صفحة 1 من 8 12345678 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 117
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    موسوعة برامج مؤلفات العلماء والدعاة الألكترونية

    الحمد لله الذي جَعَل العلماء منارات هُدى والصلاة والسلام على مَن بَعَثه ربُّـه بالْهُدى وعلى آله وأصحابه مصابيح الدُّجى .
    أما بعد :
    فإن بني إسرائيل كانت " تَسُوسهم الأنبياء كلما هَلَك نَبِيّ خَلَفَه نَبِيّ ، وإنه لا نبي بعدي " كما في الصحيحين من حديث أبي هريرة رضي الله عنه .
    ولما كان محمد صلى الله عليه وسلم هو خاتم الأنبياء ، فلا نبي بَعده ، فقد جَعَل الله العلماء لهذه الأمة بمثابة صمام الأمام ، فهم كالنجوم يُهتَدى بها في دياجير الظُّلُمات ، وكالمنارات يراها السَّالِكون .
    قال ابن القيم – رحمه الله - : ولولا ضمان الله بحفظ دينه وتكفّله بأن يُقيمَ لـه من يجدد أعلامه ، ويُحيى منه ما أماته المبطلون ، ويُنعش ما أخمله الجاهلون ، لهُدِّمت أركانه وتداعى بنيانه ، ولكن الله ذو فضل على العالمين . اهـ .
    فالعلماء " يَنْفُون عن كتاب الله تأويل الجاهلين ، وتحريف الغالين ، وانتحال المبطلين " فإذا أراد الله رَفع العِلم وقبضه قَبَض العلماء .
    وفي الصحيحين من حديث عبد الله بن عمرو أن النبي صلى الله عليه وسلم قال " إن الله لا يقبض العلم انتزاعا ينتزعه من الناس ، ولكن يقبض العلم بقبض العلماء حتى إذا لم يَترك عالما اتخذ الناس رؤساً جهالا فسُئلوا فأفتوا بغير علم ، فَضَلَّوا وأَضَلُّوا "
    ولا تزال أمة مُحمد صلى الله عليه وسلم بِخير ما دام فيها العلماء ، فإذا ذَهَب العلماء كثُر الشرّ والأشرار ، " ويبقى شرار الناس يَتَهَارَجُون فيها تهارج الْحُمُر ، فعليهم تقوم الساعة " كما في صحيح مسلم .
    كما أن العلماء هم المصلِحُون الذين يَدفع الله بهم العذاب ، ولذا لما سُئل عليه الصلاة والسلام : يا رسول الله أنَهْلِك وفينا الصالحون ؟ قال : نعم ، إذا كثر الخبث . رواه البخاري ومسلم .
    فالصَّلاح وحده لا يَدفع عذاب ، بل الإصلاح هو الذي يَدفع العذاب ، وذلك بِتبصير الناس وإرشادهم ، وتقليل الخبث .
    (وَمَا كَانَ رَبُّكَ لِيُهْلِكَ الْقُرَى بِظُلْمٍ وَأَهْلُهَا مُصْلِحُونَ)
    وفضل العلماء أكثر من يُحصَر ، وأشهر من أن يُذكَر ..
    ولما كان العلماء هو ورثة الأنبياء ، وكان لهم فضائل في أمْن وأمان الأمة ، رأينا في " شبكة مشكاة الإسلامية ":
    جَمْع وبثّ كُتب العلماء الربانيين ، على صورة مكتبات على هيئة كُتب إلكترونية ؛ وفاء لعلماء هذه الأمة ، ونشراً للعِلم الصحيح ، وتسهيلا على الباحثين ، فإن في مكتبات الكُتُب الإلكترونية خاصية البحث في جميع المؤلَّفات التي تضمّنها البرنامج ، بالإضافة إلى خواصّ أخرى يجدها من يتعامل مع برامج الكُتُب الإلكترونية .

    ونسأل الله أن يَجعل عملنا في رضاه ، وأن يَجعله خالصا لوجهه الكريم .
    إخوانكم في إدارة شبكة مشكاة الإسلامية
    عنهم : أخوكم عبدالرحمن السحيم
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج فتاوى شيخ الإسلام ابن تيمية

    من أضخم الموسوعات الشرعية المعتمدة، المتلقاة من علماء الأمة ـ ليس بالقبول فحسب ـ وإنما بالإعجاب والفخر الكبيرين. الموسوعة التي تُغنيك عن اقتناء الكثير من أمهات الكتب؛ لشمولها، وتنوعها، وعمقها، وجاذبية عرضها، وسلاسة أسلوبها، ووحدة منهجها. الموسوعة الغنية بالعقائد، وعلم الكلام، والمنطق، والفلسفة، والمناظرات، المشتملة على: الفقه وأصوله، والتفسير وأصوله، والحديث وأصوله، والتصوف وأصوله،... الحاوية لكل ما يحتاج إليه المسلم في معرفة ماضيه، وحاضره، ومستقبله من النواحي الشرعية. الموسوعة التي لها من الرحابة، والتأثير ما جعلها قبلة الأصوليين، ووجهة المحدثين، ومرشد المفسرين، وإمام المتكلمين، وبغية العارفين، وضالَّة المستفتين، وسراج المتمنطقين، ومشكاة المتفكرين.

    أضغط على الصورة لتحميل البرنامج

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج فتاوى اللجنة والإمامين بن باز وبن عثيمين

    برنامج موسوعي للفتاوى حيث يحتوي على مجموع فتاوى اللجنة الدائمة في العقيدة والصلاة والصيام والزكاة والحج بالإضافة إلى مجموع فتاوى ومقالات ابن باز (13 مجلد) ومجموع فتاوى ورسائل ابن عثيمين (18 مجلد) ويتيح عملية التصفح بين الفتاوى والمقالات والرسائل إضافة إلى عملية البحث ونسخ النص.
    أضغط على الصورة لتحميل البرنامج
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج مؤلفات الشيخ محمد بن عبدالوهاب

    برنامج يضم بعض أبرز مؤلفات الشيخ الداعية محمد بن عبد الوهاب .. ويحتوي البرنامج بضعة عشر مؤلفاً للشيخ في العقيدة والفقه وغيره .. ويتميز بصغر حجمه وسهولة استخدامه ..
    أضغط على الصورة لتحميل البرنامج
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  5. #5
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج فتاوى ورسائل الشيخ محمد بن إبراهيم

    برنامج يضم مجموع فتاوى ورسائل الشيخ محمد بن إبراهيم آل الشيخ، المفتي العام الأسبق للمملكة العربية السعودية. ويعرض البرنامج ما يزيد على أربعة الآف فتوى تقع في ثلاثة عشر جزءا، هي: العقيدة، أصول الفقه - الطهارة - الصلاة، الجمعة - الجنائز، الزكاة - الصيام، الحج، الأمر بالمعروف - الجهاد، البيع، الحجر - إحياء الموات، الجعالة - العتق، النكاح، الطلاق - الديات، الحدود - القضاء، القسمة - معارف متنوعة. ويتيح البرنامج عملية التصفح بين الفتاوى منفردة إضافة إلى عملية البحث ونسخ النص.
    أضغط على الصورة لتحميل البرنامج
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج المنتقى من فتاوى الشيخ الفوزان

    برنامج يضم فتاوى منتقاة للشيخ صالح الفوزان عضو هيئة كبار العلماء في المملكة العربية السعودية. ويضم البرنامج أكثر من 1800 فتوى للشيخ مفهرسة على الأبواب في خمسة أجزاء ..
    أضغط الصورة لتحميل البرنامج
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج مؤلفات الشيخ عبدالرحمن السحيم

    وبعد فـ " من لا يشكر الناس لا يشكر الله "
    يسرنا في شبكة مشكاة الإسلامية أن نهدي هذا الجهد المتواضع إلى شيخنا الفاضل عبدالرحمن بن عبدالله السحيم " الداعية بوزارة الشؤون الإسلامية والأوقاف بالرياض " والمشرف العام على شبكة مشكاة الإسلامية والمتمثل في إصدار كتاب الكتروني يضم كل مؤلفات الشيخ من كتب وبحوث علمية وفتاوى شرعية وشروحات وردود على بعض الشبهات ومقالات في مختلف المواضيع والتي انتشرت عبر الشبكة العنكبوتية ..
    وهذا والله أقل ما يمكننا عمله تجاه جهوده وتواصله مع الجميع من خلال الشبكة العالمية ..
    راجياً من الله أن يكون هذا العمل خالصاً لوجهه الكريم
    وقد تم تسيمة هذا العمل بـ
    برنامج مؤلفات الشيخ عبدالرحمن السحيم
    والله أعلم
    مسك , ولد السيح , القاطع , أبو ربى
    أضغط على الصورة لتحميل البرنامج
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج موسوعة رواة الحديث الشريف

    برنامج موسوعي ضخم يضم تراجم رواة الحديث لمجموعة كبيرة من المصنفات الحديثية المسندة (أكثر من 15 مصنف حديثي) تشمل بيانات (8858) راوٍ ، ويعد جمعا علميا لأشهر وأكبر مصنفات رواة الحديث وهي :
    1 - "تهذيب الكمال في أسماء الرجال" للحافظ المزي .
    2 - "تهذيب التهذيب" للحافظ ابن حجر العسقلاني .
    3 - "تقريب التهذيب" للحافظ ابن حجر العسقلاني أيضا.
    4 - "الكاشف" للحافظ الذهبي .
    وهذه التراجم موزعة على خمسين مجلد مطبوع، كما يحوي البرنامج طرقا متعددة لعرض المعلومات الحديثية المختلفة المتعلقة بالرواة مع إمكانيات البحث والروابط العلمية.
    أضغط على الصورة لتحميل البرنامج
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  9. #9
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج مكتبة الشيخ الألباني

    يعد برنامج المكتبة الكبرى من أكبر وأضخم الموسوعات ، وكان الهدف منه جمع كل ما يهم طالب العلم والمثقف العادي من كتب في برنامج واحد .
    أضغط على الصورة لتحميل البرنامج
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج مكتبة الشيخ صالح آل الشيخ " وزير الأوقاف "

    الشيخ صالح آل الشيخ

    البرنامج يضم غالب مؤلفات الشيخ من كتب وبحوث علمية ورسائل وفتاوى وتفريغ أشرطة .


  11. #11
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    مشكاة المصابيح للخطيب التبريزي

    مشكاة المصابيح أصلها للبغوي وتكملته للتبريزي ، وهوكتاب مقسم على أبواب يجمع الأحاديث المشهورة في سائر ما يحتاج إليه الناس من أمور العبادات ومن أمور الآداب ومن أمور الزهد والتكذير بالآخرة إلى غير ذلك .
    ووما عمله الخطيب التبريزي في هذا الكتاب ما يلي :
    ـ قسم كل باب إلى فصول ثلاثة:
    الأول: ما أخرجه الشيخان أو أحدهما.
    الثاني: ما أورده غيرهما من الأربعة وأصحاب المسانيد والسنن.
    الثالث: ما اشتمل على معنى الباب من ملحقات مناسبة, وإن كان موقوفا.
    ـ هذا الأخير من زيادات التبريزي على المصابيح, ـ التزم ذكر من خرج الحديث, وتعيين الصحابي الذي رواه.
    ـ زاد على الأصل أكثر من ألف حديث, فعددها في المرقاة: (6293) وقد اعتنى الناس بالمشكاة أيضا كأصله فوضعوا عليه شروحا عديدة, ومختصرات مفيدة.
    اضغط الصورة للتحميل
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    موسوعة المفاهيم الإسلامية

    موسوعة جامعة للمصطلحات والمفاهيم الإسلامية في شتى المجالات على حروف المعجم.


    ملاحظة :
    بعد تحميل البرنامج يرجى فك الضغط عن الملف وتنصيب البرنامج .
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج السيرة النبوية - الرحيق المختوم

    ]برنامج صغير للسيرة النبوية اعتمادا على مصنف " الرحيق المختوم " لصفي الرحمن المباركفوري والتي حازت على جائزة رابطة العالم الإسلامي.
    ::: برنامج السيرة النبوية - الرحيق المختوم :::
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  14. #14
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج موسوعة الحديث النبوي الشريف

    برنامج موسوعي يجمع عشرين مصنفاً من مشاهيركتب الصحاح والسنن والمسانيد وفي طليعتها كتب السنة التسعة :
    صحيح البخاري وصحيح مسلم وسنن الترمذي وسنن النسائي وسنن أبو داود وسنن ابن ماجه ومسند أحمد وموطأ مالك وسنن الدرامي ..
    بالإضافة إلى العديد من كتب الحديث المشهورة الأخرى كمستدرك الحاكم وسنن البيهقي وسنن الدارقطني وصحيح ابن حبان وصحيح ابن خزيمة ومصنف ابن أبي شيبة وغيرها.
    .. بالإضافة إلى شرح صحيح البخاري (فتح الباري لابن حجر) وشرح صحيح مسلم (المنهاج للنووي) ..
    وبه إمكانية البحث في النص أو العنوان.
    أضغط الصورة
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,307

    برنامج موسوعة الإعجاز العلمي في الكتاب والسنة

    يضم البرنامج كتب ومقالات وملفات مرئية وبحوث علمية حول الطبيعة وما فيها من عظمة الله تعالى من خلال الإعجاز العلمي والعددي والألوان وجسم الإنسان والحيوانات والأرض والبحار وغيرها من الإعجازات المتنوعة
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

صفحة 1 من 8 12345678 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •