سجن المؤمن



قَالَ رسول الله ( صلى الله عليه و آله ) :


" الدُّنْيَا سِجْنُ الْمُؤْمِنِ وَ جَنَّةُ الْكَافِرِ " [1] .