النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    22 - 4 - 2003
    المشاركات
    4,997

    ما رأيكم في موضوع (عفوا رصيدك الحالي لا يكفي لدخول الجنة ) ؟

    السلامـ عليكمـ ورحمه الله وبركاته

    هذا الموضوع قرأته في منتدى آخر ..

    وأتمنى تعطوني الحكم فيه
    طلعت الموبايل من جيبي وجيت أتصل ..
    ردت عليا واحدة قالتلي ( عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لاتمام هذه المكالمة )
    فبجد اتضايقت أوي وجريت على السنترال وشحنت 5 جنيه عالهوا عشان المكالمة كانت فعلا ضرورية ،،

    وساعتها جه ف بالي موقف احكيهولكم وانتو عيشو معاه ، ماشي ؟

    تخيل يوم القيامة .. وكلنا موقوفين بين يدي الله سبحانه
    ومنا اللي هيدخل الجنة - ربنا يجعلنا منهم - ،،
    ومنا والعياذ بالله اللي هيدخل النار - الله لا يجعلنا منهم - ،،

    فتخيل لو انتا جيت تدخل الجنة فنادت عليك الملايكة مع الفارق طبعًا ،
    ( عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لدخول الجنة )

    شعورك ساعتها هيكون إيه ؟
    وطبعًا رصيدك ميكفيش عشان كفة السيئات رجحت على كفة الحسنات
    طيب السؤال : ليه ؟؟ !!
    دي الحسنة بعشر أمثالها .. والسيئة بسيئة واحدة بس ،،
    فلما كفة السيئات ترجح على كفة الحسنات أكيد فيه خلل حصل ، صح ؟
    الخلل ده هو ( التهاون في ارتكاب السيئات )
    وعلى الصعيد الآخر ( التكاسل عن فعل الحسنات )

    فكانت النتيجة إن كفة السيئات رجحت على كفة الحسنات ، وبقى :
    رصيدك لا يكفي لدخول الجنة !!!!!

    وطبعًا لما بيرد عليك الكمبيوتر عشان يقولك .. عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لاتمام هذه المكالمة ..
    بيكون على سبيل التنبيه ، يعني ممكن تروح تشحن وتتكلم براحتك ،،
    إنما ( عفوًا رصيدك الحالي لا يكفي لدخول الجنة ) مفهاش رجوع تاني خالص !!

    عشان كده وعشان منسمعش كلمة زي دي يوم القيامة والعياذ بالله ،
    يلا نحافظ على رصيدنا من الحسنات ونزوده .. ونشحن أول بأول !!
    ونحاول على أد ما نقدر نتجنب السيئات عشان ندخلها سوا يا شباب
    ..الجنـــــة ..

    وبدل منسمع إن رصيدنا ميكفيش لدخول الجنة ، نسمع :
    " ادخلوها بسلام آمنين .. "

    جعلنا الله وإياكم من أهلها
    آمين ،،
    حساب مشكاة الفتاوى في تويتر:
    https://twitter.com/al_ftawa

    :::::::::::::::::::::

    هل يجوز للإنسان أن يسأل عمّا بدا له ؟ أم يدخل ذلك في كثرة السؤال المَنهي عنها ؟
    http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?t=98060


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    22 - 4 - 2003
    المشاركات
    4,997

    جواب الشيخ عبد الرحمن السحيم

    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    سُئل شيخنا الشيخ ابن عثيمين رحمه الله عن منشور بعنوان : " رحلة سعيدة " فيه تَشبيه رِحْلة الإنسان إلى الآخرة بِرحلات الطيران ، فكان مما قاله رحمه الله :
    أرى أن هذه الطريقة مُحرّمة ؛ لأنه يجعل الحقائق العلمية الدينية كأنها أمور حسية ، ثم فيها نوع من السخرية في الواقع ، وأرى من رآها مع أحد فليُمزقها - جزاه الله خيراً - ويقول : إن كتاب الله وسنة رسوله صلى الله عليه وسلم فوق رحلات الطائرة ، وفوق الاتصالات وما أشبهه . اهـ .

    والأعمال الصالحة فوق ذلك التشبيه .
    وليُعلَم أنه لا أحد يدخل الجنة بِأعماله .
    ودُخول الجنة إنما يكون بِرحمة أرحم الراحمين , كما قال عليه الصلاة والسلام : لن يُدْخِل أحدا منكم عَمَلُه الجنة . قالوا : ولا أنت يا رسول الله ؟ قال : ولا أنا إلا أن يتغمدني الله منه بفضل ورحمة . رواه البخاري ومسلم .

    وإنما تَعْلُو مَنَازل المؤمنين في الْجَنَّة بِقَدْر أعمالهم ، كما قال تعالى : (وَنُودُوا أَنْ تِلْكُمُ الْجَنَّةُ أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ) .
    وكما قال تعالى : (وَتِلْكَ الْجَنَّةُ الَّتِي أُورِثْتُمُوهَا بِمَا كُنْتُمْ تَعْمَلُونَ) .
    قال ابن عطية في تفسير الآية : ليس المعنى أن الأعمال أوْجَبَتْ على الله إدخالهم الجنة ، وإنما المعنى أن حظوظهم منها على قَدْر أعمالهم ، وأما نَفْس دخول الجنة وأن يكون من أهلها فَبِفَضْلِ الله وهُداه .

    وقال القرطبي في تفسيره : أي : وَرِثْتُم مَنَازِلَها بِعَمَلِكُم ، ودُخُولُكم إيّاها بِرَحْمَة الله وفَضْلِه .
    وقال ابن كثير في تفسيره : أي : بِسَبَبِ أعْمَالِكم نَالَتْكُم الرَّحْمَة فَدَخَلْتُم الْجَنَّة ، وتَبَوّأتُم مَنَازِلَكُم بِحَسَب أعْمِالِكم ، وإنّمَا وَجَبَ الْحَمْل عَلى هَذا لِمَا ثَبَت في الصحيحين عنه صلى الله عليه وسلم أنه قال : واعْلَمُوا أنّ أحَدَكم لَن يُدْخِله عَمَلُه الْجَنَّة . قَالوا : ولا أنْت يا رسول الله ؟ قال : ولا أنا إلاَّ أن يَتَغَمَّدَني الله بِرَحْمَةٍ مِنه وفَضْل . اهـ .

    والله تعالى أعلم .
    حساب مشكاة الفتاوى في تويتر:
    https://twitter.com/al_ftawa

    :::::::::::::::::::::

    هل يجوز للإنسان أن يسأل عمّا بدا له ؟ أم يدخل ذلك في كثرة السؤال المَنهي عنها ؟
    http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?t=98060


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •