النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    13 - 10 - 2009
    المشاركات
    2

    ما حكم مشاهدة قنوات المجد المشفرة عن طريق دفع مبلغ لأحد المواقع ؟

    *


    فضيلة الشيخ بارك الله فيك

    أبحث منذ مدة على الإشتراك فى خدمة باقة المجد المشفرة التى تضم مجموعة من القنوات منها قناة المجد العلمية
    و التى تحتوى على شرح العلوم الشرعية من فقه و عقيدة و نحوه
    و أيضاً باقة المجد الوثائقية و الاخبارية و الطبيعة و تضم أربع قنوات أطفال فى غاية الجمال لما فيها من كارتون يصحح العقيدة و يزرعها عند الطفل
    و لكن للاسف الشديد لا أجد لها وكيلاً فى مصر للاشتراك و علمت أن الأمن هو السبب فى حظرها يعنى إستحالة الإشتراك فيها للاخوة المصريين
    و لكنى علمت مؤخراً أن هناك مواقع على الإنترنت تقوم بفتحها بمقابل إشتراك و لكن هذه المواقع ليست تابعة لقنوات المجد الفضائية
    فما الحكم فضليتكم فى الاشتراك فى باقة المجد عن طريق تلك المواقع و خصوصاً اننا حرمنا منها فى مصر و من الإستفادة بها وقد يفوتنا الخير الكثير راجين المولى أن يسمح الأمن بفتح مكتب لها للاشتراك فيها بعد ذلك عن طريقها .

    و الله الموفق و الهادى إلى السبيل

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,230

    الجواب :

    وبارك الله فيك .

    إذا كانت تلك المواقع ليست تابعة للقناة المذكورة ، فلا يجوز الشراء منهم ؛ لأنهم يبيعون ما لا يملكون مِلكا حقيقيا .
    ولِمَا في التعامل معهم من التعاون على الإثم والعدوان ؛ لأنهم يُتاجِرون فيما لا يَحِلّ لهم .

    والله تعالى أعلم .

    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •