صفحة 16 من 100 الأولىالأولى ... 6789101112131415161718192021222324252666 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 226 إلى 240 من 1500
  1. #226
    تاريخ التسجيل
    8 - 9 - 2003
    الدولة
    التي أتمنى أموت أو ادفن فيها المدينة النبوية
    المشاركات
    807
    الرسالة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمن السحيم
    ..

    قال معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنه للأحنف بن قيس : بِمَ سُدْت قومك أنت ، ولست بأتَمّهم ولا أشرفهم ؟ فقال : إني لا أتناول - أو قال - لا أتَكَلّف ما كُفِيت ، ولا أُضيع ما وليت ، ولو أن الناس كَرِهُوا شُرب الماء ما طعمته .

    0
    0

    شرح الله صدركم للخير ونفع بكم

    شيخنا المبارك لم افهم وش المعنى من هذه العبارة

    هلا مزيد شرح فيها وفقكم الله للخير

    بوركتم

    0
    0
    اللهم نسألك القوة في الدين والجهاد فيه



  2. #227
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,247
    ..

    قال ابن الجوزي : خُلِقْنَا نَتَقَلّبُ في سِتّةِ أسْفَارٍ إلى أن يَسْتَقِرّ بِنا الْمَنْزِل :
    السفر الأول : سَفَر السلالة من الطين .
    والثاني : سَفَر النطفة من الصلب .
    والثالث : مِن البطون إلى الدنيا .
    والرابع : من الدنيا إلى القبور .
    والخامس : من القبور إلى العَرْض .
    والسادس : إلى مَنْزِل الإقامة ، فقد قطعنا نصف الطريق ، وما بَعْدُ أصعب .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  3. #228
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,247

    الفاضلة جوهرة

    ..

    " ولو أن الناس كَرِهُوا شُرب الماء ما طعمته "

    أي ليس مُولَعاً بِمخالفة الناس .. لأن الناس تَملّ من يُكثِر مُخالفتها .. ولذلك لم يُملّ .. بل سَوّدوه ( جعلوه سيدا عليهم )


    قال يوسف بن اسباط : صَحِبَ عبد الله بن المبارك سفيان الثوري في سفر في موضع مُخيف ، فقال له ابن المبارك : يا أبا عبد الله هذا موضع مُخيف ، فنهض سفيان وهو يقول :

    [poem=font="Traditional Arabic,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/19.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    وإذا صَاحَبْتَ فاصْحَب صَاحِبا = ذا عَفاف ووفاء وكَرَم
    قوله للشيء : لا إنْ قُلْتَ : لا = وإذا قْلَتَ : نعم . قال : نعم [/poem]
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  4. #229
    تاريخ التسجيل
    8 - 9 - 2003
    الدولة
    التي أتمنى أموت أو ادفن فيها المدينة النبوية
    المشاركات
    807

    Re: الفاضلة جوهرة

    الرسالة الأصلية كتبت بواسطة عبد الرحمن السحيم
    ..

    " ولو أن الناس كَرِهُوا شُرب الماء ما طعمته "

    أي ليس مُولَعاً بِمخالفة الناس .. لأن الناس تَملّ من يُكثِر مُخالفتها .. ولذلك لم يُملّ .. بل سَوّدوه ( جعلوه سيدا عليهم )


    قال يوسف بن اسباط : صَحِبَ عبد الله بن المبارك سفيان الثوري في سفر في موضع مُخيف ، فقال له ابن المبارك : يا أبا عبد الله هذا موضع مُخيف ، فنهض سفيان وهو يقول :

    [poem=font="Traditional Arabic,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/19.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    وإذا صَاحَبْتَ فاصْحَب صَاحِبا = ذا عَفاف ووفاء وكَرَم
    قوله للشيء : لا إنْ قُلْتَ : لا = وإذا قْلَتَ : نعم . قال : نعم [/poem]

    0
    0

    الله يسعدكم يا فضيلة الشيخ في الداريين

    ويصبرك علي ويجعلك رحيب الصدر أكثر وأكثر

    وعذرا لجهلي فيها بل ازدادت العبارة بالنسبة لي غير مفهومة

    خصوصا بيت الشعر


    من فضلكم كيف أجمع بينها وبين لا تكن آمعة 000

    وفي أي شيء تكون المخالفة ؟!


    وفقتم وهديتم وشرح الله صدركم للخير


    0
    0
    التعديل الأخير تم بواسطة جوهرة ; 03-26-06 الساعة 10:56 AM
    اللهم نسألك القوة في الدين والجهاد فيه



  5. #230
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,247

    الإمَّعَة : من إذا أحسن الناس أحسن ، وإذا أساءوا أساء !

    ..

    هذا ليس له شخصية مُستقلّة بل هو مُقلِّد تَبَعيّ !

    ويُجمع بين قول الأحنف وما جاء في البيتين وبين " لا تَكون إمَّعَة " بأن الإمعة ، يَصِحّ أن يُوصَف بأنه من صِنف " أتْبَاع كل ناعِق " كما قال عليّ رضي الله عنه

    وأما الذي يَترك ما يسوء ، فليس بإمَّعَة

    وليس الذي يتنازل عن بعض رأيه إرضاء لِصاحِبه إمَّعة ..

    وهذا هو المعنى المراد في البيتين ..

    ومنه وقله عليه الصلاة والسلام لِرَجُلَين من أصحابه ( معاذ وابي موسى ) : وتطاوعا ولا تختلفا . رواه البخاري ومسلم .

    فالصديق يُراعي خاطر صديقه ..

    ويَكون هيَّنا ليِّنا في غير معصية الله ، كما قال ابن مسعود رضي الله عنه : خَالِط الناس ودينك لا تَكْلِمَنّه .

    فالمؤمن هيِّن ليِّن .. خاصة مع أصحابه وقراباته ..

    وفي الحديث : المؤمن مألفة ، ولا خير فيمن لا يَألف ولا يُؤلَف . رواه الإمام أحمد .

    فقول الصاحب لِصاحبه للشيء يُريده : نَعَم ، مُطاوَعة له ، لا يكون بهذا إمّعة .. وإنما يكون إمّعة إذا قلّد الناس في كل شيء ، إن أحسنوا أحسن ، وإن أساءوا أساء ..

    والله يحفظك
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  6. #231
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,247
    ...


    [poem=font="Traditional Arabic,5,black,bold,normal" bkcolor="transparent" bkimage="backgrounds/18.gif" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    يا ناظرا يَرنُو بِعَينيّ راقد = ومشاهدا للأمر غير مشاهد
    تَصِل الذنوب إلى الذنوب وترتجي = دَرَج الجنان ونيل فوز العابد
    أنسيت ربك حين أخرج آدما = منها إلى الدنيا بِذَنْبٍ واحد ؟[/poem]
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  7. #232
    تاريخ التسجيل
    26 - 8 - 2002
    المشاركات
    14,113

    كما قال ابن مسعود رضي الله عنه : خَالِط الناس ودينك لا تَكْلِمَنّه .

    قاعدة مفيدة وسديدة رضي الله عن ابن مسعود .

    وجزيت خيراً شيخنا الفاضل على هذا التوضيح والتفريق بين المصانعة والمداهنة في التعامل مع الآخرين .


  8. #233
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,247

    الفاضلة عائشة .. آمين .. ولك بمثل ما دعوت

    [align=center]..

    وللفائدة .. سبق أن كتبت مقالا بعنوان :


    مُداهنة أم مُداراة ؟[/align]
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  9. #234
    تاريخ التسجيل
    8 - 9 - 2003
    الدولة
    التي أتمنى أموت أو ادفن فيها المدينة النبوية
    المشاركات
    807

    لله درك

    [align=center]
    0
    0


    نعم الان فهمت

    والحق الذي اشكل علي هو امتناعه عن الماء وهو من الطيبات

    ولكن فضيلتك كفيت ووفيت وبوركت

    وزادك الله من فضله

    فائق احترامي وتقديري

    وان شاء الله ما نحرم هذه الدرر

    0
    0

    والله يجزي اخي مسك على فتح هذا الموضوع لقطف

    ثمار فوائدكم وفوائد من سبقكم 00 فلا حرمتم الاجر ولا حرمنا

    من هذا الخير


    بوركتم


    0
    0
    [/align]
    اللهم نسألك القوة في الدين والجهاد فيه



  10. #235
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,415
    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    أما الوراقة فهي أنكد حرفة "=" أوراقها وثمارها الحرمان
    شبهت صاحبها بحالة إبرة "=" تكسو العراة وجسمها عريان [/poem]
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  11. #236
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,415
    نقل أحد الأخوة ترجمة مصعب بن الزبير رحمه الله نقلاً عن البداية والنهاية للحافظ ابن كثير ..
    كانت ترجمة رائعة .. أعجبني منها بعض المواقف هذا أحدها :
    عن عبد الرحمن بن أبى زناد عن أبيه قال : اجتمع فى الحجر مصعب وعروة وابن الزبير وابن عمر فقال عبد الله بن الزبير أما أنا فأتمنى الخلافة وقال عروة أما أنا فأتمنى أن يؤخذ عنى العلم وقال مصعب أما أنا فأتمنى إمرة العراق والجمع بين عائشة بنت طلحة وسكينة بنت الحسين وقال عبد الله بن عمر أما أنا فأتمنى المغفرة قال فنالوا كلهم ما تمنوا ولعل ابن عمر قد غفر الله له

    -------------
    موقف آخر

    قالوا: وكان مقتله يوم الخميس للنصف من جمادى الأولى سنة ثنتين وسبعين
    ولما وضع رأس مصعب بين يدى عبد الملك قال:


    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    لقد أردى الفوارس يوم عبس "=" غلام غير مناع المتاع
    ولا فرح بخير أن أتاه "="ولا هلع من الحدثان لاع
    ولا رقابة والخيل تعدو "="ولا خال كانبوب اليراع [/poem]

    فقال الرجل الذى جاء برأسه: والله يا أمير المؤمنين لو رأيته والرمح فى يده تارة والسيف تارة يفرى بهذا ويطعن بهذا لرأيت رجلا يملأ القلب والعين شجاعة لكنه لما تفرقت عنه رجاله وكثر من قصده وبقى وحده ما زال ينشد

    [poem=font="Simplified Arabic,4,black,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    وإنى على المكره عند حضوره "="أكذب نفسى والجفون فلم تغض
    وما ذاك من ذل ولكن حفيظة "="أذب بها عند المكارم عن عرضى
    وإنى لأهل الشر بالشر مرصد "="وإنى لذى سلم أذل من الأرض [/poem]


    فقال عبد الملك: كان والله كما وصف به نفسه وصدق ولقد كان أحب الناس الى وأشدهم لى ألفة ومودة ولكن الملك عقيم
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  12. #237
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,415
    [poem=font="Simplified Arabic,4,darkblue,normal,normal" bkcolor="transparent" bkimage="" border="none,4,gray" type=0 line=0 align=center use=ex num="0,black"]
    لقد أخبرتك الحدثات نزولها "="ونادتك ألا إن سمعك ذو وقر
    تنوح وتبكي للأحبة إن مضوا "="ونفسك لا تبكي وأنت على الأثر[/poem]
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  13. #238
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,415
    قال الإمام الذهبي رحمه الله :
    " ولو أنَّا كلما أخطأ إمامٌ في اجتهاده في آحاد المسائل خطأً مغفوراً له, قمنا عليه وبدَّعناه وهجرناه, , لما سَلِمَ معنا لا ابن نصر ولا ابن مندة ولا من هو أكبر منهما, والله الهادي إلى الحق, وهو أرحم الراحمين, فنعوذ بالله مِن الهوى والفظاظة " السير 14/40

  14. #239
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,415
    قال سحنون رحمه الله : محب الدنيا أعمى لم ينوره العلم " [ سير أعلام النبلاء ]
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  15. #240
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,415
    كان [ الإمام مالك ] رحمه الله تعالى كثيرًا ما يتمثّلُ:

    وخيرُ أمورِ الدِّينِ ما كان سُنةً ** وشرُّ الأمورِ المحْدثاتُ البدائعُ

صفحة 16 من 100 الأولىالأولى ... 6789101112131415161718192021222324252666 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •