صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 49
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    19-03-2002
    الدولة
    مشكاة الخير
    المشاركات
    1,846

    مشكاة السيرة النبوية

    الحمد لله الذي أرسل رسوله بالهدى ودِين الحق ، ليُظهره على الدين كله
    والصلاة والسلام على من بعثه ربه هاديا ومبشِّراً ونذيرا ، وداعياً إلى الله بإذنه وسراجا منيرا . أما بعد :
    فإن أزكى البشرية ، وخير البرية ، هو رسول الله محمد بن عبد الله صلى الله عليه وسلم ..

    وقد مَدَحه ربّه وزكّاه :
    فَزَكَّى خُلُقَه ، فقال : (وَإِنَّكَ لَعَلى خُلُقٍ عَظِيمٍ) .
    وزَكَّى قلبه ، فقال : (مَا كَذَبَ الْفُؤَادُ مَا رَأَى) .
    وزَكَّى بَصَرَه ، فقال : (مَا زَاغَ الْبَصَرُ وَمَا طَغَى) .
    وزَكَّى قوله ، فقال : (وَمَا يَنْطِقُ عَنِ الْهَوَى) .
    وزكّاه جُملة ، فقال : (مَا ضَلَّ صَاحِبُكُمْ وَمَا غَوَى)
    وقَرَن الله اسم رسوله باسْمِه تبارك وتعالى ، فلا يُذكر اسم الله إلا ويُذْكَر معه اسم نبيِّه صلى الله عليه وسلم ..
    فإذا نادى المنادي قَرَن اسم رسول الله مع اسم الله ..
    وإذا تشهّد الْمُصلِّي قَرَن الشهادة لله بالتوحيد بالشهادة لرسوله بالرسالة ..
    مِصداق ذلك في كتاب الله (وَرَفَعْنَا لَكَ ذِكْرَكَ) ..
    يكفيك عن كل مَدحٍ مَدحُ خالِقِه=واقرأ بِرَبِّك مبدأ سورة القلم
    شَهْم تُشِيد به الدنيا بِـرُمَّـتِها=على المنائر من عُرْبٍ ومن عَجَمِ
    وفي زمن غابتْ فيه الأسوة ، وزُوِّرَتْ فيه القُدْوة ، واتّخذ الناس قُدوات من حُثالات البشر من مُغنين ولاعِبين وممثلين .. وغيرهم .. وتربّت الأجيال على هذا .. حتى يُسأل الطالب عن نبيِّه صلى الله عليه وسلم فيظلّ واجِماً حائراً ، ولو سُئل عن لاعب أو مُغنٍّ أو ممثل لما تَوانَى عن حكاية تفاصيل حياته ، بل ونوع لباسِه ، وهيأته ومِشيته ! إلى غير ذلك ..

    من أجل ذلك عزمنا في إدارة شبكة مشكاة الإسلامية على افتتاح قسم يتم من خلاله التعريف بالنبي صلى الله عليه وسلم ، ونشر سيرته العطرة ، وإحياء القدوة الحقّة ، والذبّ عن سُنّته صلى الله عليه وسلم .
    ونحن إذ نعزم على افتتاح هذا القسم نسأل الله أن يستعملنا في طاعته وفي نُصرة سنة نبيه صلى الله عليه وسلم ..
    وقد وَعد الله ووعده حق ، وقال وقوله الصِّدْق ، أنه ناصِرٌ أنبياءه ورُسُلَه وأولياءه .
    قال تعالى : (إِنَّا لَنَنْصُرُ رُسُلَنَا وَالَّذِينَ آَمَنُوا فِي الْحَيَاةِ الدُّنْيَا وَيَوْمَ يَقُومُ الأَشْهَادُ) وهذه النُّصْرَة الربانية ليست مرتبطة بحياة الأنبياء والرُّسُل ، بل هي مُستمرة على مرّ الزمان ، ويوم يقوم الأشهاد ، ولذلك جاء التعبير بالمضارع (لَنَنْصُرُ) .
    ومن نُصْرَتِه سبحانه وتعالى لِرُسُلِه أنه ما نال منهم أحد إلا رَجَعتْ سِهامه في نَحره ، ورَدّ الله كيده عليه ، فكان هو المغبون الخاسر ، وكانت الرِّفعة والنُّصْرَة لأنبياء الله ورُسلُه .
    فأبو لهب لا يُذكر إلا على سبيل الذمّ !
    ومُسيلِمة لا يُذكر إلا ويُقرَن معه وصف الكذب ( الكذّاب ) !
    وهكذا على مرّ العصور ، وتعاقب الدهور ما تَجَرّأ مأفون حاقد على أنبياء الله ورُسُلِه إلا حاق به سيء مكره ، وكَتَب الله النصر والعزّة والغلَبَة لِرُسُلِه وأوليائه .

    نسأل الله أن ينفع بهذا القسم .. وأن يكون منارة هُدى يُستضاء بها في دياجير الفتن المدْلَهمّة ..
    إدارة المشكاة


    عندما يعبث اليأس بمصير الكثير من اليائسين، وعندما يكون المستقبل رهين الخوف من الفشل وأسيراً للغموض والضياع، وعندما يتخيل كل هؤلاء اليائسين الخائفين أن الحل أصبح من معجزات الزمان ... عند ذلك كلّه ولأجل ذلك كلّه كانت المشكاة لتعيد طعم الحياة إلى نفوس أنهكها طول الصبر والمعاناة، وتنعش روحاً أثقلتها كثرة الزلات والعثرات، فهي ملاذ الصابرين ودليل التائبين النادمين.
    ومن المشكاة سنبحر جميعاً إلى أمل طالما افتقده الكثير، ومستقبل ظنّ آخرون أنه لن يأتي أبدا.
    ومن المشكاة سنبحر معاً إلى عالم لا تشوبه انتماءات المتحزّبين، ولا يعكره تهوّر الجاهلين، ولا يقبل على أرضه إلا من يأمل منهم أن يكونوا أمة واحدة تأمر بالمعروف وتنهى عن المنكر وتؤمن بالله
    فكانت فِكرة إنشاء الشبكة حُلماً يُراودنا – ونحمد الله إليكم – أن صار واقعا ملموساً .
    كانت البداية صعبة .. وأصعب ما تكون البدايات
    كانت بدايتنا من خلال ( منتديات مشكاة ) واضعين نصب أعيننا كثرة المنتديات وما تَحْويه من غُثائية !
    لذا فقد حرصنا من البداية على ( الكيف ) لا على ( الكمّ ) ..
    حرصنا على نوعية ما يُطرح في ( منتديات مشكاة ) ، كما كُنا شَغوفين بالتجديد والتطوير الْمُؤطَّر بالأصَالة ..
    عَوّدْنا روّاد ( مشكاة ) على التجديد .. حاولنا جاهِدين تقديم كل جديد ومُفيد ..
    فَسِرْنا قُدُماً ننشد طريق الحقّ .. نَرفع شِعار ( عودة إلى الكتاب والسنة ) ..
    ولا زال رَكب ( المشكاة ) يسير .. وقوافله تَتْرَى .. مُستمسكين بِعُرى الإسلام ..
    غير آبِهين بِكُلّ عيّاب ..
    لا نُسَاوِم على المبدأ وإن كَـلّ السَّيْر .. أو طال الطريق ..
    مِن هُنا نقول لِروّاد شبكة مشكاة نحن ننشد طريق الحقّ .. هدفنا العودة إلى الكتاب والسنة بِفَهْمِ سَلَف الأمة .. لِعلمنا ويَقيننا أنه لا يُصلِح آخر هذه الأمة إلا بما صلح به أوّلها ..
    وصلاح أول هذه الأمة كان بالتمسّك بالكتاب والسُّنّة ..
    ولا ثَبات ولا بَقَاء لِشَجَر لا جُذور له !
    فحيّهلا إن كنت ذا همة فَقَد *** حَدَا بِك حَادي الشوق فَاطْوِ المراحلا

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    02-01-2006
    المشاركات
    370
    جزاكم الله كل خير
    ونحن معكم على الدرب نسير .
    وفقنا الله وإياكم لما يحبه ويرضاه .
    كثر المتساهلون فى الدين ، فظهر الملتزمون بصورة المتشددين ، فعلى الملتزمين إختيار الأسلوب الصحيح لتوصيل صحيح الدين لغيرهم باللطف واللين 0
    أسألكم الدعاء لأمى
    اللهم اغفر لها وارحمها وعافها واعف عنها ، وأكرم اللهم نزلها ، ووسع مدخلها ، واغسلها بالماء والثلج والبرد ، ونقها اللهم من الخطايا كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس ، وأدخلها اللهم الجنة ، وأعذها من عذاب القبر ، ومن عذاب النار .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    21-03-2002
    الدولة
    الإسْـلام
    المشاركات
    25,065
    يوماً وراء يوم تزداد مشكاتنا تألقاً ولمعانا ،
    وأكمل حلقة من حلقات العقد الثمين بإضافة قسم
    من أفضل الأقسام على الإطلاق :
    ( مِشْكاةُ السِّيرَةِ النَّبَوِيَّةِ )
    إلى الإمام مشكاتنا الحبيبة وإلى التقدم والرقي
    وبارك الله في الجهود ...

    ونتمنى من الجميع التفاعل ونقل وكتابة السيرة والآثار الصحيحة
    الثابتة عن الحبيب صلوات ربي وسلامه عليه ..

    والله يحفظكم ويرعاكم ..
    جُروحُ الأمة لا تتوقف عن النّزف !

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    12-06-2005
    الدولة
    سلطنة عمان
    المشاركات
    6,509
    الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ولد السيح
    يوماً وراء يوم تزداد مشكاتنا تألقاً ولمعانا ،
    وأكمل حلقة من حلقات العقد الثمين بإضافة قسم
    من أفضل الأقسام على الإطلاق :
    ( مِشْكاةُ السِّيرَةِ النَّبَوِيَّةِ )
    إلى الإمام مشكاتنا الحبيبة وإلى التقدم والرقي
    وبارك الله في الجهود ...

    ونتمنى من الجميع التفاعل ونقل وكتابة السيرة والآثار الصحيحة
    الثابتة عن الحبيب صلوات ربي وسلامه عليه ..

    والله يحفظكم ويرعاكم ..

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    17-11-2005
    الدولة
    مُنْتَدَيَاتُ مِشْكَاة
    المشاركات
    558
    الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ولد السيح
    يوماً وراء يوم تزداد مشكاتنا تألقاً ولمعانا ،
    وأكمل حلقة من حلقات العقد الثمين بإضافة قسم
    من أفضل الأقسام على الإطلاق :
    ( مِشْكاةُ السِّيرَةِ النَّبَوِيَّةِ )
    إلى الإمام مشكاتنا الحبيبة وإلى التقدم والرقي
    وبارك الله في الجهود ...

    ونتمنى من الجميع التفاعل ونقل وكتابة السيرة والآثار الصحيحة
    الثابتة عن الحبيب صلوات ربي وسلامه عليه ..

    والله يحفظكم ويرعاكم ..


  6. #6
    تاريخ التسجيل
    21-11-2004
    المشاركات
    1,081
    جزاكم الله خيرا
    وبارك الله فيك ونفع بجهودكم
    اختكم في الله إسلامية
    اللهم ارحم واغفر لوالدتي
    لقد افتقدتك كثيرا ياامي
    اشتقت لك

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    26-08-2002
    المشاركات
    14,113

    خطوة إيجابية

    وما أجمل أن تزدان المشكاة بمشكاة السيرة النبوية الشريفة .

    جعلها مناراً للعلم ومنبراً للفكر .

    جزاكم الله خيرا .


  8. #8
    تاريخ التسجيل
    02-09-2003
    الدولة
    عنـيزة الحبيبة
    المشاركات
    4,703
    [align=center]جزاكم الله خير الجزاء ..
    وأعز بجهودكم دينه و نصر رسوله عليه أفضل الصلاة والتسليم ..[/align]









  9. #9
    تاريخ التسجيل
    25-04-2002
    المشاركات
    286
    الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ولد السيح
    يوماً وراء يوم تزداد مشكاتنا تألقاً ولمعانا ،
    وأكمل حلقة من حلقات العقد الثمين بإضافة قسم
    من أفضل الأقسام على الإطلاق :
    ( مِشْكاةُ السِّيرَةِ النَّبَوِيَّةِ )
    إلى الإمام مشكاتنا الحبيبة وإلى التقدم والرقي
    وبارك الله في الجهود ...

    ونتمنى من الجميع التفاعل ونقل وكتابة السيرة والآثار الصحيحة
    الثابتة عن الحبيب صلوات ربي وسلامه عليه ..

    والله يحفظكم ويرعاكم ..

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    31-03-2002
    المشاركات
    3,565
    [align=center]جهود مباركة

    نسأل الله لكم التوفيق والسداد وللتميز اهله وأنتم أهل لذلك [/align]
    إشارة : رب حقيقة مرت كطيف جال في الخلجات؛ فتزودا فالعيش ظل زائل؛ وهناك ينعم صاحب الحسنات
    إن القلب ليحزن وإن العين لتدمع . رحمك الله يا أمي الحبيبة
    موعدنا الجنة
    كم افتقدكِ أمي

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    16-06-2003
    المشاركات
    7,258
    الرسالة الأصلية كتبت بواسطة ماء الغمام
    [align=center]جزاكم الله خير الجزاء ..
    وأعز بجهودكم دينه و نصر رسوله عليه أفضل الصلاة والتسليم ..[/align]

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    06-01-2006
    الدولة
    مصر - الأسكندرية
    المشاركات
    65
    [align=center]



    [grade="00008B FF6347 008000 4B0082"]أكرمكم الله وبارك فيكم ودمتم فى عزة وتمكين .. آمين

    اللهم عليك بكل من استهزأ بنبيك
    اللهم أرنا فيهم عجائب قدرتك
    اللهم ابتليهم بالأمراض الفتاكة والديون القاهرة
    اللهم سلط عليهم الضفادع والجراد والقمل والزلازل والمحن
    اللهم شل أركانهم وأخرس ألسنتهم وحرك ما سكن منهم وسكن ما تحرك منهم واجعل الموت أغلى أمانيهم
    اللهم انشر بينهم الأوبئة والمصائب
    اللهم إنا نبرأ إليك من كيد الفجار وسفه الكفار وتطاول أعداء دينك
    اللهم اكفناهم بما شئت إنك على كل شيء قدير[/grade][/align]

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    30-04-2003
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    10,546

    شكر الله لكم

    جعله الله حجةً لنا لا علينا و وفقنا لنصرة نبيه و دينه

    اقتباس
    من احترام النفس واحترام ذوق من تجالسين [اللباس الساتر] فلنجعلها انطلاقة في تصحيح المفاهيم، واعلمي أن سِترك في لباسك واجب عليك وحَقٌ لِمَن يراكِ

    هل أفتى أحد كِبار العلماء بأنَّ عورة المرأة أمام المرأة مِن السُّرة إلى الركبة؟

    ما حكم إظهار الكتفين وأعلى العضد

    ما حكم لبس الفستان دون أكمام ؟

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    02-08-2005
    المشاركات
    38
    جزاكم الله الف خير

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,300

    :::العم مشكاة :::

    جزاك الله خيراً ..
    سباق للخير دائماً
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

صفحة 1 من 4 1234 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •