صفحة 8 من 8 الأولىالأولى 12345678
النتائج 106 إلى 109 من 109
  1. #106
    تاريخ التسجيل
    02-03-2012
    المشاركات
    9

    المعجم اللغوي التاريخي – تأليف أ. فيشر - مجمع اللغة العربية - القاهرة

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته... وبعد،

    نظرا للحاجة الماسة للكثير من الباحثين للاطلاع على المحاولة الأولى لإنشاء معجم تاريخي للّغة العربية بتكليف من مجمع اللغة العربية في القاهرة فقد قامت صفحة المعجم المؤرخ للغة الضاد على الفيسبوك بتوفير نسخة PDF لهذا الكتاب النادر ولأول مرة على الإنترنت... وقامت إدارة الصفحة بفهرسة هذه النسخة الألكترونية واقتراح العناوين للمقدمة التي كتبها أوغست فيشر والتي أخذت جلّ هذا الجزء الأول (والأخير) والتي اوجز فيها الأسس التي تم على أساسها اختيار مواد هذا المعجم... كذلك قمنا بفهرسة المراجع العربية والأجنبية وقمنا بفهرسة ما جاء من مواد رئيسية ومواد فرعية... ونسأل الله عزّ وجلّ السداد... اليكم رابط التصفح المباشر

    http://archive.org/details/Etymologi...lArabicLexicon

    والرابط المباشر الذي يمكن استخدامه مع برامج التحميل:

    http://archive.org/download/Etymolog...%20Lexicon.pdf


    محمد الدباغ
    مدير صفحة المعجم المؤرخ للغة الضاد على الفيسبوك
    ملاحظة: لكي تعمل الروابط الالكترونية الموجودة في الملف تحتاج الى احدث نسخة ممكنة من برنامج قارئ اكروبات

  2. #107
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,317

    المرتجل في شرح الجمل لابن الخشاب- ت علي حيدر

    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  3. #108
    تاريخ التسجيل
    26-06-2009
    المشاركات
    55
    تم التحميل
    مع الامتنان العميق
    اللهم لا تخز والدي يوم يبعثون

  4. #109
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,317
    المعجم اللغوي التاريخي - مجمع اللغة العربية
    أ . أوغست فيشر
    يُعدّ معجم فيشر من أفضل معاجم المستشرقين التي أثّرت في الدراسات المعجميّة العربيّة.
    وعندما أصبح فيشر عضوًا في مجمع اللغة العربيّة بالقاهرة تيسّر له طرح فكرته على أعضاء المجمع على جهد فيشر المعجميّ، حيث استطاع أنْ يقنع المجمع بالتصوّر المعجميّ الاستشراقي القائم على نقد المعاجم العربيّة ومعاجم المستشرقين التي سارت على منوالها، لما فيها من عيوب عديدة ، ذلك التصوّر الذي يذهب إلى أخذ مفردات العربيّة من مصادرها الأصليّة - متى أمكن - لا من المعاجم العربيّة، ومن تلك المصادر ما يعدّ خارجًا عن مفهوم الفصاحة الذي حدّده المعجميّون العرب.
    سنة النشر: 1436 هـ - 2015 م.
    عدد الصفحات: 118.
    https://www.almeshkat.net/book/11981
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

صفحة 8 من 8 الأولىالأولى 12345678

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •