صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1 إلى 15 من 24
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    13 - 1 - 2003
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    7,083

    (((( صفحـــــة العفـــــــــــــــــــــاف )))) ..

    [c][/c]

    (قل للؤمنين يغضوا من أبصارهم ويحفظوا فروجهم ذلك أزكى لهم إن الله خبير بما يصنعون
    وقل للمؤمنات يغضضن من أبصارهن ويحفظن فروجهن...)

    الآية. النور 30



    أشكــــال العفـــــــة:

    1-العفة في النظر.

    2-العفة في الكلام.

    3-العفة في الشهوة.





    مراتب العفــــــــــاف:

    الأولى: العفاف في الميل الجنسي:

    وهي تعني عدم لجوء الإنسان إلى فعل من الأعمال المحرمة التي تنافي العفة من أجل إطفاء شهوته،بل عليه

    توجيه هذا الميل في الاتجاه الصحيح.


    الثانية: العفة في أعضاء البدن :

    بمعنى أن الإنسان مضافاً إلى سيطرته على الشهوة يقوم بمنع أعضاء بدنه عن ارتكاب الذنب،فيبعد العين عن النظر

    الحرام،ويبعد الأذن عن سماع الغيبة والكلام غير الجائز،ويمنع اللسان عن الكلام الباطل وغيبة الآخرين وهكذا..


    الثالثة : العفة في الفكر :

    ويراد منها عدم تفكير الإنسان في ارتكاب الذنب،بعد تمكنه من السيطرة على أعضاء البدن.

    وبهذا يصل الإنسان إلى مرحلة تساوى فيها ظاهره وباطنه،ويصبح حينئذٍ وجوده تجسيداً للعفاف لكونه لا يفكر في ارتكاب

    المعاصي والذنوب فضلاً عن ارتكابها وإيجادها في الخارج.





    من العوامل الوقائية التي تعين على العفاف :

    الإيمـــــــــان:

    حيث يعتبر ارتباط الإنسان بالله وإيمانه به وأن هناك جنة وناراً بعد الموت من أقوى الطرق الوقائية في ابتعاد الإنسان

    عن الذنوب والمعاصي وبالتالي ترك التفكير فيها،لأنه كلما ازدادت قوته ازداد مقاومة للشهوات.




    الوعـــــــــي:

    بأن يكون الفرد مطلعاً على فوائد العفاف وأضرار فقده.


    الضمـــــــــير الأخلاقي:

    وهو النفس اللوامة المودعة عند كل إنسان، ووظيفته التأنيب عند تفكير الفرد في فعل المعصية والإقدام على انتهاك العفة.


    الحيـــــــــــاء :

    من فعل الأعمال القبيحة،وهذا الشعور متى ما وجد عند الفرد كان حاجزاً له عن الوقوع في المعصية

    وفعل الأعمال القبيحة المنتهكة للعفة.



    الرقابة العائليـــــــــــــة :

    وهذا أحد أبرز العوامل الوقائية في المقام،وقد ورد الحث الإلهي على ذلك بقوله تعالى :-

    ( يا أيها الذين آمنوا قوا أنفسكم وأهليكم ناراً وقودها الناس والحجارة )




    نسأل الله الستر والعفاف لنا ولكم ولجميع المسلمين .


    أدخلو ا هنا من فضلكـــــــــــــــــــــــــــم .
    التعديل الأخير تم بواسطة فـــــدى ; 08-26-03 الساعة 10:03 AM
    [align=center][/align]

    [align=center][/align]
    [align=center][/align]



  2. #2
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,536

    نسأل الله الستر والعفاف لنا ولكم ولجميع المسلمين .

    جزاكِ الله خيراً
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

  3. #3
    تاريخ التسجيل
    23 - 12 - 2002
    الدولة
    الهواء شمال
    المشاركات
    1,249
    السلام عليكم


    أختي فدى

    أن شاء الله سوف أكتب كلام من كتاب الجواب الكافي عن العفاف من عجائب ما قرأت

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    13 - 1 - 2003
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    7,083

    جزاكم الله خيراً إخوتي الكرام

    وننتظر إضافاتك القيمة أخي الفاضل المتنبي ..



    بورك فيكم ووفقنا الله وإياكم لطاعته سبحانه .
    [align=center][/align]

    [align=center][/align]
    [align=center][/align]



  5. #5
    تاريخ التسجيل
    29 - 4 - 2003
    المشاركات
    181

    جزاك الله خير

    بارك الله فيك كان اكثر من رائع

  6. #6
    تاريخ التسجيل
    23 - 12 - 2002
    الدولة
    الهواء شمال
    المشاركات
    1,249

    كتاب الجواب الكافي،

    وهذا أبو بكر بن محمد بن داود الظاهري العالم المشهور في فنون العلم من الفقه والحديث والتفسير والأدب وله قول في الفقه وهو من أكابر العلماء وعشقه مشهور قال نفطويه دخلت عليه في مرضه الذي مات فيه فقلت كيف نجدك قال حب من تعلم أورثني ما ترى فقلت وما يمنعك من الإستمتاع به مع القدرة عليه فقال الإستمتاع على وجهين أحدهما النظر المباح والآخر اللذة المحظورة فأما النظر المباح فهو الذي أورثني ما ترى وأما اللذة المحظورة يمنعني منها ما حدثني أبي حدثنا سويد بن سعيد حدثنا علي بن مسهر عن أبي يحيى القتات عن مجاهد عن ابن عباس رضي الله عنهما يرفعه من عشق وكتم وعف وصبر غفر الله له وأدخله الجنة

    الجزء 1، صفحة 158.

  7. #7
    تاريخ التسجيل
    16 - 4 - 2003
    الدولة
    السعودية\الشرقيه
    المشاركات
    381

    بارك الله فيك ياحبيبة

    كفيتي ووفيتي
    اجمل ماقيل في الحب

    قول الرب/

    (يحبهم ويحبونه)

    فلاتطلب حبا دونه....

  8. #8
    تاريخ التسجيل
    13 - 1 - 2003
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    7,083

    من عشق وكتم وعف وصبر غفر الله له وأدخله الجنة

    جزاك الله خيراً أخي الفاضل المتنبي على إضافتك القيمة ..
    بارك الله فيك وفي جهودك .


    وبارك الله فيكِ أختي الحبيبة العفيفة ..
    سعيدة بمرورك وتواصلك .


    نسأل الله أن ينفعنا بها وإياكـــــــــــــــــم .
    [align=center][/align]

    [align=center][/align]
    [align=center][/align]



  9. #9
    تاريخ التسجيل
    23 - 3 - 2002
    المشاركات
    97

    اخي المتنبي

    احسن الله اليك وبارك فيك

    اما بالنسبة للحديث فهو حديث ضعيف واهي وارجع الى كلام الامام وامير المحدثين في هذا العصر

    في السلسة الضعيفة 409 والجامع الضعيف 5697 قال حديث موضوع لايثبت عن النبي صلى الله عليه وسلم رواه الخطيب البغدادي عن ابن عباس فتنبه اخي احسن الله اليك

  10. #10
    تاريخ التسجيل
    16 - 4 - 2003
    الدولة
    السعودية\الشرقيه
    المشاركات
    381

    الحديث ضعيف لكن معناه عظيم

    بارك الله في اخينا المتنبي ..ونرجو منه ان يتأكد لنا ان كان الحديث ضعيف ام لا....

    من عشق وكتم وعف وصبر غفر الله له وادخلة الجنه..كلمات عظيمة.اللهم اكتبنا فيهم
    اجمل ماقيل في الحب

    قول الرب/

    (يحبهم ويحبونه)

    فلاتطلب حبا دونه....

  11. #11
    تاريخ التسجيل
    23 - 3 - 2002
    المشاركات
    97

    نعم اخي المتنبي

    لعله يتاكد احد ان الحديث صحيح او حسن

    لان الفاضلة تبحث عن من يصحح الحديث فهو حجة لها فيما تريد


    عجباً يقال قال امام اهل الحديث في هذا العصر فتقول لعله يتاكد من ضعف الحديث


    لايؤمن احدكم حتى يكون هواه تبعاً لما جات به

    اللهم اجعلنا ممن تبع سنة نبيك محمد صلى الله عليه وسلم


    عموماً لعل صاحب الحاجة هو الذي يبحث لما يكون عضداً لهواه

  12. #12
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    المشاركات
    3,985

    جزاكِ الله خيراً أختي الفاضلة فدى على هذا الموضوع القيم .

    أخوكِ فارس المشكاة .

  13. #13
    تاريخ التسجيل
    13 - 1 - 2003
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    7,083
    أخي الفاضل المتنبي ..
    احسن الله اليك وبارك فيك

    أخي الفاضل ابو بشائر..
    بارك الله فيك وزادك الله حرصاً إلى حرصك .

    أختي الحبيبة العفيفة ..
    جزاكِ الله خيراً على التواصل .

    أخي الفاضل فارس المشكاة ..
    وجزاك الله خيراً وبارك فيك الرحمن .

    وإليكم إخوتي الكرام ما توفر لي بخصوص الحديث المشكوك فيه ألا وهو ..
    "من عشق وكتم وعف وصبر غفر الله له وأدخله الجنة "

    جاء في كتاب زاد المعاد
    الجزء :4
    الصفحة :251

    .. ولا يغتر بالحديث الموضوع على رسول الله صلى الله عليه وسلم الذي رواه سويد بن سعيد ، عن علي بن مسهر ، عن أبي يحيى القتات ، عن مجاهد ، عن ابن عباس رضي الله عنهما ، عن النبي صلى الله عليه وسلم . ورواه عن أبي مسهر أيضاً ، عن هشام بن عروة ، عن أبيه ، عن عائشة ، عن النبي صلى الله عليه وسلم ، ورواه الزبير بن بكار ، عن عبد الملك بن عبد العزيز بن الماجشون ، عن عبد العزيز بن أبي حازم ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، عن ابن عباس رضي الله عنهما ، عن النبي صلى الله عليه وسلم أنه قال : " من عشق ، فعف ، فمات فهو شهيد " وفي رواية : " من عشق وكتم وعف وصبر ، غفر الله له ، وأدخله الجنة " .
    فإن هذا الحديث لا يصح عن رسول الله صلى الله عليه وسلم ، ولا يجوز أن يكون من كلامه ، فإن الشهادة درجة عالية عند الله ، مقرونة بدرجة الصديقية ، ولها أعمال وأحوال ، هي شرط في حصولها ، وهي نوعان : عامة وخاصة ، فالخاصة : الشهادة في سبيل الله .
    والعامة خمس مذكورة في الصحيح ليس العشق واحداً منها .
    وكيف يكون العشق الذي هو شرك في المحبة ، وفراغ القلب عن الله ، وتمليك القلب والروح ، والحب لغيره تنال به درجة الشهادة، هذا من المحال ، فإن إفساد عشق الصور للقلب فوق كل إفساد ، بل هو خمر الروح الذي يسكرها ، ويصدها عن ذكر الله وحبه ، والتلذذ بمناجاته ، والأنس به ، ويوجب عبودية القلب لغيره ، فإن قلب العاشق متلذذ لمعشوقه ، بل العشق لب العبودية ، فإنها كمال الذل ، والحب والخضوع والتعظيم ، فكيف يكون تعبد القلب لغير الله مما تنال به درجة أفاضل الموحدين وساداتهم ، وخواص الأولياء ، فلو كان إسناد هذا الحديث كالشمس ، كان غلطاً ووهماً ، ولا يحفظ عن رسول الله صلى الله عليه وسلم لفظ العشق في حديث صحيح البتة .
    ثم إن العشق منه حلال ، ومنه حرام ، فكيف يظن بالنبي صلى الله عليه وسلم أنه يحكم على كل عاشق يكتم ويعف بأنه شهيد ، فترى من يعشق امرأة غيره ، أو يعشق المردان والبغايا ، ينال بعشقه درجة الشهداء ، وهل هذا إلا حلاف المعلوم من دينه صلى الله عليه وسلم بالضرورة ؟ وكيف والعشق مرض من الأمراض التي جعل الله سبحانه لها الأدوية شرعاً وقدراً ، والتداوي منه إما واجب إن كان عشقاً حراماً ، وإما مستحب .
    وأنت إذا تأملت الأمراض والآفات التي حكم رسول الله صلى الله عليه وسلم لأصحابها بالشهادة ، وجدتها من الأمراض التي لا علاج لها ، كالمطعون والمبطون ، والمجنوب والغريق ، وموت المرأة يقتلها ولدها في بطنها ، فإن هذه بلايا من الله لا صنع للعبد فيها ، ولا علاج لها ، وليست أسبابها محرمة ، ولا يترتب عليها من فساد القلب وتعبده لغير الله ما يترتب على العشق ، فإن لم يكف هذا في إبطال نسبة هذا الحديث إلى رسول الله صلى الله عليه وسلم ، فقلد أئمة الحديث العالمين به وبعلله ، فإنه لا يحفظ عن إمام واحد منهم قط أنه شهد له بصحة ، بل ولا بحسن ، كيف وقد أنكروا على سويد هذا الحديث، ورموه لأجله بالعظائم ، واستحل بعضهم غزوه لأجله . قال أبو أحمد بن عدي في كامله : هذا الحديث أحد ما أنكر على سويد ، وكذلك قال البيهقي : إنه مما أنكر عليه ، وكذلك قال ابن طاهر في الذخيرة وذكره الحاكم في تاريخ نيسابور وقال : أنا أتعجب من هذا الحديث ، فإنه لم يحدث به عن غير سويد ، وهو ثقة ، وذكره أبو الفرج ابن الجوزي في كتاب الموضوعات ، وكان أبو بكر الأزرق يرفعه أولاً عن سويد ، فعوتب فيه ، فأسقط النبي صلى الله عليه وسلم وكان لا يجاوز به ابن عباس رضي الله عنهما .
    ومن المصائب التي لا تحتمل جعل هذا الحديث من حديث هشام بن عروة عن أبيه ، عن عائشة رضي الله عنها ، عن النبي صلى الله عليه وسلم . ومن له أدنى إلمام بالحديث وعلله ، لا يحتمل هذا البتة ، ولا يحتمل أن يكون من حديث الماجشون عن ابن أبي حازم ، عن ابن أبي نجيح ، عن مجاهد ، عن ابن عباس رضي الله عنهما مرفوعاً ، وفي صحته موقوفاً على ابن عباس نظر ، وقد رمى الناس سويد بن سعيد راوي هذا الحديث بالعظائم ، وأنكره عليه يحيى بن معين وقال : هو ساقط كذاب ، لو كان لي فرس ورمح كنت أغزوه ، وقال الإمام أحمد : متروك الحديث ، وقال النسائي : ليس بثقة ، وقال البخاري : كان قد عمي فيلقن ما ليس من حديثه ، وقال ابن حبان : يأتي بالمعضلات عن الثقات يجب مجانبة ما روى . انتهى . وأحسن ما قيل فيه قول أبي حاتم الرازي : إنه صدوق في التدليس ، ثم قول الدارقطني : هو ثقة غير أنه لما كبر كان ربما قرئ عليه حديث فيه بعض النكار فيجيزه انتهى . وعيب على مسلم إخراج حديثه ، وهذه حاله ، ولكن مسلم روى من حديثه ما تابعه عليه غيره ، ولم ينفرد به ، ولم يكن منكراً ولا شاذاً بخلاف هذا الحديث ..

    والله تعالى أعلم .
    [align=center][/align]

    [align=center][/align]
    [align=center][/align]



  14. #14
    تاريخ التسجيل
    31 - 8 - 2003
    الدولة
    أرض السعادة
    المشاركات
    73
    بارك الله فيك أخت فدى
    موضوع قيم،،

    لكن لي تعليق حول إضافة الأخ المتنبي
    فإن الحديث الذي أورده حديث ضعيف..وقد ذكر ذلك أهل العلم من المحدثين
    وأيضا ذكر ذلك ابن القيم رحمه الله تعالى وفصل القول حول هذا الحديث في أحد
    كتبه وأظنه روضة المحبين..
    أحبت التنبيه حول هذا الأمر
    والله أعلم وهو الهادي إلى سواء السبيل

    أخوكم الداعي لكم بالخير
    أسير الغربة..

  15. #15
    تاريخ التسجيل
    13 - 1 - 2003
    الدولة
    فلسطين
    المشاركات
    7,083
    جزاك الله خيراً أخي الكريم أسير الغربة ..
    نشكر لك توضيحك القيم .


    بارك الله فيك وفي مسعاك .
    [align=center][/align]

    [align=center][/align]
    [align=center][/align]



صفحة 1 من 2 12 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •