الرئيسية  I  المنتديات  I  الفتاوى  I  المكتبة  I  المقالات  I  الدروس العلمية  I  البحوث العلمية  I  سجل الزوار  I  اتصل بنا

العودة   مُنْتَدَيَاتُ مِشْكَاة الأَقْسَامُ الرَّئِيسَـةُ مِشْكَاةُ الاسْتِشَارَات
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 2 تصويتات, المعدل 3.00. انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 14صفر1431هـ, 09:14 صباحاً
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
ظالم لنفسه
مشكاتي جديد ظالم لنفسه غير متواجد حالياً
5
29-01-2010
أعاني مِن الشذوذ الجنسي
لسلام عليكم و رحمة الله و بركاته .



أحببت أن أضع قصتي بين أيديكم وأنا قريب من الانهيار, لعل الكتابة هنا تخفف عني بعض الشيء . أيضا أتمنى أن يستفيد كل من يقرأ هدا الموضوع حتى لا يقع في مثل ما وقعت فيه . فبمجرد قراءة العنوان تتضح ملامح القصة للجميع و قد قرأت عن كثير من الحالات كحالتي لكنني لم انجح في تطبيق الحلول المقترحة كما يجب .



معاناتي مع الشدود ابتدأت بعدما تجازوت العشرين سنة. حيث أن مرحلتي الطفولة والمراهقة مرت سليمة . لم أتعرض لأي تحرش جنسي في صغري كما انني عشت طفولة عادية و سعيدة في أسرة متدينة و مستقرة . لكن الأمور انقلبت عنما قاربت الثلاثين. قضيت ثلاثة سنوات من أجل *سنوات حياتي هي ما بين السابعة عشرة و العشرين، خيث كنت نمودج للشاب الخلوق و المتدين ، تعلق قلبي بالمساجد و تلاوة القران ، حفظت ربع القرأن الكريم، نجحت في امتحانات الثانوية العامة، الأمور كلها على أحسن ما يرام ، لا نت ولا فضائيات ولا موبايل،،،، فقط دراسة و تلاوة القران وتعمير المساجد ،، وفي بعض اللأحيان جولات ترفيهية مع خيرة الأصدقاء...لكن أمورا بدأت تحدث معي لم اكن انتبه لها ، حيث كانت الوساوس تراودني كثيرا ’ وهده الوساوس انطلقت من المسجد ’ حيث كان ابليس لعنه الله يهمس في نفسي بأن صلاتي في المسجد مصحوبة بالرياء ’ وانني أدهب الى المسجد لكي يراني الناس..وكنت قد تعرفت على شيوخ من رواد المساجد وكانوا في بعض الأحيان يمدحونني لما يرون من مواظبتي فكان يزيد من هده الوساوس مما يجعلني أغير المسجد و أدهب الى مسجد اخر أبعد لا بعرفني فيه أحد..لكني لا ألبث الا قلبلا حتى أتعرف على رجل اخر وتبدأ الوساوس من جديد...مع العلم انني كنت اتجنب التحدث مع أحد لكنهم يبدؤون الكلام معي....و القصة تبدأ مع هؤلاء الرجال... فقد كان قلبي يتعلق بهم كثيرا..كنت أفسر هدا بالحب في الله و هدا شيء ممدوح، لكني اكتشفت لاحقا انه كان غير دلك.....تطورت الامور معي كثيرا وازدادت الوساوس حدة، حتى بدأت أفكر في الابتعاد عن المساجد...لأنني لا أجد مسجدا لا يعرفني فيه أحد...وبدأت أصلي في البيت...وبدأ الفراغ يحوم حولي وكان لابد من ملئه، وتزامن دلك مع ظهور النت وكانت هي البديل عن المسجد....وبئس البديل... وبدأت نجرب ما يوجد في هده الشبكة العنكبوتبة..طبعا في البداية ابحث عن المواقع الاسلامية واستمع الى الدروس والخطب ولا شيء غير هدا....ويبدأ الملل يدب في نفسي ....فجربت مواقع اخبارية لمعرفة ما يجري في العالم....ويستمر هدا لفترة ليست بهينة..ثم مواقع علمية ثم صحية وكل هداوانا بعيد عن المسجد....لكنني في هده الفترة كنت مازلت محافظا على صلاتي ..لكنها تنقصها أشياء كثيرة ....لا خشوغ ولا أدكار بعدها ولا نوافل...لأن النت أخدت مكانا كبيرا في برنامجي اليومي...في أحد الايام كنت اتصفح أحد المواقع الصحية وأدا بي أضغط على وصلة تقودني الى موقع أجنبي ...فيه صور غير لائقة ....خرجت منه بسرعة..لكن شيئا ما لفت انتباهي وهي صورة رجل عار من نصف جسمه العلوي وكان أشهارا لأحد الالات الرياضية التي تساعد على نقص الوزن...المهم ان هده الصورة اثرت في بعض الشيء ولم ادر حينها لمدا..مع العلم انها لم تكن المرة الأولى التي أرى فيها جسم رجل ، لأن جسد الرجل العلوي ليس عورة...المهم ان هده الصورة كانت منعرجا خطيرا في حياتي ، حيث أن تأثيرها استمر ولم ادري...عدت في الغد الى وبعد جولة روتينبة لبعض المواقع المعروفة جاء وقت استخدام محرك البحث وكانت النتيجة هي المزيد الصور وبما ان الكثير نت المواقع العربية محافظة كانت الصور التي تظهر معظمها للرجال ، وتطور الامر الى فيديوهات وتظهر أشياء غير مرغوب فيها(صور نساء)، وادا بي اخرج منها بسرعة لانني الى هده اللحظة مازلت محافظا على مبادئي وابتعدت على انت لفترة طويلة ثم راودني الشيطان في صفة مرشد ديني أن اكتب كلمة في عملية البحت بحيث لا احصل على صور أو فيديو للنساء و حتى لا أقع في الاثم ...ويزداد البحث حتى تقع الكارثة، ضفطت على وصلة ارسلنتي لى موقع اباحي للشواد كبيري السن ....صدمت لما رأيت و أقفلت بسرعة ...لأنني لم أكن أدر أن هناك رجال بكامل صفاته الرجولة يمارسون الجنس مع رجال مثلهم....حتى معنى الشاد الجنسي كان خاطئا عندي حيث كنت أظن أن الشاد هو الولد الدي تكون فيه صفات أنثوية....وبعد مدة اعادتني نفسي و الشبطان الى دلك الموقع ثم اخر ثم أخر حتى أدمنت عليها بالمقابل انقطعت تماما عن المساجد حت تركت الصلاة بكاملها و هانا الان دمرت حياتي بيدي ...وبعدما أفقت من غفلتي كان قد فات الاوان حاولت التوبة كثيرا أتوب ثم أعود ، وشهوتي للرجال تزداد يوما بعدما حاولت علاج نفسي بمعصية أخرى فدخلت مواقع جنسية عادية عسى ان تعود الشهوة الى طبيعتها لكن الامور ازدادت سوءا ، فقد ازدادت برودتي تجاه النساء وبالنقابل تثور نفسي ان رأيت كف رجل فقط....وبدأت أعود بداكرتي للوراء علني اعرف سبب مشكلتي فوجدت انها انطلقت من المسجد....دلك الدي كنت اسميه حبا في الله كان عشقا للرجال ...وعدت أبعد من دلك، الى طفولتي ووجدت مصدر هدا العشق ..عندما كنت في المرحلة لابتدائية وفي ست التاسعة كان عندنا استاد من أفضل المدرسين الدين درست عندهم وكان رجلا قارب الستين ، رجل تقي و ورع ومخلص في عمله ، كان يعاملنا معاملة اكثر من حسنة وكأننا أبناؤه وكنت أحبه ومازلت حبا كبيرا حتى انني كنت امنى أن يكون جدي لكي ابيت عنده في بيته..وكنت أدهب الى المسجد الدي يصلي فيه لكي أصلي بجانبه...وكان يسأاني عن سبب وجودي في هدا المسجد البعيد عن منزلي كنت أجيبه بأن جدتي تسكن بالقرب من هنا وكنت أكدب.....وتطور هدا الحب كثيرا لدرجة انني كنت أبكي عليه في العطلة..وجاءت الصدمة أنه رحل عن الحي الى مكان لا أعرفه بعد ان انهى عمله في التدريس...ادكر انني بكيت كثيرا ...ومرت السنين وانا لا أدي أن نظرتي نحو الرجال كبار السن مختلفة ...كنت أحاول أن أشبه أي رجل اراه بمدرسي لم أستطع نسيانه ....وكانت فرحة كبيرة يوم التقبته صدفة وانا ابن 26 ولكني جاءت بعد فوات ...انبت نفسي كثيرا عندم رأيته ...أين تلك الاخلاق التي زرعها فينا...أين التربية التي ربانا....ضاع جهده سدى...


وكل مااستخلصته من هو ان هناك قاسم مشترك واحد فقط بين كل هؤلاء...استغله الشيطان ونفسي الخبيثة ليوقعا بي الى التهلكة...هدا القاسم المشترك هو كبر السن....ابتداء من مدرسي الى اولائك الرجال الدين كنت التقيهم في المساجد نهاية الى هؤلاء الملعونين أصحاب المواقع الاباحية ....و الان كل رجل فوق الخمسين يثيرني. كل شبر في جسمه يثيرني حتى شعره...


االتوبة تتطلب مني العودى الى المسجد وقد حاولت وحاولت دون فائدة....ففي المسجد رجال كبار السن.والله أخجل من نفسي وانا أحدق بعورة أحدهم داخل المسجد والبعض سامحهم الله يرتدون سراويل ديقة رغم ضخامة جسمهم فأكاد أجن داخل المسجد و خاصة في فصل الصيف حيث تكون الثياب خفيفة ، أحاول لأا ألصق منكبي برجل في الصف لان دالك يثيرني..لكن الامام يقول " حادوا بين المناكب و الاقدام" .أحاول ان أصلي بجانب شاب ...وأحاول واحاول...دون جدوى ...وأعود الى انت...


فكرت بالزواج كحل...وعندما خطبت فتاة من حينا من أفضل الفتيات خلقا و تدينا...وكان من الطبيعي ان أكلم أباها أولا* وجدت نفسي متعلقا بأبيها لا بها مما جعلني أنفر منها ....وهانا الان اسرتي تطالبني بالزواج ، أبواي يخيراني بين ابنة عمي وابنة خالتي...وانا لا أدري مادا أقول لهم وانا متأكد أنني لاأستطيع الزواج مالم أحل هده المشكلة.



هده قصتي عسى ان تفيد احدا يمكن أن يسقط في الفخ الدي سقطت وأرجو من كل من لديه اقتراح ان يأتيني به ....



والسلام عليكم و رحمة الله و بركاته


التوقيع

التعديل الأخير تم بواسطة مشكاة الاستشارات ; 21ذو الحجة1432هـ الساعة 01:49 مساء. سبب آخر: حذف بعض التفاصيل في كيفية الوصول للصور، حتى لا يستغلها آخرون
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 17صفر1431هـ, 12:49 صباحاً
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
مهذب
مستشار مهذب غير متواجد حالياً
5,257
23-05-2002
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
وأسأل الله العظيم أن يكفيك شرّ الشيطان وشركه ، وان يطهر قلبك ويحميك ويسترك .

أخي الكريم . .
السلوك الشاذّ من أسهل السلوكيات تغييراً وإصلاحاً وذلك لأنه سلوك يخالف الفطرة ، والتغيير إلى سلوك يوافق الفطرة أسهل من تغيير السلوك إلى ما يُخالف الفطرة . .

فقط المسألة تحتاج منك إلى :
إرادة قرار . . ليس إلى تمنّي وأمنيات ..
فإن كنت تتمنى أن تتغيّر فلن تتغيّر . .
لكن إن كنت تريد أن تتغيّر فسوف تتغير . .
الإرادة ستدفعك إلى العمل الإيجابي في عكس ( هواك ) . .
- املأ قلبك تعظيماً ومحبة لله .. وحين يراودك هواك فامنعه باستحضار عظمة الله ونظره ومحبته في قلبك .. وتأمّل لحظتها أيّهم أعظم حباً في قلبك حبك لربك أم حبك لهواك ؟!
- لا يلبّس عليك الشيطان فتترك الجماعة .. فإن النبي صلى الله عليه وسلم أن الذئب إنما يأكل من الغنم القاصية ...
أخرج للصلاة .. واجتهد أن تكون مع رفقة صالحة يعينونك على الخير ..
- أشغل نفسك بما يفيدك .. التحق في دورة تدريبية أو حلقة لطلب العلم أو مهنة أو عمل .. الأهم أن لا تكون فارغاً . . .
- قارن وتخيّل نفسك في صورتين :
الصورة الأولى : صورتك وأنت تتبع هواك وتتجاوز حدود الفطرة ... فقط تخيّل كيف يكون شكلك في لحظة تتبعك لهواك ..
الصورة الثانية : صورتك وانت مستقيم على محبة الله على محيّاك يرتسم الطموح والتفاؤل والجد والاجتهاد ..
حاول أن تضخّم الصورة الثانية في خيالك . . ودائماً تذكّر أن هكذا ينبغي أن تكون .
- أقترح عليك أن تُراجع مختصّاً نفسيّاً أو مرشداً اجتماعيّاً .. يساعدك بإذن الله على تجاوز مشكلتك ..
- أغلق على نفسك باب الهوى والشهوة ... فلا تدخل المواقع التي تثير فيك هذه النزوة ..
اجعل جهاز حاسوبك جهازاً مشتركاً بينك وبين إخوانك .. واجعله في مكان عام من البيت .. لا تحاول أن تدخل النت في لحظة خلوة ..
- أكثر من الدعاء وبصدق ... وثق أن الله يعينك متى ما صدقت في إرادتك وبذلت السبب وصابرت على الطريق ولم تتعجّل النتائج ..

أسأل الله العظيم أن يكفيك ويسترك ويحميك . .


التوقيع


للمراسلة :

رد مع اقتباس
  #3  
قديم 8ذو الحجة1432هـ, 07:42 صباحاً
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
ظالم لنفسه
مشكاتي جديد ظالم لنفسه غير متواجد حالياً
5
29-01-2010
زدت الطين بلة
السلام عليكم ورحمة الله
بعد أن طرحت هذا الموضوع وطوال هذه المدة وانا احاول التقيد بالنصائح التي ذكرها الاخ الكريم مهذب
وجدت صعوبة كبيرة في اغلاق باب الهوى عن نفسي
ابتعدت عن الانترنت لفترة طويلة..لكن الرجال يحيطون بي في كل مكان هذا جار ستيني العمر القاه كل صباح ...احاول ان اتجاهله وهذا رجل في الخميسنات زميل لي في الشغل العمل بيننا مشترك فكيف اتجاهله ......في المسجد..عند بائع المواد الغذائية ...
المجتمع مليء بالرجال كبار السن حيث لايمكنني ان اتجاهل الجميع...وهؤلاء كلهم عندما كنت منشغلا في النت لم أكن اهتم لهم..ولكن الان كلما رايت احدهم يدق قلبي و يخفق فماالعمل ...
لا أكذب و اقول انني انقطعت تماما عن النت...لكني قللت منه بشكل كبير جدا
وفوق كل هذا اعاني من كثرة الاسئلة ....لمذا فسخت خطبتك ببنت فلان ؟؟ انها متزوجة وهي نعم الزوجة الان ...
هاهي ابنة خالتك قد خطبت ...بقيت ابنة عمتك ..اسرع قبل ان ياخذها احد غيرك
لمذا هذا التأخير في الزواج ؟ مستواك المادي لاباس به ؟ هل من مشكلة لديك ؟؟
هل انت مسحور ؟؟؟ مريض نفسي ؟؟ مابك ؟؟
وافقت على ابنة عمي ....عقدنا القران.....والعرس بعد أن تتم هذه السنة الدراسية ’ فهي مازات في السنة الاخيرة من الجامعة.
وافقت عليها تحت ضغط واكراه...وايضا املا في ان اشفى من مرضي ..
لكنني حتى الان لااطيقها...لا احبها...لاشعور تجاهها ...
في أحد الايام جئت بها الى منزلنا ...وكنا لوحدنا...حاولت ان أختبر نفسي ..بدأت بمقدمات الجماع...لاحظت تجاوبا منها ..لكن بالمقابل برودة من جهتي ..
لم أتم الجماع لانه قد يترتب ورائه الكثير من المشاكل العائلية..و استخلصت انني يمكنني اتمام العملية الجنسية لكن بدون شهوة كبيرة الا القليل ..
لا ادري ما العمل ...هل ورطت نفسي ؟ هل استطيع ان اعطيها حقها في الفراش بعد الدخلة ؟ حتى الان فانا لا احبها أقول ربما مع مرور الوقت اتعود عليها ..لكن هل أ ستطيع ان اعيش معها ؟؟
لا أدري ..أفكاري مشوشة
لا اله الا الله محمد رسول الله


التوقيع
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 6جمادى الثانية1434هـ, 08:46 صباحاً
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
مهذب
مستشار مهذب غير متواجد حالياً
5,257
23-05-2002
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
أسعدك الله أيهاالطيب . .

أخي ..
ماذا لو سألتك ..
هل شعرت بتغيّر أو بعض تحسّن حين ابتعدت عن النت ..
حين اجتهدت في التجاهل ...
إذا كنت شعرت بتغيّر على الاقل ولو ببطء .. فأنت على الطريق الصحيح بإذن الله .

حين قلت لك تجاهل .. فإنماأعني لك ( تشتيت ) انتباهك .. تشتيت تركيزك حينتواجه مثل هؤلاء الرجال .. التشتيت يكون بالتفكير في أي عمليّة ذهنية .. التفكير في تخيّل الحياة الآخرة ..
في أي صورة ذهنية تشتت تركيزك .

أخي الكريم ..
الزواج .. ينبغي أن يكون ( مشروع العمر ) .. وليس مشروعا للهروب !
الحياة الزوجية على ما فيها من الجمال والمتعة والسكن .. غير أن هذا له تبعاته من المسؤولية والتحديات التي تحيط هذه العلاقة ..
لذلك نخطئ حين نقرر ( أن نتزوج ) ونحن لا نريد الزواج .. وإنما نريد ( الهروب ) !

لا أدري ..
هل تزوّجت الآن أم لا ..
لكن إن كنت قد تزوّجت .. فكرّس اهتمامك بزوجتك لا من جهة النظرة الغريزية الجنسية ، وإنما كرّس اهتمامك بها من جهة أنها ( حبيبتك ) .. ( أنيستك ) ( القلب الدافئ ) الذي تتدفّأ به .. ( العقل المستنير ) الذي يمكن أن تسترشد به وتفضفض إليها ما في نفسك وتكون عوناً لك ..

الأفكار ( غير الجيدة ) حين تراودك .. حاول اصطيادها ولا تتركها طالقة .
فإذا اصطدت الفكرة .. عالجها في حينها ..

أكثر لنفسك من الدعاء ..

والله يرعاك ؛ ؛ ؛


التوقيع


للمراسلة :

رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

المواضيع المتشابهه
الموضوع كاتب الموضوع المنتدى مشاركات آخر مشاركة
قصة غريبة ، ومعاناة مع الشذوذ الجنسي ظالم لنفسه استشارات اجتماعيّة 1 17صفر1431هـ 12:49 صباحاً
يعاني مِن الشذوذ الجنسي جرح الموده مِشْكَاةُ الاسْتِشَارَات 5 5ربيع الثاني1428هـ 11:15 صباحاً
يعاني مِن الشذوذ الجنسي جرح الموده استشارات اجتماعيّة 5 5ربيع الثاني1428هـ 11:15 صباحاً
تسويق الشذوذ الجنسي وزواج الرجال بالرجال وزواج النساء بالنساء جارح مِشْكَاةُ الْحِوَارَاتِ البَنَّـاءَةِ 0 19رجب1423هـ 11:08 مساء




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.


الرئيسية  I  المنتديات  I  الفتاوى  I  المكتبة  I  المقالات  I  الدروس العلمية  I  البحوث العلمية  I  سجل الزوار  I  اتصل بنا