النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,416

    له علاقة بإحدى قريباته ويطلب توجيهه للصواب

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأخ الفاضل مهذب هذه الرسالة بعث بها أحد الأخوة على بريد الموقع يقول فيها :
    بسم الله الرخمن الرحيم
    أنا شاب أبلغ من العمر 26 سنة وأنا على علاقة بفتاة وهي إحدى قريباتي ولم أتقدم لها حتى الآن ولكن علاقة عادية عن طريق الهاتف وأنا على إتصال دائم معها دلوني جزاكم الله خيرا .
    ع/الجزائر . وشكرا
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477
    اقتباس المشاركة الأصلية كتبت بواسطة مســك مشاهدة المشاركة
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    الأخ الفاضل مهذب هذه الرسالة بعث بها أحد الأخوة على بريد الموقع يقول فيها :
    بسم الله الرخمن الرحيم
    أنا شاب أبلغ من العمر 26 سنة وأنا على علاقة بفتاة وهي إحدى قريباتي ولم أتقدم لها حتى الآن ولكن علاقة عادية عن طريق الهاتف وأنا على إتصال دائم معها دلوني جزاكم الله خيرا .
    ع/الجزائر . وشكرا

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته . .
    اسأل العظيم أن يطهر قلبك ويسترك ويحميك ..

    أخي الكريم . .
    طالما وأنك تجد في نفسك رغبة وميلا إليها وهي كذلك فالحل أن تتوّج هذا الميلان برباط ( ذهبي ) رباط الزواج . .
    إن أي علاقة بين ذكر وأنثى خارج نطاق ( الزوجية ) تعتبر علاقة لا سكن فيها ولا اطمئنان .. وإنك لو سألت نفسك هل تجد نفسك مستقرا مطمئنا لعلاقتك بهذه الفتاة وأنتما لا تحلاّن لبعضكما !!
    أعتقد أنك ستسمع صوت ( ضميرك ) يناديك . . أنك تتسلّق الأسوار ويوشك أن تقع !!

    أخي . .
    التساهل في هذا التواصل من وراء الأسوار سيجرّك إلى ما هو أعظم .. وحينها ستخسرها !!
    وقبلها ستخسر احترامك لنفسك وذاتك .. وستخسر احترام الذين من حولك !
    فهل تنتظر ذلك ؟!

    أنصحك الآن :
    - أن تقطع كل طريق للتواصل معها سواء كان رقما أو بريدا الكترونيا أو لقاء في جامعة أو سوق او بيت أو نحو ذلك .
    - أن تكثر من الاستغفار وقراءة القرآن . وجرّب هذه الليلة أن تقرأ سورة يوسف عليه السلام النبي العفيف وتأمّل عفّته وهو الشاب الذي لم يخن أمانة الله .
    - ثم يا أخي إن كانت هذه الفتاة ممن يجتمع فيها الوصف " الودود الولود " " الصالحة الطيبة " فاطرق الباب وادخل البيوت من أبوابها . .
    أمّأ إن كنت لا ترى فيها ما وُصف . . فالأسلم لك أن تبحث عمن تسترك وتعفّك وتحفظ غيبتك .

    أسأل الله العظيم أن يغنيك بحلاله عن حرامه وبفضله عمن سواه .




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •