النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    22-04-2003
    المشاركات
    4,991

    ما حُـكم التسمي بِـ ( محبة الرحمن ، إلاك رسول الله ، شمس الإسلام .... إلخ )

    عند زوجتي منتدى اسلامي المهم فيه اسماء
    هل تجوز مسميتهاا او لا يجوز وياليت يكون في دليل
    محبة الرحمان
    محبة النبي
    إلّاك رسول الله >>>>>قالت سبب تسميتهااا للغضبها على الدنمرك
    بنت الاسلام
    ايمان قلب
    ضحى الإسلام
    شمعه الاسلام
    حرية الاسلام
    خادمه القران
    بنت التوحيد
    الداعيه
    حساب مشكاة الفتاوى في تويتر:
    https://twitter.com/al_ftawa

    :::::::::::::::::::::

    هل يجوز للإنسان أن يسأل عمّا بدا له ؟ أم يدخل ذلك في كثرة السؤال المَنهي عنها ؟
    http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?t=98060


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    22-04-2003
    المشاركات
    4,991

    جواب الشيخ عبد الرحمن السحيم

    الجواب :

    نفع الله بكم .

    الأصل في الأسماء الجواز إلاّ أن يتضمّن الاسم محذورا ، مثل التّزكية ، أو أن يكون الاسم لا معنى له ، وكذلك أن لا يكون اسما لا يجوز التسمّي به ، مثل التسمي بـ ( الرحمن ) أو ( الله ) ، ومثل التسمّي بالأذكار ، مثل : ( لا إله إلا الله ) ونحوها .
    وكذلك إذا تضمّن الاسم تزكية للشخص ، فإن النبي صلى الله عليه وسلم غيَّر بعض الأسماء وعلل ذلك بأنه مُتضمّن لتّزكية النفس .
    ففي الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه : أن زينب كان اسمها بَرَّة ، فقيل : تُزَكِّي نفسها ، فسماها رسول الله صلى الله عليه وسلم زينب .
    وفي رواية لمسلم : فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : لا تُزَكُّوا أنفسكم ، الله أعلم بأهل البِرّ منكم . فقالوا : بِمَ نُسميها ؟ قال : سَمُّوها زينب .

    وكذلك إذا تضمّن الاسم محذورا عند السؤال عن الشخص أو حتى عند وفاته ، كما يكون في اسم ( إيمان ، ورباح .. ونحوها )
    قال عليه الصلاة والسلام : ولا تسمين غلامك يسارا ولا رباحا ولا نجيحا ولا أفلح ، فإنك تقول : أثم هو ؟ فلا يكون ، فيقول : لا . رواه مسلم .
    قال العظيم أبادي في " عون المعبود " : (فيقول) أي : الْمُجِيب ( لا ) أي : ليس هناك يسار أو لا رباح عندنا مثلا ؛ فلا يحسن مثل هذا التفاؤل . اهـ .

    ومثل ذلك في الأسماء التي سألت عنها (شمعه الاسلام ، وضحى الإسلام ، وحرية الاسلام) .
    فلو ذهبت لقيل : ذهبت شمعة الإسلام ، أو ذهب ضُحى الإسلام ، أو غابت حُرية الإسلام !
    وكذلك لو قدّر الله وفاة العضوة ، لقيل أعظم من ذلك !
    فهل يُقال : ماتت شمعة الإسلام ؟
    أمَدّ الله في عمر أخواتنا على طاعته .

    ولا يظهر لي جواز التسمّي بـ (إلّاك رسول الله) ؛ لأنه مُتضمّن للحصر ، فهل يجوز النيل من غير رسول الله صلى الله عليه وسلم ؟
    ولو قيل : نفسي لنفسك الفداء ، ونحوها من العبارات التي لا تتضمن محذورا .
    كما كان حسّان رضي الله عنه يقول :
    أتهجوه ولست له بكـفء ... فشركما لخيركما الفداء
    فإن أبي ووالدتي وعرضي ... لعرض محمد منكم وقاء


    وكان أبو طلحة يجثو بين يدي رسول الله صلى الله عليه وسلم في الحرب ويقول :
    نفسي لنفسك الفداء ... ووجهي لوجهك الوفاء

    وسبق :
    التسمّي بهذه الأسماء : حبيبة الله - حبيبة الرحمن - حبيبة المصطفى- عاشقة الجنة - عاشقة الفاروق ، وعاشقة الدعوة
    http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?t=71931

    والله تعالى أعلم .
    التعديل الأخير تم بواسطة مشكاة الفتاوى ; 02-01-09 الساعة 08:10 AM
    حساب مشكاة الفتاوى في تويتر:
    https://twitter.com/al_ftawa

    :::::::::::::::::::::

    هل يجوز للإنسان أن يسأل عمّا بدا له ؟ أم يدخل ذلك في كثرة السؤال المَنهي عنها ؟
    http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?t=98060


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •