النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    17 - 8 - 2009
    المشاركات
    1,103

    Post حكم قيام الطلاب للمدرسين

    من عبد العزيز بن عبد الله بن باز ، إلى حضرة الأخ المكرم / معالي وزير المعارف - وفقه الله - .
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ، أما بعد
    [1] :
    فقد بلغني : أن كثيراً من المدرسين يأمرون الطلبة بالقيام لهم إذا دخلوا عليهم الفصل ، ولاشك أن هذا مخالف للسنة الصحيحة ، فقد ثبت عن رسول الله صلى الله عليه وسلم أنه قال : ((من أحب أن يمثل له الرجال قياماً فليتبوأ مقعده من النار))
    [2] . أخرجه الإمام أحمد وأبو داود والترمذي عن معاوية - رضي الله عنه – بإسناد صحيح .
    وخرج الإمام أحمد والترمذي بإسناد صحيح عن أنس - رضي الله عنه – قال : ((لم يكن شخص أحب إليهم – يعني الصحابة - رضي الله عنهم – من رسول الله - صلى الله عليه وسلم - وكانوا لا يقومون له إذا دخل عليهم ؛ لما يعلمون من كراهيته لذلك))
    [3].
    فأرجو من معاليكم التعميم على المدارس ، بأن السنة عدم القيام للمدرسين إذا دخلوا على الطلبة في الفصول ؛ عملاً بهذين الحديثين الشريفين وما جاء في معناهما .
    ولا يجوز للمدرس أن يأمرهم بالقيام ؛ لما في حديث معاوية من الوعيد في ذلك ، ويُكره الطلبةأن يقوموا ؛ عملاً بحديث أنس المذكور .
    ولا يخفى أن الخير كله في اتباع سنة الرسول - صلى الله عليه وسلم - والتأسي به وأصحابه - رضى الله عنهم - .
    جعلنا الله وإياكم من أتباعهم بإحسان ، ووفقنا جميعاً للفقه في دينه والثبات عليه .

    والسلام عليكم ورحمة الله وبركاته .

    [1] نشر في مجلة البحوث الإسلامية ، العدد : 26 ، عام 1410هـ ، ص : 347 .
    [2] أخرجه أحمد برقم : 16311 مسند الشاميين ، باب حديث معاوية بن أبي سفيان - رضي الله عنه ، وأبو داود برقم : 4552 كتاب الأدب ، باب في قيام الرجل للرجل والترمذي برقم 2679كتاب الأدب باب ماجاء في كراهية قيام الرجل للرجل .
    [3] أخرجه أحمد برقم : 11895 باقي مسند المكثرين ، مسند أنس بن مالك - رضي الله عنه - ، والترمذي برقم : 2678 كتاب الأدب ، باب ما جاء في كراهية قيام الرجل للرجل .


    رحم الله الشيخ و غفر له و جمعه مع النبي صلى الله عليه و سلم
    المصدر
    http://www.binbaz.org.sa/mat/8392




    قال شيخنا عبد الرحمن السحيم -نضر الله وجهه-:

    حينما يَكْبو الجواد كَبْوَة ، وتَزِلّ القَدَم زَلَّـة ، ويَهفو الإنسان هَفْوَة ، فإنه له واعِظ مِن نفسه يأتيه باللوم والندم ..
    تلك هي النفس اللوامة التي أقْسَم بها ربّ العِزّة سبحانه ..
    فإذا تحرّكت عنده تلك الـنَّفْس ، أيْقَظَتْ القَلْب ، وبَعثَتْه على التوبة ، والفِرار مِن الله إليه ...


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    2 - 9 - 2003
    الدولة
    عنـيزة الحبيبة
    المشاركات
    4,704
    جزاكم الله خير الجزاء لطيب انتقائكم ,

    أذكر عندما كنت في المرحلة الثانوية كانت معلمة اللغة الانجليزية تطلب منّا القيام لها عند دخولها ,فكان الجميع يقوم لها هيبة وطاعة رغم أنها محترمة ومعاملتها راقية لنا ولم تلزمنا بالقيام ,بعدها تشير بيدها لنجلس , وهذا ربما كان مجرد عادة متعارف عليها عندهم وتعبير عن احترام المعلم وتقديره ,
    فكنت أجد في نفسي كرهاً لذلك ,فذكر لي أشقائي وشقيقاتي كراهة هذا العمل شرعاً , فتركت القيام لها عند دخولها واكتفيت برد التحية عليها فقط , لاحظت هي ذلك ولم تعلق , ويوم بعد يوم تناقص عدد من يقوم لها فأصبح عند الجميع عادي وهذا لم يؤثر على علاقتنا ببعض والحمد لله ,









  3. #3
    تاريخ التسجيل
    2 - 2 - 2010
    المشاركات
    20
    بارك الله عليك

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    17 - 8 - 2009
    المشاركات
    1,103
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة ماء الغمام مشاهدة المشاركة
    جزاكم الله خير الجزاء لطيب انتقائكم ,

    أذكر عندما كنت في المرحلة الثانوية كانت معلمة اللغة الانجليزية تطلب منّا القيام لها عند دخولها ,فكان الجميع يقوم لها هيبة وطاعة رغم أنها محترمة ومعاملتها راقية لنا ولم تلزمنا بالقيام ,بعدها تشير بيدها لنجلس , وهذا ربما كان مجرد عادة متعارف عليها عندهم وتعبير عن احترام المعلم وتقديره ,
    فكنت أجد في نفسي كرهاً لذلك ,فذكر لي أشقائي وشقيقاتي كراهة هذا العمل شرعاً , فتركت القيام لها عند دخولها واكتفيت برد التحية عليها فقط , لاحظت هي ذلك ولم تعلق , ويوم بعد يوم تناقص عدد من يقوم لها فأصبح عند الجميع عادي وهذا لم يؤثر على علاقتنا ببعض والحمد لله ,

    جزانا الله و اياكم

    و أحسنتِ عمل الطاعة فوفقكِ الله و لم يؤثر على علاقتكِ بالمعلمة و من يتقي الله يجعل له مخرجاً بل و أصبتِ سنه و أحييتيها و قد تبعك هذا أخواتك في الله بالفصل آنذاك فنرجو من الله أن يعظم أجرك و آجر أهلك الذين نصحوكِ بها.

    جعلكِ الله من أهل الهُدى و التُقى و العفافَ و الغنى

    قال شيخنا عبد الرحمن السحيم -نضر الله وجهه-:

    حينما يَكْبو الجواد كَبْوَة ، وتَزِلّ القَدَم زَلَّـة ، ويَهفو الإنسان هَفْوَة ، فإنه له واعِظ مِن نفسه يأتيه باللوم والندم ..
    تلك هي النفس اللوامة التي أقْسَم بها ربّ العِزّة سبحانه ..
    فإذا تحرّكت عنده تلك الـنَّفْس ، أيْقَظَتْ القَلْب ، وبَعثَتْه على التوبة ، والفِرار مِن الله إليه ...


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •