النتائج 1 إلى 2 من 2

الموضوع: سؤال في الصدقة

  1. #1
    تاريخ التسجيل
    5 - 9 - 2003
    المشاركات
    35

    سؤال في الصدقة

    مارأي فضيلتكم بمن اذا اتاة مال قسمة ثلاثة اثلاث فادخر ثلثا وانفق ثلثا وتصدق بثلث اقتداء بصاحب البستان من بني اسرائيل الذى سقتة سحابة

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,354
    روى الإمام مسلم من حديث أبي هريرة رضي الله عنه عن النبي صلى الله عليه وسلم قال : بينا رجل بفلاة من الأرض فسمع صوتا في سحابة : اسقِ حديقة فلان ، فتنحى ذلك السحاب ، فأفرغ ماءه في حرّة ، فإذا شرجة من تلك الشراج قد استوعبت ذلك الماء كله ، فتتبع الماء ، فإذا رجل قائم في حديقته يُحوّل الماء بمسحاته ، فقال له : يا عبد الله ما اسمك ؟! قال : فلان - للاسم الذي سمع في السحابة - فقال له : يا عبد الله لم تسألني عن اسمي ؟ فقال : أني سمعت صوتاً في السحاب الذي هذا ماؤه يقول : أسقِ حديقة فلان لاسمك ، فما تصنع فيها ؟ قال : أما إذ قلت هذا فإني أنظر إلى ما يخرج منها فأتصدّق بثلثه ، وآكل أنا وعيالي ثلثا ، وأرد فيها ثلثه .

    وهذا سِيق مساق المدح .

    قال الإمام النووي رحمه الله : وفى الحديث فضل الصدقة والإحسان إلى المساكين وأبناء السبيل ، وفضل أكل الإنسان من كسبه والإنفاق على العيال . اهـ .

    وكان بعض العلماء ينظر فيما يأتيه فيقسمه أثلاثاً :
    فيشتري كُتباً بثلث
    ويتصدّق بثلث
    ويُنفق على عياله ثُلثاً

    وإن فعل كفعل صاحب الحديقة فهو فعل محمود .

    والادِّخار لا يُنافي التوكّـل
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •