النتائج 1 إلى 3 من 3
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    19 - 3 - 2003
    المشاركات
    1,222

    اسئلة عن امور متعلقة بأصحاب المواقع

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته

    فضيلة الشيخ حفظكم الله وبارك في علمكم واحسن اليكم

    1) شخص اراد انشاء موقع في موقع مستضيف ، وهذا الموقع المستضيف يلحق بموقعه اعلانات فيها امور محرمة ، فما الحكم؟


    2) في وضع المواضيع في المنتديات أو المواقع قد يحتاج المرء لوضع روابط للافادة حول موضوع ما ، ما الحكم ان كان في هذا الرابط شيء من الصور المحرمة أو امور محرمة اخرى ؟


    3) هل يجوز نقل محاضرة من الشريط الى الموقع على الشبكة ، وكذا ادخال بعض الكتب دون استئذان أصحابها ؟

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,247
    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

    1 – إذا كان القصد أن الموقع المستضيف يُلزمه بالإعلانات المحرّمة بحيث تظهر في موقعه فلا يجوز له ذلك .
    أما إذ كان القصد الاشتراك في مزوّد خدمة ( سيرفر ) ويوجد على هذا السيرفر العديد من المواقع – الجيد والرديء – فلا حرج عليه ، إلا أنه إذا وجد ما هو أسلم فارتكاب أخف الضررين مطلوب .


    2 – بالنسبة لوضع الروابط لمواقع أخرى فيُنظر في المواقع الأخرى ، إن كان يتضرر الناس بمعرفتها ويقعون بسببها فيما حرّم الله فلا يجوز نشرها ولا وضعها في المواضيع .
    وهذا كالصور العارية أو المواقع الإباحية ونحوها ، فهذه لا يجوز نشر روابطها ولو كان فيها ما يتعلق بالموضوع ، فدرء المفاسد مُقدّم على جلب المصالح .
    وأما إذا كانت تحتوي على أمور محرّمة – كصور ذوات الأرواح – فالإثم على من وضعها أولاً ، وليس على من نقل الرابط إثم .


    3 – الأشرطة على نوعين :

    نوع لم يُبذل فيه سوى مجرّد تسجيل المادة الصوتية فقط ، فهذا ليس من حق التسجيلات الاحتفاظ بحقوق النسخ ، إذ هو من تحجير العلم دون مُبرر ، إلا إن كان هذا بناء على طلب صاحب المادة لصوتية .

    ونوع بُذل فيه مجهودات وصُرفت عليه الأموال واحتفظت التسجيلات بحقوق نسخه ، فهذا لا يجوز نسخه ولا نشره إلا بإذن منهم .

    ومثله الكُتب
    إذا عُلم أن أصحابها لا يُمانعون من نشر كتبهم عبر الشبكة فلا مانع من نشرها
    أما إذا شدّدوا في ذلك فلا ، وأمس كنت أقرأ عبارة على طرّة كتاب شدد فيها صاحبها على منع نشر أو اقتباس أي جزء من هذا الكتاب على وسيلة مسموعة أو وسيلة إلكترونية !
    وهذا في الحقيقة نوع تحجير للعلم
    فعلى العالم أن يحرص على نشر الكتاب بحيث لا يضر بنفسه ولا بغيره .

    والله تعالى أعلى وأعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    19 - 3 - 2003
    المشاركات
    1,222
    فضيلة الشيخ
    جزاكم الله خير الجزاء وزادكم الله علما

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •