النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    30 - 11 - 2003
    المشاركات
    460

    صديقتها طلبت منها مساعدتها في ترك الأغاني

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    الأخ الفاضل مهذب مشرف مشكاة الاستشارات هذه رسالة وصلت من خلال بريد الموقع لاحدى الأخوات تقول فيها :

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    جزاك الله خيرا انا لدي صديقة تريد ان تترك الأغاني وتريد أن تحسن وتغير من وضعها الحالي وهو سيء جداً ولكن من حولها لايساعدونها ابداً ..
    وطلبت مني مساعدتها ماذا افعل حتى أساعدها لتغيير وضعها مع العلم اننا الآن في عمر 14 وجزاك الله خير الجزاء ..
    خُلِق الإنْسَان في كَبَد ، في مَشَقَّة ومُكابَدَة في هذه الْحَيَاة الدُّنْيا ، ومِن مَنْظُومَة تِلْك الْمَشَقَّة ما يَمُرّ بِه الإنْسان في هذه الْحَيَاة مِن شِدَّة ولأْوَاء ، يَتَصَرَّف في بعضها ، ويَقِف أمَام بعضِها الآخَر حائرًا متلمِّسا مَن يأخُذ بِيَدِه ، ويُشِير عَلَيْه بِما فِيه الرَّشَد .
    فيُضِيف إلى عَقْلِه عُقولاً ، وإلى رأيه آراءً ، وإلى سِنِيِّ عُمرِه سِنِين عَدَدا ، حَنَّكَتْها التَّجارُب وصَقَلَتْها الْحَيَاة ، فازْدَادَتْ تِلْك العُقُول دِرايَة ، فأصْبَحَتْ نَظرتها للأمُور ثاقِبَة ، فَهْي أحَدّ نَظَرا ، وأبْصَر بِمواقِع الْخَلَل ، وأكْثَر تقدِيرا لِعَوَاقِب الأمور ، خاصَّة إذا انْضَاف إلى تِلْك العُقُول تَقوى الله ، فإنَّها حينئذٍ تَتَفَرَّس في الوُجُوه ، وتُمَيِّز الزَّيْف .
    قال تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَانًا) [الأنفال:29] .
    وكَانَت العَرَب تُولِي الرأي اهْتِماما ، وتَرْفع له شأنا ، ولِذا خَرَجَتْ هَوازِن بِدُريْد بن الصِّمَّة ، وكان شَيخا كبيرا ليس فيه شيء إلاَّ التَّيَمُّن بِرَأيه ومَعْرِفَتِه بِالْحَرَب ، وكان شَيْخًا مُجَرَّبًا وما ذلك إلاَّ لأهميَّة الرأي والْمَشُورَة عند العرب .
    وقد جاء الإسلام بِتَأكِيد هذا الْمَبْدأ ، فَكَان مِن مبادئ الإسْلام : الشُّورَى . فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يُشَاوِر أصحابه ، وكان يأخذ بِرأيِهم فيما لم يَنْزِل فيه وَحْي .
    وكان يَقول : أيها النَّاس أشِيرُوا عليّ .


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
    وأسأل الله العظيم أن يهدي قلبها ويشرح بالإيمان صدرها وان يردّ÷اإليه ردّاً جميلاً . .

    أخيّة ..
    أحيي فيك هذه الروح الطيبة . . التي تحب الخير وإيصال النفع للآخرين . . أسأل الله العظيم أن يوفقك ويثبّـتك . .

    أخيّة . .
    بداية لا بد أن تُدركي بيقين أن ( الهداية ) منحة من الله .. وأننا مهما حرصنا على من نحب أن يهتدوا ويستقيموا على طرق الهداية فإن حرصنا يبقى هو بذل ( السّبب ) والهداية من الله .
    قال تعالى : " إنك لا تهدي من أحببت ولكن الله يهدي من يشاء " .
    وإني أكتب لك هذا الكلام - لك ولغيرك - حتى لا يُصاب المؤمن أو المؤمنة بالإحباط حين يرى أنه يبذل الجهد ثم لا يجد النتيجة كما يتمنّاها !

    وما دام أنها أبدت رغبة في التغيير . . فذلك قد كفاك بعض الطريق ..
    - احرصي أنتِ وإياها على أن ترتبطوا بصحبة صالحة .
    تجدون هذه الصحبة في دور التحافظي النسائية القريبة منكم ..
    تجدون الصحبة الصالحة مع معلمة في مدرستكم ترون عليها سمات المرأة المستقيمة .. كلموها .. اطلبوا منها أن تكون لكم معينة على الخير ..
    لن تعدموا تجاوباً منها متى ما كانت قلوبكم صادقة مع الله .

    - اقتنِ بعض ( الأشرطة ) لتلاوات قرآنيّة مؤثّرة بأصوات بعض القرّاء المؤثّرين .. اهديها بعض هذه الأشرطة واستمعي إليها أنتِ ايضا .. فإن القرآن حياة وروح ونور وهدى . .

    - ايضا اقتنِ بعض ( السمعيات ) الوعظية لبعض الدعاة . . سيما سمعيات الشيخ ( خالد الراشد ) ، وراسليها ببعض المواقع المؤثرة من مثل موقع ( التوبة ) وموقع ( ذكرى ) .

    - ارتبطوا بمعلمة أو داعية من النساء الطيبات في حيّكم او منطقتكم .. اسألوا وستجدون .
    - ارتبطوا ببعض الأنشطة الخيريّة سواء على مستوى العائلة بأن تحرصوا أن توزعوا كل شهر على أفراد العائلة بعض الأشرطة والمطويات المفيدة .. وتنسّقي مع صديقتك هذه لمثل هذاالبرنامج ( الشهري ) الدعوي .
    مشاركتكم وممارستكم لعبض الأعمال الدعوية ولو كانت بسيطة إلاّ أنها تحفّز فيكم الهمّة وتوجّه سيركم في الطريق إلى الله .

    أكثري لها ولنفسك من الدعاء .. وثقي أن الله يفرح بالتائبين . . وهو يجيب دعوة المضطر إذا دعاه . . فكيف لو كان هذا المضطر تائبا منيباً عائداً إلى ربه منكسر النفس بين يديه .

    أسأل الله العظيم أن يصلح قلبيكما ويديم بينكما الألفة على الخير .




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •