صفحة 9 من 9 الأولىالأولى 123456789
النتائج 121 إلى 127 من 127
  1. #121
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,300

    موسوعة أحكام الطهارة ( مكتبة الرشد ) ط الثانية

    رابط التحميل موسوعة أحكام الطهارة ( مكتبة الرشد ) ط الثانية
    المؤلف : أبي عمر دبيان بن محمد الدبيان
    نبذه عن الكتاب :
    المجلد الأول: المياه والآنية
    المجلد الثاني: آداب
    المجلدان الثالث والرابع: سنن الفطرة (تم الدمج للتسلسل)
    المجلد الخامس: المسح على الحائل
    المجلدات السادس والسابع والثامن: الحيض والنفاس 1-3 (تم الدمج للتسلسل)
    المجلدان التاسع والعاشر: الوضوء 1-2 (تم الدمج للتسلسل)
    المجلد الحادي عشر: الغسل
    المجلد الثاني عشر: التيمم
    المجلد الثالث عشر: النجاسة
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  2. #122
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,300

    موسوعة السير - دار ابن كثير - 10 مجلدات

    رابط التحميل موسوعة السير - دار ابن كثير - 10 مجلدات
    المؤلف الدكتور على الصلابي
    نبذه عن الكتاب
    الطبعة : الثانية 1430 هـ
    عدد الأجزاء : 10
    الناشر : دار ابن كثير
    السيرة النبوية 1-2
    - أبو بكر الصديق 3
    - عمر بن الخطاب 4
    - عثمان بن عفان 5
    - علي بن أبي طالب 6
    - الحسن بن علي بن أبي طالب 7
    - معاوية بن أبي سفيان 8-9
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  3. #123
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,300

    مجلة التواصل الصادرة عن جمعية الجعوة الإسلامية العالمية

    At Tawasul Magazine No. 1-16

    مجلة التواصل الصادرة عن جمعية الجعوة الإسلامية العالمية
    طرابلس - ليبيا
    الأعداد 1-16

    https://archive.org/details/AlTAWASULMAGAZ.part01
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  4. #124
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,300
    http://www.rayatalislah.com/index.php/majalla

    حمل مجلة الاصلاح الجزائرية
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  5. #125
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,300

    مجلة العروة الوثقى - PDF

    رابط التحميل مجلة العروة الوثقى - PDF
    المؤلف المحرر : الشيخ محمد عبده
    نبذه عن الكتاب

    لخص الإمام محمد عبده أهم أهداف المجلة في خطاب أرسله إلى صديقه الشاعر الإنجليزي "ولفرد بلنت"؛ وهى: صون استقلال الشعوب الشرقية من عدوان الدول الغربية، وإقلاق بال الحكومة الإنجليزية؛ حتى ترجع عن أعمالها المثيرة لخواطر المسلمين.
    كذلك كان من الأهداف التي عبرت عنها المجلة والتي يمكن استخلاصها من المادة التحريرية الواردة فيها: الدعوة إلى الاتحاد والتضامن، والأخذ بأسباب النهضة، وتحرير مصر والسودان من الاستعمار البريطاني..
    وكانت أهم الموضوعات والأفكار التي وردت بالمجلة وتم التركيز والتأكيد عليها أفكار الوحدة والتضامن، وإيقاظ الوعي لمقاومة الاستعمار، والتنديد بمن يوالون الأجنبي، والدعوة للدفاع عن الأوطان، ومحاربة التواكل لدى الشرقيين، والتأكيد على قيم الأمانة والشرف والواجب، وإبراز أهمية الأمة في مواجهة استبداد الحاكم، والدعوة إلى الإصلاح بالرجوع إلى حقيقة الدين، والدعوة إلى وحدة الأمم الشرقية.
    لم يصدر من المجلة سوى ثمانية عشر عدداً خلال سنة واحدة، ثم اضطر الحكيمان -الأفغاني ومحمد عبده- إلى حجبها عن الصدور، وذلك "بسبب ما اتخذته الحكومة البريطانية من تدابير شديدة لعرقلة أعمالها" كما يقول الدكتور عثمان أمين..

    ويضيف العقاد إلى أسباب توقفها أنها صودرت في جميع البلاد الإسلامية "واتفقت على مصادرتها حكومات الدول الأجنبية وحكومات الملوك والأمراء الشرقيين، لأنها كانت تحارب الحكم الأجنبي بجميع مساوئه كما كانت تحارب استبداد الحاكم الوطني وفساد أعوانه ورجاله".
    بالإضافة إلى أنها كانت تُتخذ دليلاً على الانتماء إلى جمعية العروة الوثقى ومن ثم الاضطهاد ومصادرة الأموال وغير ذلك.. فقد كانت الحكومة المصرية -مثلاً- تغرّم كل من توجد لديه نسخة من المجلة بغرامة تبدأ من خمسة جنيهات إلى خمسة وعشرين جنيهاً.
    رغم العمر القصير الذي عاشته المجلة، فإن آثارها في حياة الأمم الشرقية كانت عميقة وبعيدة المدى، فقد امتد تأثيرها -وتأثير الحكيمين- في أغلب المجددين والزعماء والمصلحين والحركات الفكرية والسياسية والاجتماعية التي عرفتها أمم الشرق بعد ذلك، وما زال المجلد الذي يضم أعداد المجلة يُقرأ ويدرّس كعلامة على يقظة فكر هذه الأمة، ودليل على قدرتها على النهوض رغم الكبوات، والثبات رغم الضربات.
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  6. #126
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,300

    للتحميل : مجلة اللسان العربي : الأعداد من ( 1 ) إلى ( 56 )

    بسم الله الرحمن الرحيم
    ---------------------
    ---------------------------
    مجلة اللسان العربي
    مجلة دورية للأبحاث اللغوية ونشاط الترجمة والتعريب في العالم العربي
    يصدرها المكتب الدائم لتنسيق التعريب التابع لجامعة الدول العربية
    الرباط ( المغرب الأقصى )
    الأعداد : من ( 1 ) إلى ( 56 )
    ---------------------------
    -------------------
    المصدر : موقع نور ماجز ( noormags )
    جمعه وحوله إلى ملف بي دي إف : مدونة لسان العرب
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  7. #127
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,300

    مجلة الأمة القطرية كاملة - جميع الأعداد من العدد 1 الى 72

    لأول مرة: مجلة الأمة القطرية كاملة - جميع الأعداد من العدد 1 الى 72 - ملونة عالية الجودة pdf
    وهذه جميع اعداد المجلة حتى توقفها بعد ستة سنوات منذ بداية اصدارها
    صفحة تحميل جميع الأعداد من 1 الى 72 من الأرشيف :
    https://archive.org/download/Mqumm

    كل عدد هو ملف مضغوط برقم العدد وبه محتويات العدد ويمكن الإطلاع على فهرس كل الاعداد بتحميل ملف ال pdf الذي رابطه:
    https://archive.org/download/Mqumm/fehres.pdf
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

صفحة 9 من 9 الأولىالأولى 123456789

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •