صفحة 22 من 22 الأولىالأولى ... 1213141516171819202122
النتائج 316 إلى 327 من 327
  1. #316
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571

    موسوعة التفسير المأثور

    موسوعة التفسير المأثور
    مركز الدراسات والمعلومات القرآنية
    اشتملت على كلِّ ما أُسنِدَ إلى رسولِ الله صلى الله عليه وسلم والصحابةِ والتابعين وأتباع التابعين - رحمهم الله - في تفسير القرآن العظيم.
    أهداف الموسوعة:
    1- جمعُ وترتيب أحاديث وآثار التفسير الواردة عن النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة والتابعين وأتباعهم، معزوةً إلى مصادرها الأصلية .
    2- تيسيرُ الوقوف على مناهج أئمَّةِ السَّلف في التفسير .
    3- الإعانةُ على فهم أقوال أئمَّة السلف في التفسير .
    4- الوقوفُ على ترجيحات الأئمة المحقِّقين في معاني الآيات .
    ومما امتازت به هذه الموسوعة بالإضافة إلى جمع هذه الأحاديث والآثار:
    1- تخريجُ الأحاديث المرفوعة وما له حكم الرفع تخريجًا مختصَرًا.
    2- عزوُ الآثار إلى المصادر المنقول منها.
    3- نقل تعليقات ابن جرير وابن عطية وابن تيمية وابن القيم وابن كثير، على بعض الآيات.
    4- الشمول: فهي أشملُ مصدرٍ مطبوعٍ لأحاديث وآثار التفسير الواردة عن النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة والتابعين وأتباعهم.
    5- الترتيب: رُتِّبت الآثارُ تاريخيًّا حسب الطبقات - بدءًا بما ورد عن النبي صلى الله عليه وسلم، فالصحابةِ، فالتابعين، فأتباعِهم- فالنزول، فالتفسير، فالنَّسْخ، فالأحكام، ثم الآثار المتعلقة بالآية مما سوى ذلك .
    والكتاب يُعدُّ أشملَ موسوعةٍ لأحاديث وآثار التفسير الواردة عن النبي صلى الله عليه وسلم والصحابة والتابعين وأتباعهم، مع عَزْوها إلى مصادرها.
    إعداد: مركز الدراسات والمعلومات القرآنية
    المشرفون: أ.د. مساعد بن سليمان الطيار - د. نوح بن يحيى الشهري
    الناشر: مركز الدراسات والمعلومات القرآنية بمعهد الإمام الشاطبي- دار ابن حزم - بيروت
    سنة الطبع: 1439ه - 2017م
    عدد المجلدات: 24 مجلد
    http://www.almeshkat.net/book/14523
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  2. #317
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571

    موسوعة التفسير الموضوعي للقرآن الكريم

    موسوعة التفسير الموضوعي للقرآن الكريم
    مجموعة من الباحثين
    تعتبر ” موسوعة التفسير الموضوعي ” هي أول موسوعة علمية محكَّمة في دراسة موضوعات القرآن الكريم، بحيث تقدم تفسيرٍ موضوعيٍّ للقرآن الكريم، بلغة عصرية، ومنهجية علمية.
    تهدف الموسوعة إلى :
    1. عرض شامل لموضوعات القرآن الكريم، وتقريبها للمتخصصين وغير المتخصصين.
    2. الإسهام في إيجاد مشاريع نوعية، يشترك فيها المتخصصون في مجال الدراسات القرآنية.
    كما تتميز الموسوعة بـ :
    1. يكتبها نخبة من الباحثين المميزين، ويحكمها نخبة من المتخصصين في الدراسات القرآنية.
    2. تكتب بلغة عصرية، وتعالج قضايا العصر.
    3. تحكم بحوثها وفق المعايير العلمية الدقيقة.
    تستهدف الموسوعة الشرائح التالية :
    1. المتخصصون في مجال الدراسات القرآنية؛ من أساتذة الجامعات والكليات، والمعاهد العلمية، وطلاب الدراسات العليا، والباحثين في المراكز البحثية.
    2. غير المتخصصين؛ من الدعاة إلى الله، وأئمة المساجد، وخطباء الجمعة، وعامة الناس.
    يقوم على الموسوعة لجنة استشارية مكونة من :
    1. أ.د. عادل بن علي الشدي (رئيسًا) – الأمين العام المساعد لرابطة العالم الإسلامي
    2. أ.د. مصطفى مسلم محمد (عضوًا) – أستاذ التفسير وعلوم القرآن بجامعي الإمام والشارقة سابقًا
    3. أ.د. فهد بن عبدالرحمن الرومي (عضوًا) – أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود
    4. أ.د. محمد بن عبدالرحمن الشايع (عضوًا) – الأستاذ بجامعة الإمام محمد بن سعود الإسلامية
    5. أ.د. ناصر بن محمد المنيع (عضوًا) – أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود
    6. أ.د. زيد بن عمر العيص (عضوًا) – أستاذ الدراسات القرآنية بجامعة الملك سعود
    7. د. عبدالحكيم بن عبدالله القاسم (مقررًا) – الأستاذ المساعد بجامعة الملك سعود
    إعداد: (166) باحثاً متخصصاً, وبإشراف (100) مُحكّماً.
    إشراف: مركز تفسير للدراسات القرآنية.
    الوصف: جمع لعدد (36 مجلداً),
    http://www.almeshkat.net/book/14522
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  3. #318
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571

    الجامع في تفسير آيات الأحكام 7/1

    الجامع في تفسير آيات الأحكام 7/1
    موسوعة علمية تشتمل على تفسير آيات الأحكام وبيان الأحكام الواردة فيها
    تأليف :
    مجدي بن عطية حمودة - صافي بن عبدالسلام
    بدر بن رجب - أحمد البديوي
    أشرف الكردي - عبدالغني بن نصير
    محمد بن عبدالجواد - عبدالفتاح الألفي
    إشراف : أبي إسحاق مجدي بن عطية حمودة
    الناشر : المكتب العلمي لتحقيق التراث
    الطبعة : الأولى 1436ه - 2015 م
    عدد المجلدات :7
    عدد الصفحات :6244
    تصوير : مكتبة مشكاة الإسلامية
    http://www.almeshkat.net/book/14597
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  4. #319
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571

    موسوعة الكلمة وأخواتها في القرآن الكريم 12/1

    موسوعة الكلمة وأخواتها في القرآن الكريم 12/1
    د. أحمد الكبيسي
    الناشر : دار المعرفة
    الطبعة : الأولى 1438ه - 2017م
    عدد المجلدات :12
    عدد الصفحات :9000
    تصوير : مكتبة مشكاة الإسلامية
    http://www.almeshkat.net/book/14560
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  5. #320
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571

    من روائع البيان في سور القرآن

    من روائع البيان في سور القرآن: في البلاغة واللغة والنحو والتفسير وغير ذلك
    سار المؤلف على خطى الترتيب المكاني للسور في المصحف الشريف مبيناً هدف كل سورة بشكل مختصر ورابطاً بين خواتيم السورة السابقة وفواتح السور التي تليها ثم مبيناً ما هدي اليه من اللمسات البيانية في كل سورة على شكل أسئلة وأجوبة معتمداً في كثير من الأحيان على الإحصاءات العددية والجداول المفهرسة.
    وقد أراد المؤلف من وراء هذا الكتاب أن يؤكد بالأدلة على أن الأسلوب القرآني يجري على نسق بديع خارج عن المألوف من نظام جميع كلام العرب شعره ونثره مع أنه منظوم من نفس تلك اللغة.
    جمع وإعداد وتصنيف: مثنى محمد هبيان
    قدم له: د. زكريا توفيق إسماعيل
    الطبعة: الأولى 1435ه - 2014 م
    عدد الأجزاء: 13
    عدد الصفحات: 6800
    الناشر: دار الفكر - بيروت - لبنان
    تصوير : مكتبة مشكاة الإسلامية
    http://www.almeshkat.net/book/14606
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  6. #321
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571

    واحة التفسير - 15مجلد

    واحة التفسير - 15مجلد
    الشيخ أحمد بن أحمد الطويل
    تقديم: معالي الدكتور الشيخ عبد الله بن عبد المحسن التركي
    والدكتور الشيخ غانم بن صالح السدلان
    ونخبة من العلماء المتخصصين
    الطبعة: الأولى 1438ه - 2016م
    عدد المجلدات: 15
    طبع على نفقة المؤلف
    توزيع: الدار العالمية للنشر والتجليد - مكتبة أبو بكر الصديق
    تصوير: مكتبة مشكاة الإسلامية
    http://www.almeshkat.net/book/14605
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  7. #322
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571

    تفسير ابن كثير «ت عادل العزازي » ط. المكتبة الإسلامية

    تفسير ابن كثير «ت عادل العزازي » ط. المكتبة الإسلامية
    الحافظ ابن كثير
    تحقيق وتخريج وتعليق:
    عادل بن يوسف العزازي - أبي الفداء أحمد بن بدر الدين - أبو محمد محمد بن إبراهيم بن شحاتة - أبو مجدي جمال بن السيد الأبيض - أبو طلحة شاهر بن سيد زكي
    الناشر: المكتبة الإسلامية للنشر والتوزيع - مصر
    الطبعة : الأولى 1438ه - 2017م
    عدد المجلدات: 8 (والمجلد الثامن للفهارس).
    عدد الصفحات :5688
    تصوير : مكتبة مشكاة الإسلامية
    http://www.almeshkat.net/book/14619
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  8. #323
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571
    الفتوحات الإلهية بتوضيح تفسير الجلالين للدقائق الخفية «ط العلمية»1/8
    سليمان العجيلي المعروف بالجمل
    هذا الكتاب هو بمثابة حاشية على تفسير الجلالين، إذ أن تفسير الجلالين جاء مختصرا جدا لا يتعدى شرح الكلمات، فقام صاحب الفتوحات الإلهية بتوضيحه وشرحه شرحا مطولا بين فيه وجوه الإعراب ومعاني الألفاظ وأقوال العلماء والمفسرين .
    تحقيق : إبراهيم شمس الدين
    الناشر : دار الكتب العلمية - بيروت - لبنان
    الطبعة : الأولى 1440ه - 2018م
    عدد المجلدات :8
    عدد الصفحات :3984
    تصوير : مكتبة مشكاة الإسلامية
    http://www.almeshkat.net/book/14617
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  9. #324
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571
    حاشية الصاوي على تفسير الجلالين - ط دار الجيل
    المؤلف : العلامة أحمد الصاوي المالكي
    الطبعة الأخيرة راجع تصحيحها : فضيلة الشيخ علي محمد الضباع شيخ القراء والمقارئ بالديار المصرية
    الناشر : دار الجيل - بيروت
    عدد المجلدات : 4
    عدد الصفحات : 1374
    تصوير : مكتبة مشكاة الإسلامية
    http://www.almeshkat.net/book/14648
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  10. #325
    تاريخ التسجيل
    8 - 6 - 2008
    الدولة
    السعودية حرسها الله
    المشاركات
    2,481
    جزاك الله خيرا
    قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة
    مدونة لنشر العلم الشرعي على منهج السلف الصالح
    https://albdranyzxc.blogspot.com/


    قناة اليوتيوب

    https://www.youtube.com/channel/UCA3...GyzK45MVlVy-w/




  11. #326
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571
    عون الرحمن في تفسير القرآن 25/1
    أ.د. سليمان بن إبراهيم اللاحم
    "عونُ الرَّحمنِ في تفسيرِ القُرآنِ وبَيانِ ما فيه من الهداياتِ والفوائِدِ والأحكامِ"
    وهو تفسير ميسر بغاية من التحقيق والتهذيب، والاختيار للصحيح، أو الراجح والأظهر من الأقوال، وما تحتمله الآيات، مع استخراج ما فيه من الهدايات والفوائد والأحكام، والحكم والمواعظ، والدروس التربوية؛ لكي يؤدي تفسير كتاب الله وتدريسه وتعليمه ثماره المرجوة، صلاحًا في أعمال الأمة، وسموًا في آدابها وأخلاقها وسلوكها، أسوة بخير البشرية - صلى الله عليه وسلم - الذي كان خلقه القرآن، لتنشأ أجيال الأمة الإسلامية تحمل القرآن الكريم لفظًا ومعنى، وأحكامًا وآدابًا، تطبيقًا وسلوكًا وأخلاقًا، وسلك فيه صاحبه مسلك البسط والإيضاح، وتسهيل العبارة، وحرص على الاختيار من الأقوال أصحها وأرجحها وأعمَّها، وما تحتمله دلالة الآية وسياقها، معتمدًا في ذلك على مصادر التفسير المعتمدة، من تفسير القرآن بالقرآن والسنة، وأسباب النزول وأقوال السلف من الصحابة والتابعين، ولغة العرب، وعلى كلام محققي أهل العلم، من المفسرين وغيرهم.
    وإذا كانت الآية تحتمل معنيين أو أكثر ذكرَ تلك المعاني، مع حمل الآية على المعنى الأعم والأوسع؛ لأن من قواعد التفسير أن تحمل الآيات على أوسع معانيها.
    كما حرص الكاتب في تفسيره على اطّراح الأقوال الشاذة والضعيفة التي لا يؤيدها دليل، لا من السياق ولا من غيره، بل إن جل هذه الأقوال لا يحتملها معنى الآية ولا سياقها، وهي كثيرة في كتب التفسير، تشغل عن فهم معاني كلام الله عز وجل، وتشتت القارئ، وتحول بينه وبين الوصول إلى المعنى الصحيح للآيات.
    قال ابن القيم: "وكذلك كثير من المفسرين يأتون بالعجائب التي تنفر منها النفوس، ويأباها القرآن أشد الإباء..".
    واعتمد الكاتب في تفسيره على أمهات كتب التفسير وعلوم القرآن، وكتب السنة وعلومها، والفقه وأصوله، وكتب اللغة، والتاريخ والسير، وغير ذلك.
    وحرص على الإحالة في كل ما يكتب، مع التخفيف في الحواشي قدر الإمكان والاكتفاء بتخريج مما لابد من تخريجه كالأحاديث والآثار والأشعار والأقوال والنصوص المنسوبة.
    وقد اعتمد فيما لم يحل إلى مصدره على كتاب "النشر في القراءات العشر"، كما اعتمد في الإحالة على "تفسير الطبري" على تحقيق شاكر، وعلى تحقيق التركي.
    ونبه الكاتب أن أصل تفسيره هذا كان قبل ثلاثة عقود، بحلقات ودروس في التفسير كان يلقيها في المساجد في محافظة "الشماسية" ثم في "بريدة"، ومنها بدأت فكرة هذا المشروع.
    وضمَّنَ في هذا التفسير كل ما ألفه من قبل من كتب ورسائل في التفسير، وهي:
    1) "اللباب في تفسير الاستعاذة والبسملة وفاتحة الكتاب".
    2) "تفسير آيات الأحكام في سورة النساء".
    3) "تفسير آيات الأحكام في سورة المائدة".
    4) "انشراح الصدور في تدبر سورة النور".
    5) "منحة الكريم الوهاب في تفسير آيات الأحكام في سورة الأحزاب".
    6) "تنوير العقول والأذهان في تفسير مفصل القرآن".
    7) "التحقيق والبيان في أحكام القرآن".
    8) "حقوق اليتامى كما جاءت في سورة النساء".
    9) "منهج الكريم الوهاب في تفسير الأحكام في سورة الأحزاب".
    10) "الحرز الأمين في تدبر سورة الإخلاص والمعوذتين".
    11) "ربح أيام العمر في تدبر سورة العصر".
    12) "تدارك بقية العمر في تدبر سورة النصر".
    وغيرها من المؤلفات في علوم القرآن...
    النـاشــر: دار ابن الجوزي
    الطبعة : الأولى 1441هـ - 2020م
    عدد المجلدات: 25 مجلَّدًا
    http://www.almeshkat.net/book/15073
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  12. #327
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,571
    تفسير ابن كمال باشا 9/1
    ابن كمال باشا
    هذا التفسير الذي بين ايدنا تفسيرا وسطا بين التفاسير بالتوسط بين الطول والقصر، مع نفي دخن تلك الفكر، وهو مع ذلك جامع للفوائد مشتمل على النكت والعوائد بما ابدعته قريحة مؤلفه من الزوائد واوراه زناد فكره من الفرائد هذا مع وضوح العبارة وقوة التحرير وحسن الإشارة. وقد بين السيوطي رحمه الله مكانة هذا الكتاب فقال اشتهر في الافاق اشتهار الشمس وجهر به في محافل الفضلاء من غير همس … وسيد المختصرات منه كتاب انوار التنزيل واسرار التأويل للقاضي ناصر الدين البيضاوي لخصه فاجاد واتى بكل مستجاد .
    تحقيق: ماهر اديب حبوش
    الناشر: مكتبة الارشاد | إسطنبول - تركيا
    الطبعة : الأولى 2018 م | 1439 هـ
    الفهرسة : مفهرس بالكامل
    عدد المجلدات :9
    عدد الصفحات :4187
    http://www.almeshkat.net/book/15085
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

صفحة 22 من 22 الأولىالأولى ... 1213141516171819202122

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •