النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2009
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    633

    تعريف الحديث الغريب

    السؤال: ما هو الحديث الغريب ..أفيدونا جزاكم الله خيرا .



    الجواب :
    الحمد لله
    الحديث الغريب هو الذي وقع فيه وجه من وجوه التفرد .
    ووجوه التفرد كثيرة ، أهمها وجهان :
    1- تفرد مطلق : وهو أن ينفرد راو معين – في أي طبقة من طبقات السند – برواية هذا الحديث ، ولا يشاركه فيها أحد ، فيكون الحديث الغريب حينئذ هو : الحديث الذي لا يُعرف عن النبي صلى الله عليه وسلم إلا بإسناد واحد .
    مثاله : حديث : ( إنما الأعمال بالنيات ) هذا الحديث ليس له إلا إسناد واحد مستقيم ، يرويه يحيى بن سعيد الأنصاري ، عن محمد بن إبراهيم التيمي ، عن علقمة بن وقاص الليثي ، عن عمر بن الخطاب .
    2- تفرد نسبي : هو أن يتفرد أحد الرواة برواية حديث معين عن شيخه ، ولا يشاركه في الرواية عن شيخه أحد ، رغم أن الحديث مروي من طرق عدة ، وأن هذا الشيخ قد تابعه كثيرون ، غير أن تلاميذ هذا الشيخ لم يرو أحد منهم الحديث عنه إلا راو واحد .
    ومن مثاله : ما رواه عيسى بن موسى غُنْجارٌ ، عن أبي حمزة السكري ، عن الأعمش ، عن أبي أيوب السَّختياني ، عن محمد بن سيرين ، عن أبي هريرة ، قال : قال النبي صلى الله عليه وسلم : ( لا تسموا العنب الكرْم )
    قال الطبراني : لم يرو هذا الحديث عن الأعمش إلا أبو حمزة السكري .
    فانظر كيف تفرد أبو حمزة السكري برواية هذا الحديث عن الأعمش ، فكان تفرده بالنسبة لشيخه الأعمش ، وليس تفردا مطلقا ، فقد روي الحديث من طرق كثيرة عن جماعة من الصحابة .

    والله أعلم .



    الإسلام سؤال وجواب
    يقول الشيخ ابنُ عُثيمين - رحمه الله -:
    "وإلى جانبِ وقارِه - أي: الداعية - فيَنبغي أن يكون واسعَ الصَّدْر، منبسطَ الوجه، ليِّنَ الجانب، يأْلَف الناس ويألفونه؛ حتى لا ينفضوا مِن حوله، فكم مِن سَعةِ صدرٍ وبساطة وجهٍ ولِين أدخلتْ في دينِ الله أفواجًا من الناس".

    وَرَحَّبَ النَّاسُ بِالْإِسْلاَمِ حَينَ رَأَوْا ... أَنَّ الْإِخَاءَ وَأَنَّ العَدْلَ مَعْزَاهُ

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    20 - 6 - 2008
    الدولة
    الريا ض
    المشاركات
    949
    جزاكم البارئ كل خير وزادكم من فضله



  3. #3
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2009
    الدولة
    المملكة العربية السعودية
    المشاركات
    633

    اللهم آمين وسائر عباد المولى المسلمين

    شكر الله لكِ
    يقول الشيخ ابنُ عُثيمين - رحمه الله -:
    "وإلى جانبِ وقارِه - أي: الداعية - فيَنبغي أن يكون واسعَ الصَّدْر، منبسطَ الوجه، ليِّنَ الجانب، يأْلَف الناس ويألفونه؛ حتى لا ينفضوا مِن حوله، فكم مِن سَعةِ صدرٍ وبساطة وجهٍ ولِين أدخلتْ في دينِ الله أفواجًا من الناس".

    وَرَحَّبَ النَّاسُ بِالْإِسْلاَمِ حَينَ رَأَوْا ... أَنَّ الْإِخَاءَ وَأَنَّ العَدْلَ مَعْزَاهُ

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •