النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    24 - 3 - 2009
    المشاركات
    30

    أريد نصيحة مِن فضيلتكم لأخويَّ العاطليْن عن العمل

    بسم الله الرحمن الرحيم

    أخي في الرحمن الشيخ عبدالرحمن السحيم وأخوتي في الله جميعا

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    أسأل الله تعالى أن يجازيكم عنا وعن الإسلام خيرا

    لدي إخوة اثنان عاطلين عن العمل ،، لديهم وقت فراغ طويـــل جداً
    حتى إن موعد نومهم انقلب بعد تخرجهم من ليل إلى نهار ومن نهار إلى ليل

    ولا يخفى عليكم التعب النفسي كيف يكون ،، ملل + احباط + طفش

    يا ريت يا شيخ لو تدلي علينا بنصيحة ،،
    وأر جو أن لا تنسى جميع المسلمين ولأخوتي ( أحمد ومشعل ) من صالح دعائكم في ظهر الغيب...

    وما توفيقنا إلا من عند العلـي القديـــــر

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,255
    الجواب :

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته
    آمين ، ولك بمثل ما دعوت .

    النصيحة لنفسي ولإخواني أن نستغلّ أوقاتنا ، فإن الإنسان يتحسّر يوم القيامة على ضياع أوقاته .
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : ما من أحد يموت ألا ندم . قالوا : وما ندامته يا رسول الله ؟ قال : إن كان محسنا ندِم أن لا يكون ازداد ، وإن كان مسيئا ندم أن لا يكون نَزَع . رواه الترمذي .
    وكان عمر رضي الله عنه يقول : إني لأكْره أن أرى أحدكم فارِغا سَبَهْللاً لا في أمْر دُنيا ولا في أمر آخرة .
    وقال ابن مسعود رضي الله عنه : ما ندمت على شيء ندمي على يومٍ غَرَبت شَمْسُه ، نَقَص فيه أجلي ولم يَزِد فيه عملي .

    وسبق :
    إني لأكره أن أرى الرجل فارغًا
    http://www.almeshkat.net/vb/showthre...threadid=17839

    وأن يستغلّوا أوقاتهم في أمْر دُنيا أو في أمْر دِين .
    فيستغلوا أوقات الفراغ بِحفظ القرآن ، وما تيسّر من السنة .
    ويستغلوا بعض أوقاتهم بِطلب الرزق والمعيشة ، فإن قالوا : لا نجد أعمالا ! قيل لهم : هذا غير صحيح ، فإن من بحث وَجَد ، سواء في شركات أو في الضَّرْب في الأسواق في بيع أو شراء ، كما كان الصحابة رضي الله عنهم .
    قال الإمام البخاري رحمه الله : باب ما ذُكِر في الأسواق . وقال عبد الرحمن بن عوف : لَمَّا قَدِمْنا المدينة قلت : هل مِن سُوق فيه تجارة ؟ قال : سوق قينقاع . وقال أنس : قال عبد الرحمن : دُلّوني على السوق . وقال عمر : ألْهَانِي الصَّفْق بالأسواق .

    وقال أبو هريرة رضي الله عنه : إن إخواننا من المهاجرين كان يشغلهم الصفق بالأسواق وإن إخواننا من الأنصار كان يشغلهم العمل في أموالهم ، وإن أبا هريرة كان يلزم رسول الله صلى الله عليه وسلم بِشِبَع بَطْنه ، ويحضر ما لا يحضرون ، ويحفظ ما لا يحفظون . رواه البخاري ومسلم .

    ومِن أبواب الرزق طلب الرزق عن طريق التجارة ، ولو باليسير ، مثل أن يبدأ الشخص بِبيع العطورات والأطياب ، ومثل هذا العمل لا يُشترط له محلات ، ولا رؤوس أموال ، بل بدأ بعضهم بِشنطة صغيرة ، ثم صار تاجِرًا !

    وأسأل الله لنا ولهم العمل الصالح ، والرزق الحسن الواسع .
    اللهم صُبّ عليهم الخير صَبًّا ، ولا تجعل عيشهم كدًّا .

    وبالله تعالى التوفيق .
    التعديل الأخير تم بواسطة مشكاة الفتاوى ; 06-25-09 الساعة 6:02 PM
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •