صفحة 12 من 22 الأولىالأولى ... 23456789101112131415161718192021 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 166 إلى 180 من 317
  1. #166
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    المصابيح في تفسير القرآن العظيم ( نسخة مصورة )

    اسم الكتاب : المصابيح في تفسير القرآن العظيم ( نسخة مصورة )
    اسم المؤلف: الوزير المغربي
    رابط التحميل :
    المصابيح في تفسير القرآن العظيم ( نسخة مصورة )
    نبذة عن الكتاب :
    رسالة دكتوراه المصابيح في تفسير القرآن العظيم للحسين بن علي المعروف بالوزير المغربي (ت 418) من اول سورة الفاتحة الى آخر سورة الاسراء
    دراسة وتحقيق : عبدالكريم بن صالح الزهراني ..
    اشراف الدكتور عليان الحازمي
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  2. #167
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    تفسير القرآن العظيم لابن فورك ( نسخة مصورة )

    اسم الكتاب : تفسير القرآن العظيم لابن فورك ( نسخة مصورة )
    اسم المؤلف: محمد بن الحسن بن فورك
    رابط التحميل :
    تفسير القرآن العظيم لابن فورك ( نسخة مصورة )
    نبذة عن الكتاب :
    تفسير القرآن العظيم لابن فورك الأصبهاني(ت:406هـ) ويشمل التالي :
    الملف الأول : سورة الأحزاب إلى سورة غافر- تحقيق ودراسة
    إعداد:عاطف بن كامل بن صالح بخاري
    الملف الثاني : من سورة نوح إلى آخر صورة الناس
    دراسة وتحقيق : سهيمة بنت محمد سعيد بخاري
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  3. #168
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    تفسير القرآن المسمى تبصير الرحمن وتيسير المنان ( نسخة مصورة )

    اسم الكتاب : تفسير القرآن المسمى تبصير الرحمن وتيسير المنان ( نسخة مصورة )
    اسم المؤلف: علي بن أحمد بن ابراهيم المهايمي
    رابط التحميل : تفسير القرآن المسمى تبصير الرحمن وتيسير المنان ( نسخة مصورة )
    نبذة عن الكتاب :
    لقد كان للإمام المهايمي في تفسيره منهجه الخاص، فقد عمد إلى تفسير المتشابه من الآيات بالاعتماد على مُحكمها دون لجوئه إلى التأويل أو التفسير بالرأي أو التفسير بالظاهر، وقد ذكر في المقدمة حول ما قيل في مناهج التفسير في أن المذموم في التفسير جعل الرأي تابعاً لدلالة القرآن، فيفسر على وفقه تقريراً له ويترك ظاهر القرآن والمحمود جعل الرأي تابعاً لدلالة القرآن وقيل المنهي تفسير المتشابه لأنه غلو، فيما لا يحتاج إليه. وأما فالمحتاج إليه فتفسيره بالرأي مأمور. وأما هو فيرى أن النهي في التفسير محمول على جميع الوجوه المذمومة سوى تفسير المتشابه بما يوافق المحكم، فله مزائد لا تحصى، والممنوع حمله على ظاهره أو على ما يهواه.
    وقد عمد المفسر إلى جانب تفسيره معاني الآيات إلى استخراج خيرات حسان من نكت عظيم القرآن لم يسبقه أحد إلى بيانها مع بيان صور الإعجاز من بديع ربط كلمات القرآن الكريم وترتيب آياته، للتأكيد على أنه الكتاب المبين، إنما هو جوامع كلمات ولوامع آيات، لا مبدل لكلماته ولا معدل في تحقيقاته فكل كلمة سلطان دارها، وكل آية برهان جارها، وان ما توهم فيها من التكرار فمن تصور الأنظار العاجزة عن الاستكبار. فكان لا بد من بيان ذلك من خلال تفسير الآيات من غير تأويل ولا تطويل في إضمار المقدمات ولا أبعاد في اعتبار المناسبات، أي أن المفسر لم يأخذ في تفسيره منهج غيره في الرجوع إلى أسباب التنزيل. وقد ضم الكتاب في هامشة تفسير غريب القرآن للإمام السجستاني.
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  4. #169
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    تفسير القرآن ليحيى ونافع ومسلم وعطاء ( نسخة مصورة )

    رابط التحميل : تفسير القرآن ليحيى ونافع ومسلم وعطاء ( نسخة مصورة )
    تأليف : تحقيق ودراسة / حكمت بشير ياسين
    نبذة :
    تفسير القرآن ليحيى ونافع ومسلم وعطاء ( نسخة مصورة )
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  5. #170
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    تفسير القرآن العظيم مسندا عن رسول الله والصحابة والتابعين ( نسخة مصورة )

    رابط التحميل : تفسير القرآن العظيم مسندا عن رسول الله والصحابة والتابعين ( نسخة مصورة )
    تأليف : إبن أبي حاتم الرازي
    نبذة :
    من أهم مصادر التفسير المأثور عن الرسول ـ صلى الله عليه و سلم ـ و السلف الصالح ـ رضي الله عنهم أجمعين ـ

    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  6. #171
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417
    رابط التحميل : تفسير القرآن الكريم لابن أبي الربيع الإشبيلي ( نسخة مصورة )
    تأليف : ابن أبي الربيع الإشبيلي
    نبذة :


    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  7. #172
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    آراء ابراهيم النخعي في التفسير جمعاً ودراسةً وتعليقاً

    رابط التحميل : آراء ابراهيم النخعي في التفسير جمعاً ودراسةً وتعليقاً
    تأليف : عبدالرحمن أحمد الخريصي
    نبذة :
    من سورة النساء إلى اخر القرآن ...

    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  8. #173
    تاريخ التسجيل
    10 - 5 - 2008
    المشاركات
    116
    ما شاء الله ؛ جزآكم الله خيراً

  9. #174
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    التفسير الحديث ( وورد + الشاملة )

    اسم الكتاب : التفسير الحديث ( وورد + الشاملة )
    اسم المؤلف: دروزة محمد عزت
    رابط التحميل :
    التفسير الحديث ( وورد + الشاملة )
    نبذة عن الكتاب :
    الناشر: دار إحياء الكتب العربية - القاهرة
    الطبعة: 1383 هـ
    [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع، وهو ضمن خدمة مقارنة التفاسير]

    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  10. #175
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    جزء فيه تفسير القرآن برواية أبي جعفر الترمذي

    اسم الكتاب : جزء فيه تفسير القرآن برواية أبي جعفر الترمذي
    اسم المؤلف: ابو جعفر الترمذي
    رابط التحميل : جزء فيه تفسير القرآن برواية أبي جعفر الترمذي
    نبذة عن الكتاب :
    الكتاب: الجزء فيه تفسير القرآن ليحيى بن يمان ونافع بن أبي نعيم القارئ ومسلم بن خالد الزنجي وعطاء الخراساني برواية أبي جعفر الترمذي
    المؤلف: أَبُو جَعْفَرٍ التِّرْمِذِيُّ مُحَمَّدُ بنُ أَحْمَدَ بنِ نَصْرٍ الشافعي التِّرْمِذِيّ الرملي الفقيه (المتوفى: 295هـ)
    المحقق: حكمت بشير ياسين
    الناشر: مكتبة الدار بالمدينة المنورة
    الطبعة: الأولى 1408 هـ - 1988 م
    عدد الأجزاء: 1
    [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]
    أعده للشاملة: يا باغي الخير أقبل
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  11. #176
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    الجواهر في تفسير القرآن الكريم ( نسخة مصورة )

    اسم الكتاب : الجواهر في تفسير القرآن الكريم ( نسخة مصورة )
    اسم المؤلف: طنطاوي جوهري
    اسم المحقق : تحقيق: محمد عبد السلام شاهين
    رابط التحميل : الجواهر في تفسير القرآن الكريم ( نسخة مصورة )
    حجم الكتاب : 355 ميقا
    نبذة عن الكتاب :
    "الجواهر في تفسير القرآن الكريم" كتاب في تفسير القرآن الكريم جدير بالتأمل والتبحر، فقد نحا فيه المؤلف نحواً مغايراً عن غيره من المفسرين، مبتعداً في أكثره عن معنى التفسير، معرضاً في سرد أقاصيص وفنون عصرية وأساطير، إذ هو رأى بأن في الكون وعجائبه، والطبيعة وبدائعها، والمخلوقات وأسرارها، ما يقنع صاحب كل ذي لبّ بالتأمل والتفكر والتدبر بآيات القرآن الكريم التي جاءت مطابقة لعجائب الصنع، وحكم الخلق. وقد منّ الله على الأستاذ الحكيم الشيخ طنطاوي جوهري المصري بالفتوح وكان له هذا التفسير لآيات القرآن الكريم المشتمل على عجائب بدائع المكونات وغرائب الآيات الباهرات، حيث جعل علوم الكون وعجائب المخلوقات في خلاله.
    وهدفه أن يشرح الله بهذا التفسير قلوباً، ويهدي به أمماً، وتنقشع به القشاوة عن أعين عامة المسلمين، فيفهموا العلوم الكونية، فيؤيد الله هذه الأمة بهذا الدين، ويكون هذا الكتاب داعياً حثيثاً إلى درس العوالم العلوية والسفلية، ويقومنّ من هذه الأمة من يفوقون الغرب في الزراعة والطب والمعادن والحساب والهندسة والفلك، وغيرها من العلوم والصناعات، كيف لا، وفي القرآن من آيات العلوم ما يربو على سبعمائة وخمسين آية، وأما علم الفقه فلا تزيد آياته الصريحة عن مائة وخمسين. بالإضافة إلى تفسيره آيات القرآن الكريم على ضوء العلوم الكونية، وضع المؤلف في هذا التفسير ما يحتاجه المسلم من الأحكام والأخلاق، وعجائب الكون، مثبتاً فيه غرائب العلوم وعجائب الخلق، مما يشوق المسلمين والمسلمات إلى الوقوف على حقائق معاني الآيات البينات، في الحيوان والنبات والأرض والسماوات.
    التعديل الأخير تم بواسطة مســك ; 11-27-10 الساعة 6:04 PM سبب آخر: الجواهر في تفسير القرآن الكريم ( نسخة مصورة )
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  12. #177
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    جامع البيان في تفسير القرآن ( نسخة مصورة )

    اسم الكتاب : جامع البيان في تفسير القرآن ( نسخة مصورة )
    اسم المؤلف: محمد بن عبد الرحمن الإيجي الشيرازي لشافعي

    رابط التحميل : جامع البيان في تفسير القرآن ( نسخة مصورة )
    نبذة عن الكتاب :
    كتاب في التفسير قل أن يوجد مثله فقد جاء متوسطاً بين المختصرات والمطولات، موضحاً للعبارة بأيسر اشارة، جامعاً الكثير من المعاني بالقليل من الالفاظ. كذلك جاء الكتاب ملخصاً للأقوال ومشيراً الى اسرار الاعجاز وقد تميز اسلوبه بالايجاز
    المحقق: عبد الحميد هنداوي
    حالة الفهرسة: غير مفهرس
    الناشر: دار الكتب العلمية
    سنة النشر: 1424 - 2004
    • عدد المجلدات: 4
    رقم الطبعة: 1
    الحجم (بالميجا): 44
    المصدر : المكتبة الوقفية ..
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  13. #178
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417
    اسم الكتاب : تفسير حقي ( روح البيان في تفسير القرآن ) نسخة مصورة
    اسم المؤلف: إسماعيل حقي البروسوي
    رابط التحميل :
    تفسير حقي ( روح البيان في تفسير القرآن )
    نبذة عن الكتاب :
    كتاب مهم في تفسير القرآن العظيم، لخصه المؤلف من صفحات في التفسير لعلماء قبله، فوضع هذا التفسير الجليل الذي صبغه بمعرفته الكبيرة واطلاعه الواسع على العلوم اللغوية والنحوية مما جعله من أهم الكتب التي تناولت القرآن الكريم بالشرح والتفسير. ويمتاز الكتاب بحسن التحليل والشرح والدقة والضبط،
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  14. #179
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    تفسير ابن باديس ( في مجالس التذكير من كلام الحكيم الخبير )

    اسم الكتاب : تفسير ابن باديس ( في مجالس التذكير من كلام الحكيم الخبير )
    اسم المؤلف: عبد الحميد محمد ابن باديس الصنهاجي
    رابط التحميل : تفسير ابن باديس ( في مجالس التذكير من كلام الحكيم الخبير )
    نبذة عن الكتاب :
    المحقق: علق عليه وخرج آياته وأحاديثه أحمد شمس الدين.
    الناشر: دار الكتب العلمية بيروت- لبنان.
    الطبعة: الأولى 1416هـ/1995م.
    عدد الأجزاء: 1
    [ترقيم الكتاب موافق للمطبوع]
    ملاحظات: الكتاب به أخطاء مطبعية.
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  15. #180
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,417

    تفسير محمد بن إسحاق ( نسخة مصورة )

    بطاقة الكتاب:
    العنوان: تفسير محمد بن إسحاق.
    جمع وترتيب: محمد عبد الله أبو صعيليك.

    رابط التحميل : تفسير محمد بن إسحاق ( نسخة مصورة )
    نبذة عن الكتاب :
    كتاب جمع فيه مؤلف ما نُقل في بطون الكتب من تفسير الإمام محمد بن إسحاق المطلبي صاحب السيرة، والذي كان موسوعي الثقافة، مبرّزاً في الحديث والمغازي والسِّيَر والتاريخ، وهو لم يذكر فيه تفسيراً لجيمع الآيات إنما فقط ما تحصل عليه مما فسّره ابن إسحاق، ورتّب الكتاب حسب سور القرآن الكريم وآياته.
    الناشر: مؤسسة الرسالة.
    الطبعة: الطبعة الأولى (1417 ﻫ / 1996م).
    نوع التغليف: غلاف (190).


    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

صفحة 12 من 22 الأولىالأولى ... 23456789101112131415161718192021 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •