النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    8 - 4 - 2010
    المشاركات
    7

    إذا أعطيت إخوتي الصِّغار مالاً وهُم غير فقراء واحتسبته صَدقة هل يُكتب لي أجرها ؟

    السلام عليكم

    ياشيخ انا كان عندي مبلغ

    اول مره تصدقت على اختي الصغيره وبنت اخي جبت لهم ملابس وكانت نيتة الصدقه إن ربي ييسر أمور زواج ويرزقني زوج صالح

    وبعدها اعطيت اخوي مبلغ بسيط وقلت له تصدق فيه لشخص محتاج بحدى القراء وكانت بنية إن ربي ييسر امور زواج ويرزقني الزوج الصالح عاجلا غير اجل والحمدلله تم ذالك


    وبعدها أعطيت احدى اخواني مبلغ بسيط حتى يشتري الي يبيه .وكانت بنية إن ربي يرزقني الزوج الصالح

    مع العلم إن اخوي معه مبلغ وهو يدرس بعيد عنا


    سؤالي : هلي صدقتي على اخوتي .. تجوز رغم إن حالنا ميسور ..رغم إنها ادخلت الفرحه على قلوبهم .. وانا لم اقل لاخوتي إن هذه صدقه
    كانت النية بقلبي فقط
    _اما المبلغ الذي تصدقته به على احد سكان القرايه المجاوره أخي يعلم إنها صدقه ولم أخبر احد به غير اخي الذي وزع الصدقه .


    مع العلم إني لم أجد بمدينتي أحد محتاج فان لا اعرف الناس ولا اوضاعهم..

    بارك الله فيكم

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,225
    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    وبارك الله فيك .

    في الحديث : " إنما الأعمال بالنيات ، وإنما لكل امرئ ما نوى " . رواه البخاري ومسلم .

    والإنسان يُعْطَى على قَدْر نِـيَّـتِه .

    وهي تدخل في عموم الصدقات .

    وسبق :
    http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?p=463367

    والله تعالى أعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •