صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12
النتائج 16 إلى 23 من 23
  1. #16
    تاريخ التسجيل
    18-07-2005
    المشاركات
    387
    يأجوج ومأجوج وهم من حدب ينسلون(من الآيات الكبرى)
    [c][/c]





    الفتن تتوالى ، وما ان يخرج المسلمون من فتنة ويحمدوا الله على الخلاص منها ، إذا هم بفتنة جديدة لا تقل خطرا عن سابقتها.

    فها هم قد انتهوا من الدجال ، وقد قتله عيسى عليه السلام ابن مريم عليها السلام،وقد احاط بعيسى قوم وهو يحدثهم عن درجاتهم فى الجنة ، وقد عصمهم الله من فتنته الدجال .

    فجأة يطلب اليهم عيسى بوحى من السماء ان يحصنوا انفسهم بالطور ، فقد اخرج الله عبادا لا قبل لأحدهم بقتالهم ، وهم يأجوج ومأجوج.

    اولآ:

    1- ذكرهم فى القرآن :

    قد ورد ذكرهم فى موضعين فى سورة الكهف عند قصة ذى القرنين، وبناء السد ، ليحول بين الناس وبين يأجوج ومأجوج.

    (( حتى اذا بلغ بين السدين وجد من دونهما قوما لا يكادون يفقهون قولا
    قالوا يا ذا القرنين إن يأجوج ومأجوج مفسدون فى الأرض فهل نجعل لك خرجا على ان تجعل بيننا وبينهم سدا . قال ما مكنى فيه ربى خير فأعينونى بقوة أجعل بينكم وبينهم ردما. )) الى الآية 98

    وسورة الأنبياء:

    ((حتى إذا فتحت يأجوج ومأجوج وهم من حدب ينسلون.وأقترب الوعد الحق فإذا هى شاخصة أبصار الذين كفروا ياويلنا قد كنا فى غفلة من هذا بل كنا ظالمين)) اية 96-7-97

    ثانيا :

    2- تحذير رسول الله صلى الله عليه وسلم منهم:

    روى الشيخان عن زينب ابنة حجش رضى الله عنها : ان النبى صلى الله عليه وسلم دخل عليها فزعا يقول:

    ((لا اله الا الله ، ويل للعرب من شر قد اقترب ،فتح اليوم من ردم يأجوج ومأجوج مثل هذه، وحلق بأصبعه الإبهام والتى تليها )). قالت زينب ابنة جحش : فقلت : يا رسول الله ! أنهلك وفينا الصالحون ؟ قال: ((نعم ، إذا كثر الخبث)) اللؤلؤوالمرجان (1829)

    روى الشيخان عن ابى هريرة رضى الله عنه عن النبى صلى الله عليه وسلم، قال:

    (( فتح الله من ردم يأجوج وماجوج مثل هذا (وعقد بيده تسعين))
    اللؤلؤ والمرجان (1830)

    قال الحافظ فى الفتح :

    خص العرب بذلك لأنهم كانوا حينئذ معظم من اسلم ، والشر مقصود به ما وقع بعده من مقتل عثمان ، ثم توالت الفتن، حتى صارت العرب بين الأمم كالقصعة بين الأكلة ، كما وقع فى الحديث الآخر : (يوشك ان تداعى عليكم الأمم كما تداعى الأكلة على قصعتها))
    صحيح الجامع (8183)

    ثالثا:

    3- من البشر من ذرية ادم:

    وهم من البشر من ذرية ادم ، خلافا لما قال غير ذلك

    روى الشيخان عن ابى سعيد الخدرى- واللفظ للبخارى -، قال: قال النبى صلى الله عليه وسلم:

    (( يقول الله عز وجل يوم القيامة : يا آدم ! فيقول : لبيك ربنا وسعديك ، فينادى بصوت : إن الله يأمرك أن تخرج من ذريتك بعثا الى النار .قال: يارب! وما بعث النار؟ قال : من كل ألف -أراه قال-تسع وتسعة وتسعين ، فحينئذ تضع الحامل حملها ، ويشيب الوليد ، وترى الناس سكارى وما هم بسكارى ولكن عذاب الله شديد )) ، فشق ذلك على الناس حتى تغيرت وجوههم ، فقال النبى صلى الله عليه وسلم : ( من يأجوج ومأجوج تسع مئة وتسعة وتسعين ومنكم واحد ، ثم انتم فى الناس كالشعرة السوداء فى جنب الثور الأبيض ، أو كالشعرة البيضاء فى جنب الثور الأسود ، وانى لأرجو أن تكونوا ربع أهل الجنة)) ، فكبرنا . ثم قال:
    ( ثلث أهل الجنة )) ، فكبرنا . ثم قال : (( شطر أهل الجنة ))، فكبرنا .
    فتح البارى (8/4741)


    ورواية اخرى عند الترميذى فى صحيح الترميذى (2534)

    قال ابن كثير:

    ((وهم يشبهون الناس ، كاأبناء جنسهم من الأتراك المخرومة عيونهم،

    الزلف أنوفهم ، الصهب شعورهم ، على أشكالهم وألوانهم ، ومن زعم ان منهم الطويل كالنخلة السحوق او أطول ومنهم القصير الذى هو كالشىء الحقير ومنهم من له أذنان يتغطى بإحدهما ويتوطى بالأخرى ، فقد تكلف ما لا علم له به ، وقال ما لادليل عليه)) . نهاية البداية والنهاية (1/184)


    رابعا:

    4- خلقهم خير عميم للمسلمين يوم القيامة:

    ولكثرتهم الكاثرة ، فهم بشرى خير للمسلمين فى الآخرة ، فبعث الناركما ورد فى الأحاديث السابقة

    قال الحافظ ابن حجر رحمه الله تعليقا على بعث النار

    (( الغرض منه هنا ذكر يأجوج ومأجوج ، والإشارة الى كثرتهم ، وان هذه الأمة بالنسبة اليهم عشر عشر ا لعشر ، وانهم من ذرية آدم ، ردا على من قال خلاف ذلك)) فتح البارى (6/386)

    وسوف يكون حديثنا القادم عن انهم لا يخرجون الا بمشيئة اللهووكيف يقتلهم الله وغيرها من العلامات

    سبحانك اللهم بحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وصية رسول الله صلى الله لمن راى عيسى ابن مريم

    (( من ادرك منكم عيسى ابن مريم فليقرئه منى السلام))

    حديث حسن.
    حسنه الألبانى.

  2. #17
    تاريخ التسجيل
    18-07-2005
    المشاركات
    387
    نتابع حديث يأجوج وماجوج:

    يخرجون على الناس بمشيئة الله تعالى:

    روى احمد وابو دواد والحاكم وابن حبان عن ابى هريرة رضى الله عنه ،قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم:

    (( إن يأجوج ومأجوج يحفرون كل يوم ، حتى اذا كادوا يرون شعاع الشمس ، قال الذى عليهم : ارجعوا ، فسنحفره غدا، فيعيده الله اشدما كان ،حتى اذا بلغت مدتهم واراد الله ان يبعثهم على الناس، حفروا ، حتى إذا كادوا يرون شعاع الشمس ، قال الذى عليهم: ارجعوا ، فستحفرونه غدا ان شاء الله تعالى، واستثنوا ، فيعودون اليه وهو كهيئته حين تركوه ، فيحفرونه ن ويخرجون على الناس، فينشفون (يشربونه على اخره) الماء ، ويتحصن الناسمنهم فى حصونهم ،فيرمون بسهامهم الى السماء ،فترجع عليها الدم أجفظ(انتفخ)،فيقولون :قهرنا اهل الأرض وعلونا اهل السماء ،فيبعث الله نغفا(دود يكون فى انوف الإبل والغنم)فى قفائهم فيقتلهم بها))

    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (والذى نفسى بيده ،إن دواب الأر ض لتسمن وتشكر شكرا(تسمن وتمتلىء شحما) من لحومهم)

    صحيحابن ماجه (3298)

    قال الحافظ فى الفتح : (قال ابن العربى: فى هذا الحديث ثلاث آيات :
    1- ان الله منعهم ان يوالوا الحفر ليلا ونهارا
    2- منعهم ان يحالوا الرقى على السد بسلم او آلة،فلم يلهمهم ذلك ولا علمهم ذلك .
    قال الحافظ فى الفنح : وهو مردود ، فإن فى خرهم عند وهب فى المبتدأ نلهم اشجار وزروعا وغي ذلك من الآلآت فالأول اولى

    3- انه صدهم عن ان يقولوا : إن شاء الله ن حتى يجىء الوقت المحدود

    اريد ان اكمل ولكن عندى عطل فى الجهازولله المستعان

    سبانك اللم وبحمدك اشهد ان لااله الا انت استغفرك واتوب اليك
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وصية رسول الله صلى الله لمن راى عيسى ابن مريم

    (( من ادرك منكم عيسى ابن مريم فليقرئه منى السلام))

    حديث حسن.
    حسنه الألبانى.

  3. #18
    تاريخ التسجيل
    18-07-2005
    المشاركات
    387
    الله اكبر (خروج النار) من اواخر أشرأط الساعة
    [c][/c]


    ما الذى بقى لكم ايها الناس من دنياكم ، لقد انفرط العقد ، وتتابعت الآيات ، وبدا الأستعداد لليوم الرهيب ، لليوم الذ قال فيه تعالى:

    ((ياأيها الناس اتقوا ربكم إن زلزلة الساعة شىء عظيم .يوم ترونها تذهل كل مرضعة عما ارضعت وتضع كل ذات حمل حملها وترى الناس سكارى وما هم بسكارى ولكن عذاب الله شديد

    وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ( الشام أرض المحشر والمنشر)

    صحيح الجامع (3726)

    أولا :

    النار ناران:

    1- نار خرجت وانتهت ، وهى التى اضاءت أعناق الإبل ببصرى.

    رةى الشيخان عن ابى هريرة رضى الله عنه :أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال: ((لا تقوم الساعة حتى تخرج نار من أرض الحجاز تضىء اعناق الإبل ببصرى(وهى مدينة معروفة بالشام وهى مدينة حوران ، بينها وبين دمشق نحو 3مراحل .)

    قال الحافظ : قال النووى : تواتر العلم بخروج هذه النار عند جميع أهل الشام.وقال القرطبى : فى التذكرة: قد خرجت نار بالحجاز بالمدينة وكان بدؤاها زلزلة عظيمة

    وقال الحافظ فى هذا : انها فيما يبدو انها النار التى ظهرت فى نواحى المدينة وان النار التى تحشر الناس هى نار اخرى والله اعلم.



    نار لم تخرج بعد ، وهى نار آخر الأشراط فى الحياة الدنيا واول أشراط الآخرة:

    وهذه النار التى تحشر الناس وقد وردت فيها احاديث كثيرة سنذكر بعضها ان شاء الله :

    ما رواه الشيخان عن ابى هريرة رضى الله عنه عن النبى صلى الله عليه وسلم : قال

    (( يحشر الناس على ثلاث طرائق راغبين وراهبين ، واثنان على بعير ، وثلاثة على بعير ، واربعة على بعير ، وعشرة على بعير ، ويحشر بقيتهم النار، تقيل معهم حيث قالوا، وتبيت معهم حيث باتوا ، وتصبح معهم حيث أصبحوا ، وتمسى معهم حيث أمسوا)) (فتح البارى (6522)


    وفىهذا الحديث فوائد منها:

    1- الحشر المذكور فى الحديث -والله اعلم -هو ما يكون قبل الساعة يحشر الناس فيه احياء الى الشام.
    يقول الخطابى ان هذا الحشر يكون قبل قيام الساعة ، تحشر الناس احياء الى الشام ويؤيد ذلك حديث رسول الله صلى الله عليه وسلم
    لأبن عباس (إنكم ملاقو الله حفاة عراة مشاة غرلا) (فتح البارى (11/379)
    وحديث معاوية بن حيدة الذى رواه احمد والترميذى وابن ماجه والحاكم عنه قال : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم :

    ( إنكم تحشرون رجالا وركبانا ، وتجرون على وجوهكم هاهنا)) وأما بيده الى الشام . صحيح الجامع (2302)

    وحديث اخر فى مشكاة المصابيح (6265)

    2- حشر الناس الىأرض المحشروالمنشر يتم بثلاث طرق:

    أ- راغبين راهبين، وينطلقون رغبة ورهبة ، هربا من الفتن.
    ب- من ينطلقون عندما تشتد الفتن وتتوالى الايات.
    ج- من تحشرهم النار ، لأنهم استمروا حيث هم ، وضاقت سبل انتقالهم الى المحشر.وهذا دليل انها لا تحشر كل الناس وإنما قسما معين من الناس

    من اين تخرج هذه النار ؟

    أهى أول اشراط الساعة او أخرها؟

    قال الحافظ فى الفتح: ان النار تخرج من قعر عدن واذا خرجت انتشرت فى الأرض كلها وهو المراد من قوله ( تحشر الناس من المشرق الى المغرب ) وهى ارادة تعميم الحشر .

    النار هى آخر أشراط الساعة وهى كما قال الحافظ وغيره تبدا من قعر عدن ، ثم تنتشر وتحشر الناس من المشرق والمغرب .

    وهى نار واحدة ، فهى آخر الأشراط المؤذنة بانتهاء الدنيا وأول الأشراط المؤذنة ببدء الآخرة.ودليل ذلك ما رواه الطيالسى عن أنس ، بلفظ :

    ( أول شىء يحشر الناس نار تحشرهم من المشرق الى المغرب))

    (صحيح الجامع (2568)

    وسوف يكون حديثنا القادم عن الريح التى تقبض ارواح المؤمنين وتخريب الكعبة ونكون قد انتهينا من اشراط الساعة
    اسال الله اعظيم رب العرش العظيم ان سرسل الله هذه النار على اليهود والأمريكان ومن عاونهم يارب العالمين

    سبحانك اللهم وبحمدك اشهد ان لا اله الا انت استغفرك واتوب اليك

    اختكم فى الله نور الهداية
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وصية رسول الله صلى الله لمن راى عيسى ابن مريم

    (( من ادرك منكم عيسى ابن مريم فليقرئه منى السلام))

    حديث حسن.
    حسنه الألبانى.

  4. #19
    تاريخ التسجيل
    18-07-2005
    المشاركات
    387
    السلام عليكم ورحمة الله

    للتذكير والعبرة واخذ الحيطة
    وللدعاء للعبدة الفقيرة الى الله والى الاجر
    اختكم فى الله نور الهداية
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وصية رسول الله صلى الله لمن راى عيسى ابن مريم

    (( من ادرك منكم عيسى ابن مريم فليقرئه منى السلام))

    حديث حسن.
    حسنه الألبانى.

  5. #20
    تاريخ التسجيل
    23-07-2010
    المشاركات
    136
    السلام عليكم ورحمة الله تعالى وبركاته
    بسم الله الرحمن الرحيم
    بارك الله فيكِ أختي وأحسن إليكِ
    و جزاك الله خير

  6. #21
    تاريخ التسجيل
    18-07-2005
    المشاركات
    387
    وفيك بارك الله
    جزاك اللهخيرا على المرور العطر
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وصية رسول الله صلى الله لمن راى عيسى ابن مريم

    (( من ادرك منكم عيسى ابن مريم فليقرئه منى السلام))

    حديث حسن.
    حسنه الألبانى.

  7. #22
    تاريخ التسجيل
    18-07-2005
    المشاركات
    387

    لا تقوم الساعة الا فى الجمعة

    تقوم الساعة الا فى الجمعة:
    لقد أخبر الرسول صلى الله عليه وسلم في أكثر من حديث صحيح أن الساعة تقوم قى يوم جمعة وهذا من الخلال العظيمة التى اختص الله بها يوم الجمعة فهو خير يوم طلعت عليه الشمس ,وهو سيد الأيام واعظمها عند الله .
    لحديث أبي هريرة - رضي الله عنه - أنَّ النبي - صلى الله عليه وسلم - قال: ((خيرُ يومٍ طلعت عليه الشَّمس يومُ الجمعة؛ فيه خُلق آدم، وفيه أُدْخِلَ الجنةَ، وفيه أُخرج منها، ولا تقوم الساعة إلا في يوم الجمعة))[1].فقد روى مالك عَنْ يَزِيدَ بْنِ عَبْدِ اللَّهِ بْنِ الْهَادِ عَنْ مُحَمَّدِ بْنِ إِبْرَاهِيمَ بْنِ الْحَارِثِ التَّيْمِيِّ عَنْ أَبِي سَلَمَةَ بْنِ عَبْدِ الرَّحْمَنِ بْنِ عَوْفٍ عَنْ أَبِي هُرَيْرَةَ أَنَّهُ قَالَ: خَرَجْتُ إِلَى الطُّورِ فَلَقِيتُ كَعْبَ الْأَحْبَارِ فَجَلَسْتُ مَعَهُ فَحَدَّثَنِي عَنْ التَّوْرَاةِ وَحَدَّثْتُهُ عَنْ رَسُولِ اللَّهِ e فَكَانَ فِيمَا حَدَّثْتُهُ أَنْ قُلْتُ قَالَ رَسُولُ اللَّهِ e خَيْرُ يَوْمٍ طَلَعَتْ عَلَيْهِ الشَّمْسُ يَوْمُ الْجُمُعَةِ فِيهِ خُلِقَ آدَمُ وَفِيهِ أُهْبِطَ مِنْ الْجَنَّةِ وَفِيهِ تِيبَ عَلَيْهِ وَفِيهِ مَاتَ وَفِيهِ تَقُومُ السَّاعَةُ وَمَا مِنْ دَابَّةٍ إِلَّا وَهِيَ مُصِيخَةٌ يَوْمَ الْجُمُعَةِ مِنْ حِينِ تُصْبِحُ حَتَّى تَطْلُعَ الشَّمْسُ شَفَقًا مِنْ السَّاعَةِ إِلَّا الْجِنَّ وَالْإِنْسَ وَفِيهِ سَاعَةٌ لَا يُصَادِفُهَا عَبْدٌ مُسْلِمٌ وَهُوَ يُصَلِّي يَسْأَلُ اللَّهَ شَيْئًا إِلَّا أَعْطَاهُ إِيَّاهُ... أخرجه (مَالِك ح 364)(الشافعي ح

    312)(أحمد ح 10303) (أبو داود ح 1046) (الترمذي ح 491) (النسائي ح 1430) وفي (الكبرى ح1754) وهو صحيح.
    قال المناوى :
    (وفيه تقوم الساعة :اى :يوم القيامة وفيه يحاسب الخلق ويدخل أهل الجنة الجنة واهل النار النار
    عن أَبي الأَشْعَث الصَّنْعَانِيِّ، عَنْ أَوْسِ بْنِ أَوْسٍ، قَالَ : قَالَ رَسُولُ اللهِ e: إِنَّ مِنْ أَفْضَلِ أَيَّامِكُمْ يَوْمَ الْجُمُعَةِ ، فِيهِ خُلِقَ آدَمُ ، وَفِيهِ النَّفْخَةُ ، وَفِيهِ الصَّعْقَةُ ، فَأَكْثِرُوا عَلَيَّ مِنَ الصَّلاَةِ فِيهِ ، فَإِنَّ صَلاَتَكُمْ مَعْرُوضَةٌ عَلَيَّ ، فَقَالَ رَجُلٌ : يَا رَسُولَ اللهِ ، كَيْفَ تُعْرَضُ صَلاَتُنَا عَلَيْكَ وَقَدْ أَرَمْتَ ؟ - يَعْنِى بَلِيتَ - فَقَالَ : إِنَّ اللهَ حَرَّمَ عَلَى الأَرْضِ أَنْ تَأْكُلَ أَجْسَادَ الأَنْبِيَاءِ. أخرجه (أحمد ح 16262) و(الدَّارِمِي ح 1572) و(أبو داود ح 1047) و(ابن ماجة ح 1085و ح 1636 )و"النَّسائي في الصغرى ح 1374) وفي (الكبرى ح 1678)
    وهذا حديث منكر .
    وهو في صحيح الجامع لشيخنا الألباني رقم 2208
    قال المناوى رحمه الله :وفيه النفخة : أى النفخ في الصور .وذلك شرف ايضا . لان من باب أرباب الكمال الى ما اعد من النعيم المقيم
    (الصعقة ) غير النفخة
    المقصود بها النفخة الثانية وهى نفخة الصعق

    إِنَّ يَوْمَ الْجُمُعَةِ سَيِّدُ الْأَيَّامِ وَأَعْظَمُهَا عِنْدَ اللَّهِ وَهُوَ أَعْظَمُ عِنْدَ اللَّهِ مِنْ يَوْمِ الْأَضْحَى وَيَوْمِ الْفِطْرِ فِيهِ خَمْسُ خِلَالٍ: خَلَقَ اللَّهُ فِيهِ آدَمَ، وَأَهْبَطَ اللَّهُ فِيهِ آدَمَ إِلَى الْأَرْضِ، وَفِيهِ تَوَفَّى اللَّهُ آدَمَ، وَفِيهِ سَاعَةٌ لَا يَسْأَلُ اللَّهَ فِيهَا الْعَبْدُ شَيْئًا إِلَّا أَعْطَاهُ مَا لَمْ يَسْأَلْ حَرَامًا، وَفِيهِ تَقُومُ السَّاعَةُ، مَا مِنْ مَلَكٍ مُقَرَّبٍ وَلَا سَمَاءٍ وَلَا أَرْضٍ وَلَا رِيَاحٍ وَلَا جِبَالٍ وَلَا بَحْرٍ إِلَّا وَهُنَّ يُشْفِقْنَ مِنْ يَوْمِ الْجُمُعَةِ"
    رقم: 1933
    الحديث: “ عرضت علي الأيام , فعرض علي فيها يوم الجمعة , فإذا هي كمرآة بيضاء , و إذا في وسطها نكتة سوداء , فقلت : ما هذه ? قيل : الساعة .
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وصية رسول الله صلى الله لمن راى عيسى ابن مريم

    (( من ادرك منكم عيسى ابن مريم فليقرئه منى السلام))

    حديث حسن.
    حسنه الألبانى.

  8. #23
    تاريخ التسجيل
    18-07-2005
    المشاركات
    387
    السلام عليكم ورحمة الله
    بسم الله الرحمن الرحيم

    وصية رسول الله صلى الله لمن راى عيسى ابن مريم

    (( من ادرك منكم عيسى ابن مريم فليقرئه منى السلام))

    حديث حسن.
    حسنه الألبانى.

صفحة 2 من 2 الأولىالأولى 12

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •