الرئيسية  I  المنتديات  I  الفتاوى  I  المكتبة  I  المقالات  I  الدروس العلمية  I  البحوث العلمية  I  سجل الزوار  I  اتصل بنا

العودة   مُنْتَدَيَاتُ مِشْكَاة الأَقْسَامُ الرَّئِيسَـةُ مِشْكَاةُ الْحِوَارَاتِ البَنَّـاءَةِ
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع تقييم الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 10جمادى الأولى1427هـ, 06:22 صباحاً
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
راااااقي
مشكاتي فعّال راااااقي غير متواجد حالياً
66
01-06-2006
العين والحسد . والفرق بينهما .. العلامات
[c][/c]

أخي الكريم مُحب الخير هذا رد على أستفسارك عن الحسد وأردته يكون على هذا الشكل ليكون مرجعاً نادراً لشخصك الكريم ولمن أراد أن يستفيد منه من المسلمين ( أن العلم لله وحده ) وهو من ضمن مشاركات لي في عدة مواقع للرقية الشرعية . وارجو أن أكون وُفقت للرد عليك ولو لم يكن هذا مكانه .
العين والحسد . . والفرق بينهما .. والعلامات

الفرق بينهما هو في الوسيلة ثم في الدرجة وعليهما تكون النتيجه . ويأتي تفصيل ذلك . . بعد قليل .
ولقد هُوجمت من الكثير من الرقاة . لهذا القول . ولكنها الحقيقة . نسأل الله سبحانه الهداية لنا ولهم .

1_ إن العائن والحاسد يشتركان في الأعجاب بالشيء ويختلفان في مداه . ( فالأول لايتمنى زوال الشيء بينما الثاني يحرص ويتمنى ) .

2_ فكل حاسد عائن .. وليس كل عائن حاسد . (إنها المسافة من الأعجاب إلى زوال النعمة _ وهو الحسد ) فالعائن متى تجاوز الأعجاب بالشيء وتمنى زواله . سُمي حاسداً . إنه فرق بسيط لمن ينظر إليه نظرة عابرة .. ولكنه مُدمر لصاحبه أولاً . وللمحسود ثانياً .
3_ إن العائن يجب ان تكون أمامه ليعيًنك ( يعيًنك حتى لو كان أعمى ) . ولا يستطيع ان يعيًنك وأنت غائب عنه . أما الحاسد بأمكانه ذلك إن كنت أمامه او بعيدًا عنه . ( حتى وإن لم يراك مطلقاً ) .
ونرى كثيراً من المعالجين يعالجون المعيون نفس علاج المحسود . وهذا غير صحيح إطلاقاً .
فالعين إما تكون معجبة . اوتكون حاسدة . او تكون مُهلكة ( قاتلة ) .
فالعين المعجبة قد تكون من صالح او طالح . إنساً او جناً .
فلو كان العائن عائناً. وأستطعنا ان نأخذ من آثره او لم نستطع . فهي تشفى بسرعه بأذن الله . لأسباب معلومة .
ولكن ماذا نفعل إن كان العائن حاسداً. هنا يجب ان نأخذ من آثره . وإن لم نستطع .. فعلى المحسود ان يُضاعف جهده وصبره حتى يصل للشفاء وقد يطول . ( على حسب قوة العين ) وهذا مايقع فيه بعض المعالجين . ويتعاملون مع كل عين على أنها حسد ( في العلاج ) . ولكل منهما علامات تعرف بها أثناء الرقيه او قبلها او بعدها .
وإن كان العائن من الجن فلا تصل للحسد ( زوال النعمة ) . ولكنه يُعجب بالشيء ( إنسان _ أكل ) فإن كان إنسان عشقه( مس عشق ) . وإن كان أكلاً أسقطه من يد الأنسان وأكله . او غير ذلك .

كثير من الناس . يسألون هل صحيح إن الأعمى يعين ؟ وهل إذا مات العائن . تبطل العين ؟ والجواب على السؤال الأول .. نعم . بل الجن تعين . وكذلك الحيوان .
اما جواب السؤال الثاني . لاتبطل بموته . والله أعلم . ولكنها تخف بالتدريج حتى تنتهي إذا اراد الله . ( لأنها لاتتجدد وطالما العين او السحر لايتجددان فهما الى زوال بأذن الله ) شرط ان يستمر على الأستشفاء . فالعائن بموته لا يتجدد حسده . وبالتالي يكون حسده للنقص أقرب . بينما وهو حي ويرى الحاسد المحسود او العكس . فالعين هنا تتجدد تلقائياً . ولو كان المحسود محافظاً على الأذكار . ( الأذكار والتحصينات اليوميه . لاتفيد مامضى .. ولكنها تمنع مايأتي بأذن الله ) هل تُصدق هذا ؟ هي الحقيقه والله . ( فهي رقية وقائية فقط )
كثير من الناس لايُدرك . ان الذي يحسد هي النفس وليست العين ( فإن كانت النفس طيبة تعين . وإن كانت خبيثة فهي تحسد ) . إن العين وسيلة لخروج السهام فقط . والا كيف يعين الأعمى .
4_ يجب ان يكون الحاسد مبصرًا . حتى يحسد المحسود . وتفصيله في سياق الكلام .
بينما العائن لايحتاج إلى النظر حين يعين . فيعين حتى بالوصف للشيء المُعين . سواء كان حيوان او سيارة او منزل اوحتى إنسان . ويسمى مجازاً ( حسد الغبطة اوالأعجاب دون تمني زوال الشيء عن صاحبه )
5_ إن سهام العائن تخرج من نفسه دون النظر ( لايشترط الابصار ) . والحاسد تخرج سهامه من نفسه ومن نظره في نفس الوقت ( يشترط الابصار) . ويزيد من شدتها الحاضر من الجن او الشياطين فيدخل في المحسود . ( خادماً للعين )
فليس لكل عين شيطان يتبعها ( إلا ان تكون من كافر او شخص لايصلي ) . ولكن لكل عين حاسدة كثير من الشياطين مُرافقين للحاسد بأستمرار . ( إن الحاسد شيطان من شياطين الأنس ) وعلامة ذلك. إن المحسود لايستطيع ان يأخذ من آثر الحاسد بسهوله . وتجد دائماً الحاسد لايترك له آثر يستطيع المحسود ان ينتفع منه ( تخبره شياطينه بذلك عن طريق الوسوسه ) .. ألم يلاحظ أحد ذلك ؟ ( ولهذا لايشفى المحسود بسرعه _ بينما يشفى المعيون في وقت قصير _ إرادة الله عزوجل دائمة العلو ومُسيطرة في كل شأن _ ونحن هنا نتكلم عن المادة فقط ) .
فالحاسد يتمنى و يُريد زوال كل نعمة للمحسود ( صحة _ جمال _ غنى _ سعادة ) بأي شكل . إنه يحارب الله في قدره وحكمته . ( كما إن إبليس لم يمتنع عن السجود عصيان لله عزوجل . . ولكنه حسد لأدم عليه السلام _ وهو بالتالي عصيان لخالقه ) .
6- إن الحسد يعني إحتكار الكل والجزء . كما قال تعالى (أَمْ لَهُمْ نَصِيبٌ مِّنَ الْمُلْكِ فَإِذاً لاَّ يُؤْتُونَ النَّاسَ نَقِيراً (53) أَمْ يَحْسُدُونَ النَّاسَ عَلَى مَا آتَاهُمُ اللّهُ مِن فَضْلِهِ فَقَدْ آتَيْنَا آلَ إِبْرَاهِيمَ الْكِتَابَ وَالْحِكْمَةَ وَآتَيْنَاهُم مُّلْكاً عَظِيماً (54) فهو لايلتفت لمن أنعم بهذه النعمة او تلك على المحسود . إنه لايعجبه تدبير الله سبحانه للأمور او لتقسيم النعم . ( فهو بالتالي شيطان )
7- لايحسد الأنسان نفسه .. ولكنه بأمكانه أن يعينها .
8- العائن حاسد خاص كما يُقال . أما الحاسد فهو عام شره . يقول ابن القيم (ولهذا - والله أعلم - إنما جاء في السورة ذكر الحاسد دون العائن لأنه أعم فكل عائن حاسد ولا بد ، وليس كل حاسد عائنا ، فإذا استعاذ من شر الحسد دخل فيه العين ، وهذا من شمول القرآن وإعجازه وبلاغته ) ( بدائع الفوائد - 2 / 233 ) 0

وينقسم الحسد إلى : _
1- تمني زوال النعمة عن المنعم عليه ولو لم تنتقل للحاسد.
2- تمني زوال النعمة عن المُنعم عليه وحصوله عليها .
3- تمني حصوله على مثل النعمة التي عند المُنعم عليه حتى لا يحصل التفاوت بينهما ، فإذا لم يستطع حصوله عليها تمنى زوالها عن المُنعم عليه.

أعراض العين ( مُعجبة أو حاسدة ) في ( البدن )
1- الشحوب في الوجه
2- الثقل في مؤخرة الرأس _ وعلى الأكتاف
3- التأوه والتنهد
4- الوخز في الأطراف
5- الحرارة والبرودة بالتناوب
6- النفور من الأهل والمنزل والمجتمع والدراسة ( كذلك السحر والمس )
7- كثرة التعرق ( الجبين والظهر والصدر )
8- سرعة الغضب والعصبية الزائدة ( كذلك السحر والمس )
9- الميل للأعتداء على الأخرين
10- كثرة العناد
11- الأحساس بالضيق والأختناق
12- التردد في إتخاذ القرارات
13- كثرة التقلب في الفكر والحال والقول
14- الخمول والكسل واللأمبالاة ( أحياناً السحر )
15- الهزال وقلة الشهية .
16- التثاؤب والدموع دون بكاء ( آثناء القراءة )
17- الرغبة في التمغط أحياناً باليدين كلاهما او واحدة منهما . آثناء القراءة او بعدها.
18- الشعور بالتقيؤ او الغثيان
19- كثرة الرمش بالعينين تلقائياً
20- ألم في الأسنان يذهب ويعود
21- زيادة البلغم ولو لم يُدخن مثلاً
22- كُثرة التبول
23- يسمع أحياناً كأن أحداً يمشي خلفه او يُناديه او يمر من أمامه .
24 - ثقل في الجسم خاصة الاكتاف والايدي
25 - معاودة الغصة ( الشرقة )
26 - الانين بكثرة ( النساء والاطفال خاصة )
27- كثرة التجشوء
28- النوم بكثرة أو الارق بأستمرار حين النوم او كلاهما يتناوبان
29 - صفرة في الوجه
30- تبدل معظم الصفات الحسنة الجسمية أو النفسية اوالمادية او الصحية الى عكسها وبشكل ملحوظ . كتبدل النشاط الى كسل والجمال الى قباحة ونعومة الصوت الى خشونة .. وهكذا
31- نقص في المال . وتدهور في التجارة . وإرتباك في التعامل . والغباء او الخبل في البيع والشراء . وغير ذلك مما لايحضرني الأن .
ولا يشترط وجود جميع هذه الاعراض في أنسان واحد وفي نفس الوقت ..



ومن علامات العين ( الحاسدة فقط ) في المنزل
1- تشقق بعض الجدران
2- هبوط بعض المباني بعض الشيء
3- رؤية نار تشتعل في احد الغرف او أرجاء المنزل الأخرى ( في الحلم فقط )
4- رؤية كثرة النمل في بعض أنحاء المنزل ( النمل الموجود بدون سبب . حين يُقرأ عليه . (...... يا أَيُّهَا النَّمْلُ ادْخُلُوا مَسَاكِنَكُمْ لايَحْطِمَنَّكُمْ سُلَيْمَانُ وَجُنُودُهُ وَهُمْ لايَشْعُرُونَ [النمل : 18] بتكرار يختفي النمل او يذهب لمساكنه. تدريجياً . أما النمل الذي بسبب الحسد فلا يختفي إلا بصرف الحسد . او برش حبه سوداء . او ( أعوذ بكلمات الله التامة من كل شيطان وهامه ومن كل عين لامه . . وتُكرر كثيراً . وقد لايختفي أمامك ولكنه سيختفي وربما عاد مرة أخرى( حتى يذهب السبب ) هذا ماجربته أكثر من مره ورأيته .
5- تكرار تعطل بعض الاجهزة في المنزل مع تصليحها بأستمرار
6- كثرة الخصومات بين أهل المنزل دون سبب معروف
7- أنتهاء الارزاق بسرعة في المنزل المحسود وعدم البركة فيها
8- رؤية ( فئران _ صراصير _ جرذان _ بكثرة تعبث بمحتويات المنزل بشكل سريع وغريب ( ثلاجات _ اجهزه _ ملابس _ وغيرها ) دون توقف . وهذه الخمسة الأخيره هي العلامات القوية لحسد المنزل .

ونتائج ( الحاسدة أذا تمكنت وانتشرت ) في البدن : _
1- تكسر الصفائح الدموية ( نوع من انواع سرطان الدم )
2- بعض انواع السرطان ( الكبد _ الثدي _ الجلد _ وغيرها )
3- الفشل الكلوي
4- الغرغرينا
5- السكر
6- المياة في الرأس ( بعض الحالات )
7- عدم النُطق
8- الضغط
9- الحساسيه في مكان معين ( اليدين والأرجل خاصة )
10- الدمامل ( وتأتي احياناً من السحر والمس )
11- تساقط الشعر ( يأتي أيضاً من السحر )
12- تليف الكبد
13- الألتهابات عامة
14- الشلل للجسم . اوجزء منه
15- كل مرض غريب ونادر لايعرفه الأطباء .
16- أمراض المفاصل . بما فيها الأحتكاك .
17- العمى
18- عقم او نزيف مستمر ( كذلك في السحر والمس )
19- عدم إستطاعة الكتابة لمن يكتب .او كره الكتابة في معظم الوقت
20- الدوالي
21- كثير من حالات الجلطة
22- الغدد بأنواعها ( في كثير من الحالات _ وعلاماتها عدم شفائها بسرعة )
23- بعض الكسور التي لاتبرأ بسرعة
24- تكرار الحروق او الاصابة في منطقة معينة
25- كثرة القمل قي الرأس مع تنظيفه بأستمرار
26- أسقاط الحمل المتكرر ( أيضاً من السحر والمس )
27- سلس البول


كيف يعرف المعيون عائنه أو حاسده ؟
1- قد يراه في المنام ( يُخاصمه _ يأمره بعنف _ يهاجمه بأي آلة حادة _ مقطب الجبين _ يهدده _ )
2- قد يخبره صديق او قريب بأن فلان من الناس . ( يمدحك بما ليس فيك . يتكلم بك بسوء بما ليس فيك ) . ( يُقصد هنا المبالغة في الشيء )
3- تتضايق من صديق او قريب . دون سبب مسبق. ( غير تنافر الأرواح ) المذكور في الحديث .
4- حين ترى إنسان معين . تشعر بضيق في الصدر او خفقان في القلب . او كلاهما .. وأنت لاتعرف لماذا يحصل لك ذلك . كلما رأيت هذا الأنسان بالذات . .
5- يزورك أحد الناس . ويأكل او يشرب عندك . وتلاحظ عليه انه لايترك لك أثر منه ( بل ويحافظ على آثاره بشكل مبالغ فيه او ملفت للنظر ) وقلق نوعاً ما .
6- قد تقابل إنسان تعرفه ( قريب او صديق في الظاهر ) في مناسبه اوغيرها فتبتسم في وجه . ولاتجده يبادلك نفس الأبتسام . ( تشعر انه يخفي شيئاً ) .
7- أذا رأيت الحاسد تتثأب بأستمرار أو يكثر لديك التثاؤب بشكل ملحوظ .

ماهي الأشكال التي تخرج العين على هيئتها ؟
1_ سائل ( عرق _ بول _ إستفراغ )
2_ بخار ( عطاس _ تثاؤب )
3_ زلال ( مع البراز )
3_ على شكل كدمات على الجسد . ثم تختفي او تتقيح . فتنتهي
4- حبوب صغيرة أو دمامل

قد تكون معلومات غريبه وجديدة . لبعض ماورد هنا لم تُذكر من قبل في المنتديات الخاصة بالرقية . والفضل لله وحده لما علمنا وأتاح لنا ما يساعدنا في التعلم .. منه العلم وإليه يعود . عسى الله يعلمنا ماينفعنا . وينفعنا بما علمنا . إنه ولي ذلك والقادر عليه . ثم مامررت به ومر بي آثناء عملي هذا . وثانياً : لأن كثير من الرقاة والمعالجين لايقولون كل شيء لأسباب مختلفة .. والله أعلم

ملاحظه مهمه :_
ليس كل ماذكر من أمراض . تكون بسبب العين او السحر او المس . الفيصل هنا ( الفروق بين الأمراض الروحيه والعضويه ) وهاهي بين يديك : _

1- المرض الروحي يتنقل وتختلف أعراضه من حين لأخر ( صداع _ أرق _ إنطواء دون سبب مقنع _ إحتلام بشكل ملفت _ مغص _ إلخ _ مرة في الظهر وأخرى الرأس وثالثة الأطراف ) أما المرض العضوي فمكانه ثابت ولايتنقل .

2- المرض الروحي لايوجد له سبب طبي . بينما العضوي يوجد له سبب واحد او عدة اسباب .

3- المرض الروحي لايُرى بالأشعة او ماشابهها . بينما العضوي يتضح .

4- المرض الروحي يتأثر وصاحبه بالقرأن . بينما العضوي لايتأثر . مع انه يشفى بأذن الله .

5- المرض الروحي لايحرص ولايستمر دائماً صاحبه على الطاعات . وقد يتعب من بعضها . عكس المرض العضوي . فأن صاحبه يقبل كثيراً على الطاعات . بل ويزيد منها رجاءاً في الشفاء .

بل أقول أن كل مرض لم يوجد له سبب طبي . ولم تنفع معه الأدوية . وأستعصى علاجه على الطب الحديث . . فهو لابد أن يكون بسبب مرض روحياً . والله أعلم

هذه فروق فقط . ولكل مرض نتائجه . وكلاهما يكون .. وينتهي بأذن الله وحده . فهو وحده يشفي الداء بدون دواء . وهو وحده يجعل الدواء في الداء . وهو وحده الذي خلق الداء كما خلق الدواء .
نسأل الله عز وجل ان يشفي كل مريض . ويجعل لكل هم فرجاً ومخرجاً . إنه ولي ذلك والقادر عليه .
اللهم إن كنت مصيباً فهو فضل منك . وإن كنت مخطئاً فأسألك الهدايه.


التوقيع
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 27محرم1433هـ, 01:26 صباحاً
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
عاشقة الاستغفار
مشكاتي جديد عاشقة الاستغفار غير متواجد حالياً
26
12-12-2008
الحمدلله على كل حال


التوقيع
رد مع اقتباس
  #3  
قديم 16ربيع الثاني1433هـ, 06:59 مساء
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
السلفى من ليبيا
مشكاتي فعّال السلفى من ليبيا غير متواجد حالياً
134
16-10-2010
جزاكم الله خيرا


التوقيع
عن ابن عباس رضي الله عنهما قال: كنت رديف النبي فقال: ((يا غلام أو يا غليم، ألا أعلمك كلمات ينفعك الله بهن؟ قلت: بلى، فقال: احفظ الله يحفظك، احفظ الله تجده تجاهك، تعرف إلى الله في الرخاء يعرفك في الشدة، وإذا سألت فاسأل الله، وإذا استعنت فاستعن بالله، واعلم أن الأمة لو اجتمعت على أن ينفعوك بشيء لم ينفعوك إلا بشيء كتبه الله لك، وإن اجتمعوا على أن يضروك بشيء لم يضروك إلا بشيء كتبه الله عليك، رفعت الأقلام وجفت الصحف))
رد مع اقتباس
  #4  
قديم 21ربيع الثاني1433هـ, 08:05 مساء
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
نورالهداية
مشكاتي قمّة نورالهداية غير متواجد حالياً
391
18-07-2005
سبحان الله معلومات عجيبة جدا جدا
جزاك الله خيرا


التوقيع
بسم الله الرحمن الرحيم

وصية رسول الله صلى الله لمن راى عيسى ابن مريم

(( من ادرك منكم عيسى ابن مريم فليقرئه منى السلام))

حديث حسن.
حسنه الألبانى.
رد مع اقتباس
  #5  
قديم 23ذو القعدة1434هـ, 02:05 صباحاً
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
أبو آسر
مشكاتي جديد أبو آسر غير متواجد حالياً
12
26-09-2013
جزاك الله خيرا


التوقيع
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.


الرئيسية  I  المنتديات  I  الفتاوى  I  المكتبة  I  المقالات  I  الدروس العلمية  I  البحوث العلمية  I  سجل الزوار  I  اتصل بنا