النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    25 - 7 - 2007
    المشاركات
    168

    ما حكم صلاة المأمومين الذين جلسوا ولم يتابعوا الإمام للركعة الخامسة؟

    فضيلة الشيخ : عبد الرحمن حفظه الله تعالى

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    صلى بنا إمامنا صلاة الظهر أربع ركعات ولما انتهى من الجلوس للتشهد الأخير قام للخامسة فسبحنا له ولكنه صلى الركعة الخامسة وجلست في التشهد ومعي بعض المأمومين لعلمنا أن المأموم إذا قام للخامسة متعمداً عالماً بطلت صلاته ولما انتهى الإمام من الصلاة وسجد للسهو قبل السلام ، قال : أنا أعلم أنها خامسة ولكني تذكرت أني لم أقرأ الفاتحة في أحد الركعات.

    السؤال : ما حكم صلاة المأمومين الذين جلسوا ولم يتابعوا الإمام للركعة الخامسة ، علما أن بعض المأمومين حينما سمع من الإمام ذلك قام وأتى بركعة خامسة والبعض لم يأت بركعة؟

    وجزاكم الله خيراً
    واختر لنفسك منزلاً تعلو به *** أو متْ كريماً تحت ظلّ القسطل ِ
    فالموتُ لا يُنجيكَ من آفاتهِ *** حصنٌ ولو شيّدتَهُ بالجنـــــــدل ِ
    موتُ الفتى في عزِّهِ خيرٌ له *** من أن يبيتَ أسيرَ طرفٍ أكحلِ

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .

    إذا قام الإمام لركعة خامسة في الصلاة الرباعيّة فلا يخلو من أحوال :
    - أن يقوم ناسياً .
    هنا يلزم المأمومين تذكيره وعدم متابعته ويفارقونه ، فمن تابعه عالماً غير جاهل ولا ناسٍ بطلت صلاته .
    ويلزم الإمام إن كان شاكّاً أن يعود للتشهد ثم يسجد للسهو .

    - أن يقوم الإمام للخامسة وهو جازمٌ بصواب نفسه .
    ينبهه المأمون ولايتابعونه ويفارقونه ، وصلاته وصلاتهم صحيحة . فإن تبين له بعد الصلاة أنه زاد ركعة سجد للسهو .

    - أن يقوم الإمام للخامسة متعمداً لأنه أخلّ بركن ( قراءة الفاتحة ) في أحد الركعات .
    يلزم المأمومين تنبيهه فإن ظهر لهم أنه قام لإخلاله بركن ( قراءة الفاتحة ) في ركعة من الركعات جلسوا ينتظرونه ولا يفارقونه بل يسلمون بتسليمه .
    فإن لم يظهر لهم ذلك فارقوه وصلاته وصلاتهم صحيحة ولا يلزمهم إعادة ركعة .
    ومن أعاد جاهلاً فلا شيء عليه .

    يقول الشيخ ابن عثيمين رحمه الله :
    ( إذا نسيها - أي قراءة الفاتحة - الإمام في الركعة الأولى ، ولم يتذكر إلا حين قام للركعة الثانية ، صارت الثانية هي الأولى في حقه ، وعلى هذا فلابد أن يأتي بركعة أخرى عوضا عن الركعة التي ترك فيها الفاتحة . أما المأموم فإنه لا يتابعه في هذه الركعة ، لكن يجلس للتشهد ، وينظر حتى يسلم مع إمامه .
    أما بالنسبة للمأموم إذا تركها ، فمن قال : إن المأموم ليست عليه قراءة الفاتحة ، فالأمر واضح أنه ليس عليه شيء .
    ومن قال : إنها ركن في حقه ، فهو كالإمام ، فإذا تركها يأتي بعد سلام إمامه بركعة ، إلا إذا جاء والإمام راكع ، أو جاء والإمام قائم ، ولكن ركع قبل أن يتمها ، ففي هذه الحال تسقط عنه ـ أي عن المأموم ـ في الركعة الأولى . ) .أ.هـ

    وبالله التوفيق .




  3. #3
    تاريخ التسجيل
    26 - 8 - 2002
    المشاركات
    14,113
    للفائدة


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •