النتائج 1 إلى 6 من 6
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    02-05-2006
    المشاركات
    74

    مُقْتَطَفَاتٌ شِعْرِيَّةٌ عَنِ الصَّبْرِ عَلَى الْبَلاء

    الْيَأْسُ مِفْتَاحُ الْفَشَلْ
    كُنْ ثَابِتـًا مِثـْـلَ الجَبَلْ مَهـْـمَا تُوَاجِـهُ يَا بَطَلْ
    لا تَنـْــدُبَنَّ مُصِيبـَـةً أَوْ تَبـْــكِيَنَّ عـَـلَى طَلَلْ
    أَوْ تَيـْــأَسَنَّ لِعَثـْــرَةٍ فَالْيـَـأْسُ مِفْتـَـاحُ الْفَشَلْ
    وَكَأَنـَّـني بِكَ عَنْ قَرِيبٍ سـَـوْفَ تَرْفـُـلُ في الحُلَلْ
    إِنَّ بَعْدَ الْعُسْرِ يُسْرَا
    اصْبِرْ عَلَى الزَّمَنِ الْعَصِيبْ فَلِكُلِّ مجْتـَـهِدٍ نَصِيبْ
    وَتَعَلَّمِ الصَّبـْـرَ الجَمِيـلَ إِذَا نَظـَـرْتَ إِلى الحَبِيبْ
    سَتَجِيءُ أَيـَّـامٌ غـَـدًا أَصْفَى مِنَ اللَّبـَـنِ الحَلِيبْ
    فَالصَّبـْــرُ يَأْتي دَائِمًا مِنْ بَعـْـدِهِ فـَـرَجٌ قَرِيبْ
    مَنْ كَانَ في كَنـَـفِ الإِلـَـهِ فَـلا يَضِلُّ وَلا يخِيبْ
    وَكَتَبْتُ أَيْضًا :الدَّهْرُ يحْزِنُنـَا لِيـَـوْمِ سـُرُورِنَا وَاليُسـْـرُ لَنْ تَلْقـَـاهُ قَبْلَ عَسِيرِ
    اصْبِرْ إِنَّ العَاقِبَةَ لِلْمُتَّقِين
    كُنْ مُسـْـتَقِيمًا دَائِـمًا مَهـْـمَا رَأَيْتَ مِنَ الْعِوَجْ
    وَاصْبـِـرْ قَلِيـلاً يَا أَخِي فَالصَّبـْـرُ مِفْتَـاحُ الفَرَجْ
    مُقْتَطَفَاتٌ مِن أَشْعَار / يَاسِر الحَمَدَانِي
    التعديل الأخير تم بواسطة ياسر الحمداني ; 24May2006 الساعة 12:34 AM

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    12-06-2005
    الدولة
    سلطنة عمان
    المشاركات
    6,644
    شعر جميـل
    أثابك الله تعالى اخي الكريـم ياسر
    وسوف أكون لك شاكر إذا كتبت لنا موضوع عن الصبر على البـلاء.
    وفقكم الله تعالـى لما فيه الخيـر

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    26-08-2002
    المشاركات
    14,299

    فتح الله عليك

    ونأمل بالمزيد .


  4. #4
    تاريخ التسجيل
    16-06-2003
    المشاركات
    7,481
    بارك الله فيكم ..

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    02-05-2006
    المشاركات
    74

    وَقُولُواْ لِلنَّاسِ حُسْنَا

    أَحْبَابَنَا مَا أَجْمَلَ الدُّنيَا بِكُمْ لا تَقْبُحُ الدُّنيَا وَفِيهَا أَنْتُمُ
    أَمَّا بِالنِّسْبَةِ لِلأَخِ نَبِيل ، وَمَطْلَبِهِ الجَمِيل ؛ فَأُبَشِِّرُهُ وَأُبَشِّرُ قُرَّائِيَ الْكِرَام ؛ أَنيِّ ـ وَبِمُجَرَّدِ الانْتِهَاءِ مِن أَدَبِيَّاتي ـ سَوْفَ أَبْدَأُ إِنْ شَاءَ اللهُ في نَشْرِ إِسْلامِيَّاتي ، وَسَأَجْعَلُ بَاكُورَتَهَا الصَّبْر .
    وَظَنيِّ بِكُمْ سَتَحْتَارُونَ أَيُّهُمَا أَفْضَل : رَقَائِقِي الدِّينِيًَّةُ وَإِسْلامِيَّاتِي ، أَمْ كِتَابَتي الشِّعْرِيَّةُ وَأَدَبِيَّاتِي ..؟!

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    26-05-2006
    المشاركات
    2
    [align=center]السلام عليكم و رحمة الله و بركاته



    جزاك الله خيرا أخي في الله .
    [/align]

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •