السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

أسعد الله أوقاتك برضى الرحمن الرحيم رب العرش العظيم

سؤال رحم الله والديك \\

شيخ أباعبدالله حفظك الله \\ أختكم الفاضلة تسألكم عن فعلها وهل عليها شيء وماهو الأصح لدى سماحتكم

عند ذهابي لطلب العلم يستغرق الذهاب أربع ساعات منذ إنظلاق الحافلة حتى الوصول
والأمر كذلك في العودة فعند صعودي ونزولي من الحافلة الحمدلله محافظة على لبس النقاب والقفاز ومايستر بدني وذلك شيء واجب وأمر حميد تتحلى بها الفتاة العفيفة فعندما أستوي على مقعدي قبل الأخير أقوم بخلعه حيث بات الصداع يصيبني من طول لبسه أثناء المدة الطويلة ويشهد الله عليّ أني لست متذمرة من نقابي وأشكر الله الذي أنعم علي بهذه النعمه
والحمدلله أضمن عدم مشاهدة السائق لنا من المرآه توضيحاً لذلك
اذا كانت المرآة التي تعلق من سقف السيارة ( تكون ع يمين السائق وبينه وبين الجالس بجانبه ) مرفوعة بحيث لا يرى شيئا وانا متاكدة من ذلك ،، والنوافذ مظللة ،، وانا اجلس بطريقة لا يبان حتى شعري ..
فهكذا انا ضامنة بانه لا يستطيع ان يرى ،، ليس لأنه لا يرى وانما في حالة سواقته لن يستطيع ان يرى الركاب خلفه الا من المرآة التي هي مرفوعة ..

فهل ماأفعله صحيح أو أنه سبب في غضب الله ثم هل يعد ذلك من عقوق الوالدين إن علم والديَ بذلك

ثم في حالة سفرناا في السيارة للسعودية او لـ صلالة فانا واخواتي نخلع النقاب وقفاز ،، ووالداي يعلمان ذلك ولا يقولان شيئا ،،

فهل اخذ ذلك قياسا ع صنيعي في ذهابي للكلية

وفقكم الله وأعتذر عن طريقة طرح السؤال