النتائج 1 إلى 5 من 5
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    المشاركات
    3,984

    حكم حك العين باليد ثم تقبيل اليد

    شيخنا الفاضل عبدالرحمن السحيم حفظه الله ورعاه .


    ماحكم حك العين باليد ثم تقبيل اليد سواءاً حكها بيده أو بشماغه في الصلاة أو غيرها ؟؟؟

    أفتونا مأجورين .

    أخوكم فــــــــ المشكاة ــــــــــارس
    الصور المرفقة الصور المرفقة  

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    22 - 4 - 2003
    المشاركات
    4,994
    سيتم إرسال سؤالكم إن شاء الله لفضيلة الشيخ ...
    وبارك الله فيكم..

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    المشاركات
    3,984

    بارك الله فيكم يا مشكاة الفتاوى

    أخوكم فــــــ المشكاة ــــــــارس

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    22 - 4 - 2003
    المشاركات
    4,994
    الأخ الفاضل ... فارس المشكاة ..

    إليـك إجــــــابة سـؤالك بـعـد عـرضـه عـلى فـضـيـلة الشـيـخ / عبدالرحمن بن عبدالله السحيم.. حفظه الله ونـفـعـنـا الله بـه وبـعـلـمـه .

    ==================

    وحفظك الله ورعاك

    اليد إنما تُقبّل بعد استلام الحجر الأسود إذا لم يتمكّن من تقبيله مباشرة .

    وهذا الفعل لا أصل له .

    والله تعالى أعلى وأعلم .

    ==================

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,449
    بارك الله في الشيخ على حسن الإجابة والتوضيح .
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •