النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    29 - 1 - 2008
    الدولة
    ديرتي الكويت
    المشاركات
    265

    كيف تتعامل الزوجة مع زوجٍ مُصاب بـِـ ( العنّــة ) ؟؟

    سأدخل في موضوع (الفتاة المقبلة على الزواج) بدون مقدمات :

    ماذا لو اكتشفت بعد الزواج ان زوجها لا يستطيع الجماع من أول ليلة هل عليها الذهاب الى اسرتهاوتطلب الانفصال عنه أو تصبر عليه لعل الله ان يفرج عليهما 0
    مع العلم ان بعض من الرجال يلقي اللوم على المرأة ولا يصارحها بما هو فيه0
    يعلم الله اني اكتب هالموضوع وأنا في صراع داخلي لا أريد كتابته وأريد سماع الاجابة فكيف لي ان أسمع الجواب وأنا لا اسأل 0
    بحثت عن هذا الموضوع طويلا ولاأجد أحد يتكلم عن هذه العملية بدقة كله كلام عام 0
    فهل أخطأت حين طرحته أرجو الافادة والجواب على سؤالي من أهل الاختصاص وشكرا0

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    أهلاً بك أخيّة . .
    بداية .. لماذا تدخل الفتاة حياتها الجديدة وهي تفكر بمثل هذا التفكير ؟!
    دائما ( الأفكار والتصورات المسبقة ) تؤثر على سلوكياتنا ، وتفسيرنا للسلوك على ضوء التصوّر المسبق ...
    لذلك أنصح كل فتاة . . أن لا تبدأ حياتها الجديدة بمثل هذه التصورات :
    - يمكن زوجي لا يستطيع !
    - يمكن يضربني ؟!
    - يمكن ما يحب أهلي ؟!
    - أخاف يحرمني مما أحب !!
    ونحو ذلك . .

    أمّا عن ضعف الرجل أو عدم قدرته على الجماع :
    إذا كان الأمر على أول ليلة فأعتقد أنه أمر في حدود الطبيعي عند بعض الرجال - إن لم يكن عند أكثرهم - .. الرهبة النفسيّة من أول ليلة سواء من الرجل أو من المرأة تؤثر على عمليّة اللقاء بين الزوجين .
    بعض العادات والأعراف ( الاجتماعية ) وثقافة أول ليلة عند بعض المجتمعات ، تزيد من عامل الضغط النفسي عند المرأة والرجل .مما يزيد من احتمال عدم القدرة على الجماع .. فيضطر الزوجان إلى الجماع - إن صحّت تسميته جماعا - بصورة غير ( لائقة ) - كالممارسة باليد وفض البكارة بهذه الطريقة - فقط لتجاوز هذه الرهبة الاجتماعية ، وهذا الضغط النفسي !

    لذلك أنصح كل فتاة .. في مثل هذه الليلة أن لا تلجأ وزوجها إلى مثل هذه الطرق ، لأنه قد يكون الأمر في الحقيقة أن الرجل يعاني من ( العنّة ) ... فلا ينبغي لها أن تتعجّل هذا الأمر في ليلتها .

    إذا كان الأمر .. ليس فقط لأول ليلة بل الأمر والواقع أنه يعاني من العنّة وهي عدم القدرة على الجماع . .
    فعليها ابتداء أن تصارح زوجها بهدوء أنها ترغب به زوجا وتتمنى منه أن يعرض نفسه على طبيب وأن تبين له حرصها عليه وعلى مساعدته في أن يتجاوز هذا الأمر .
    الرجل يشعر بتهديد رجولته عندما يقع في هذا المأزق !
    ولذلك ربما يرفض أن يذهب إلى الطبيب ... لذلك عليها أن تقنعه بطريق إظهار الحرص والستر عليه .

    إذا حصل وتبيّن من خلال الكشف الطبي أنه لا يستطيع ، ولا يمكن معالجته ، أو رفض الرجل المعالجة الطبيّة .. هنا من حق الفتاة أن تطلب المفارقة . . . وتعرض على زوجها الأمر بهدوء وبدون ضجيج . إذ ليس من المصلحة إذا كان الزوج متجاوباً أن يخرج الأمر إلى محيط الوالدين والأسرة .. .

    في حالة ما لو كان الرجل غير متجاوب . . هنا على الفتاة أن تلجأ إلى والديها .. لكن بحكمة وهدوء . . وأن تتحدّث معهما بكل شفافيّة في الأمر .

    اللهم أسعد كل زوجين بطاعتك ..




  3. #3
    تاريخ التسجيل
    29 - 1 - 2008
    الدولة
    ديرتي الكويت
    المشاركات
    265
    أشكرك أخي الكريم على ماتفضلت به 0
    واذا كان يتعالج ولا يوجد تحسن0ويكتم علاجة عن زوجته ؟ما العمل ؟0
    واذا كانت لا تريد الانفصال عنه بالأصح محتاره في ذلك لما تجد من الاخلاق الكريمة والصفات الحميدة فيه0
    ولكنها تخشى من عواقب ما سيحدث اذا استمر على هذه الحالة العقيمة 0
    فما العمل كي لاتجرحه ولا تظلم نفسها ؟؟
    ارجو التوضيح
    وجزيتم الجنان0

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477
    أمّا إذا كان يتعالج فخير ونعمة ...
    ربما هو يكتم عن زوجته مجريات العلاج ، لكن لا أعتقد أنه يستطيع أن يكتم عنها طبيعة التحسن من عدمه لأنها معنيّة بالأمر ، وتلاحظه من خلال علاقتها به في الفراش .

    فإذا كان الزوج يملك من الصفات الحميدة والأخلاق الجميلة .. ما يجعل الفتاة تتغاضى عن هذا الأمر وهذا الاحتياج في حياتها .. فإن الشأن شأنها وهي أعلم بحال نفسها وحال زوجها .
    فإذا كانت غير ملتفتة إلى غريزتها بالقدر الذي تنشغل به عن ذلك بطيبة أخلاق زوجها .. فالصبر على الحياة معه مع الاستمرار في العلاج خير ونعمة ...
    وإن كانت لا تصبر عن غريزتها واحتياجها ، وتجد مشقة في مدافعة ذلك . . فالنصيحة لها أن تجعل لها وله سقفاً زمنيّاً محدداً إذا لم يظهر عليه نوع من التحسّن . . .
    فلتصارحه بهدوء بحاجتها ورغبتها الفطرية ..
    أمّا أن تصبر .. ثم تتضجّر في مستقبل أيامها فهذا ليس من الحكمة . . .
    التعديل الأخير تم بواسطة مهذب ; 06-09-08 الساعة 10:33 AM




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •