النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    30 - 3 - 2002
    المشاركات
    177

    أنتبه تخلي العصمة بيد زوجتك ....تبي تعرف ليييش...تفضل

    منقول

    العصمه
    يروى عن احد الاخوة انه اثناء ذاهبه للمنزل حصلت بينه وبين زوجته خلاف
    ومشاجرة وهذا الشي ليس بغريب ولكن هذه المرة
    طلبت الزوجة الطلاق من زوجها الشي الذي أغضب الزوج فأخرج ورقة من جيبه وكتب
    عليها
    نعم انا فلان الفلاني اقرر وبكامل قواي العقلية انني متمسك بزوجتي تمام
    التمسك ولا ارضى بغيرها زوجة
    وضع الورقة في مظرف وسلمها للزوجة وخرج من المنزل غاضبا كل هذا والزوجة لا
    تعلم ما بداخل الورقة ، وعندها وقعت الزوجة في ورطة اين تذهب وما تقول وكيف تم الطلاق كل هذه الاسئلة جعلتها في دوامه وحيرة وفجأة دخل الزوج البيت ودخل مباشرة الى غرفته دون ان يتحدث كلمة واحدة
    فذهبت الزوجه الى غرفته وأخذت تضرب الباب فرد عليها الزوج بصوت مرتفع ماذا
    تريدين؟؟
    فردت الزوجة بصوت منخفض ومنكسر أرجوك افتح الباب أريد التحدث اليك!!!
    وبعد تردد فتح الزوج باب الغرفة واذا بالزوجة تسأله بأن يستفتي الشيخ وانها
    متندمة اشد الندم لعل الذي صار غلطة وانها لاتقصد ما حدث .
    فرد الزوج وهل انت متندمة ومتأسفة على ما حدث
    ردت الزوجة نعم نعم والله اني ما اقصد ما قلت واني نادمة اشد الندم على ما
    حدث !
    عندها قال الزوج افتحي الورقة وانظري ما بداخلها
    وفتحت الزوجة الورقة ولم تصدق ما رأت وغمرتها الفرحة واخذت تقبل الزوج وهي
    تقول
    والله ان هذا الدين عظيم ان جعل العصمة بيد الرجل ولو جعلها بيدي لكنت قد
    طلقتك 20 مرة
    قال الله تعالى:
    (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون * فرحين بما آتاهم الله من فضله ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم ألا خوف عليهم ولا هم يحزنون ).

    سورة آل عمران

  2. #2
    صدى الذات زائر
    كان بودي أخي الكريم الإحجام عن بعض التفاصيل . .
    لكن على كل المرأة في الغالب يحكمها العاطفة . . .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    30 - 3 - 2002
    المشاركات
    177
    اسف اختي صدى الذات

    ان كنت اسأءت

    لكنها فقط للعبرة

    موفقة إن شاء الله.
    قال الله تعالى:
    (ولا تحسبن الذين قتلوا في سبيل الله أمواتا بل أحياء عند ربهم يرزقون * فرحين بما آتاهم الله من فضله ويستبشرون بالذين لم يلحقوا بهم من خلفهم ألا خوف عليهم ولا هم يحزنون ).

    سورة آل عمران

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •