النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    30 - 11 - 2003
    المشاركات
    464

    يعاني من شدة التفكير بالجنس

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..
    الأخ الفاضل مهذب مشرف مشكاة الاستشارات هذه رسالة وصلت من خلال بريد الموقع لاحد الأخوة يقول فيها :
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته:
    أعاني من مشكلة تؤرقني كثيراً , وهي أني كثير التفكير بالجنس ودائماً ما أحسن نفسي في هيجان جنسي مع أني متزوج .
    فهل من حل لتخفيف حدة التفكير في مثل هذه الأمور ..
    وشكراً لكم .

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
    وأسأل الله العظيم أن يكفيك شر نفسك وشرّ الشيطان وشركه .
    الغريزة الجنسية في الانسان ليست عيبا ولا مذمّة ولا نقصاً .
    المذمّة والعيب والنقص أن نتجاوز بهذه الغريزة مما أحل الله إلى ما حرّم ونهى !

    والله أعلم بخلقه وألطف وأرحم بهم ، وأعلم بما يصلحهم ، ولمّأ خلق فيهم هذه الغريزة وجّههم إلى ما يزكّيها ويحفظها من أن تطيش في حرام أو تقع في الخبائث من الأفعال .
    ومّما وجههم إليه :
    - غضّ البصر .
    فلا تمدنّ عينيك إلى عورة أو إلى منكر او فاحشة سواء في السوق او في الشارع أو في الفضائيات فإن العين بريد القلب .
    ومن أطلق العنان لعينه ابتلاه الله بمرض قلبه ووهن عزيمته وضعف إرادته .

    - عدم مداومة الخلوة والبعد عن الانظار.
    سيما لمن يجد في نفسه ضعفاً عندما يكون خالياً ، فمثل هذا يجتهد أن لا ينفرد بنفسه لا في بيت ولا في محل بقدر المستطاع .

    - مدافعة الفراغ .
    بالعمل والقيام بأي عمل ذهني أو بدني المهم أن لا يبقى فارغاً ، فإن الفراغ وعاء ( الهوى ) .

    - الزواج .
    فإن لم تعفّك زوجة واحدة فتزوج بثانية وثالثة ورابعة !
    فإن كنت تعرف من نفسك انك لا تستطيع ذلك ، وليس لك قدرة على العدل فأطفئ حرارة الشهوة بالتذكير بالمسؤولية والتبعة .

    الحياة ياأخي فيها من الاهتمامات والمسؤوليات ما لو انشغل بها الانسان لأخذت عليه لبّه وعقله .
    لا تمنح نفسك فرصة للتمادي مع هذه الأفكار ..
    اقطعها بعمل أو صلاة أو ذكر أو استغفار أو مواصلة قريب .. أو إتيان زوجتك كلما عنّت لك الفكرة !

    الأهم يا أخي .. أن تقطع الأسباب المثيرة ، لأن الشهوة في الإنسان ليست غريزة ( لا إراديّة ) إنما هي أثر لأسباب ونتيجة لمقدمات .
    فإن حصل شيء من ذلك فدونك أهلك واستمتع بما أحل الله لك .

    أسأل الله العظيم أن يعصمنا وإيّاك من شرّ الشيطان وشرَكه .




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •