صفحة 56 من 56 الأولىالأولى ... 64647484950515253545556
النتائج 826 إلى 833 من 833
  1. #826
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,355
    🛑 لا تُهَنّينِي بِعيدٍ ابتدعه نصرانيّ خائب خاسر ...

    مقطع قصير في دقيقة ونصف
    https://www.youtube.com/watch?v=KNb2cCiaro4
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  2. #827
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,355
    الحياة الطّيّبَة السّويّة والعيشة الْهَنِيّة مع الله

    💎 قال الله عزّ وجَلّ : (مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً وَلَنَجْزِيَنَّهُمْ أَجْرَهُمْ بِأَحْسَنِ مَا كَانُوا يَعْمَلُونَ)
    🔸 قال ابن كثير : أي : مَن أحسَن عَمَله في الدنيا أحسَن الله إليه في الدنيا والآخرة .
    ثم أخْبَر بِأن دَار الآخرة خَيْر ، أي : مِن الحياة الدنيا ، والْجَزَاء فيها أتَمّ مِن الجزاء في الدنيا . اهـ .

    💎 وقال ربّ العِزّة سبحانه وتعالى عن الذي يُعْطَى كُتابه بِيَمِينِه : (فَهُوَ فِي عِيشَةٍ رَاضِيَةٍ)

    💎 وفي دُعاء خَيْر البَرِيّة صلى الله عليه وسلم : اللهم إني أسألك عيشة تَقيّة ، ومِيتَة سَوِيّة ، ومَرَدّا غير مُخْزٍ . رواه الإمام أحمد من حديث عَبْدِ اللهِ بْنِ أَبِي أَوْفَى رضي اللَّه عنه .
    وله شاهِد عند الحاكم مِن حديث ابن عمر رضي الله عنهما .

    ✅ وفي مَشهور كلام الإمام شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : إن في الدنيا جَنّة مَن لم يَدخُلها لا يَدخل جَنّة الآخرة .

    🌹 قال ابن القيم : لا نَعيم له ولا لَذّة ، ولا ابْتِهاج ، ولا كَمَال إلاّ بِمَعرفة الله ومَحَبّته ، والطّمَأنينة بِذِكْرِه ، والفَرح والابتهاج بِقُرْبِه ، والشّوق إلى لِقَائه ، فهذه جَنّته العَاجِلة ، كما أنه لا نَعِيم له في الآخرة ، ولا فَوْز إلاّ بِجِوارِه في دار النعيم في الْجَنّة الآجِلة ؛ فَلَه جَنّتَان : لا يَدخل الثانية منهما إن لم يَدْخُل الأولى .
    (مدارج السالكين)

  3. #828
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,355
    نحن مَن علّمنا الصخر معنى الحب
    فأحبَبْنا الصخر وأحبّنا


    مقطع قصير في أقلّ مِن دقيقة
    https://youtube.com/watch?v=3LCl4JXeD0s
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  4. #829
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,355
    الحياة الطّيّبَة : مع الله ولله وفي ِالله

    🔶 قال ابن القيم : قال بعض أهل البصائر في قوله تعالى: (مَنْ كَانَ يَرْجُو لِقَاءَ اللَّهِ فَإِنَّ أَجَلَ اللَّهِ لآَتٍ) :
    لَمّا عَلِم سبحانه شِدّة شَوْق أوليائه إلى لِقائه ، وأن قلوبهم لا تَهْتَدي دون لِقائه : ضَرَبَ لهم أجَلاً ومَوْعِدا لِلِقَائه ، وتَسْكن نُفُوسهم به .

    وأطْيَب العيش وألَذّه على الإطلاق : عَيْش الْمُحِبّين الْمُشْتَاقِين الْمُسْتَأنِسِين ؛ فَحَيَاتهم هي الحياة الطّيّبَة الحقيقية ، ولا حياة للقَلْب أطْيَب ولا أنْعَم ولا أهْنَأ مِنها ، وهي الحياة الطيبة في قوله تعالى : (مَنْ عَمِلَ صَالِحًا مِنْ ذَكَرٍ أَوْ أُنْثَى وَهُوَ مُؤْمِنٌ فَلَنُحْيِيَنَّهُ حَيَاةً طَيِّبَةً)
    (الجواب الكافي)

    🔹 ومِن أحسن كلام العامّة قولهم : لا هَمّ مع الله .
    (مدارج السالكين)

    ✅ وأطيب ما في الحياة لله : نَيْل مَحَبّة الله تبارك وتعالى .

    💎 قال الله تبارك وتعالى : وَجَبَت مَحَبّتِي للمُتَحَابّين فيّ ، والمُتَجَالِسِين فيّ ، والمُتَزَاوِرِين فيّ ، والمُتَبَاذِلِين فيّ . رواه الإمام مالك ، ومِن طريقه : رواه الإمام أحمد .

  5. #830
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,355
    اتّباع الْهَوى مُضرّ بِالدّين والبَدَن

    💎 قال الله تعالى : (يَا دَاوُودُ إِنَّا جَعَلْنَاكَ خَلِيفَةً فِي الأَرْضِ فَاحْكُمْ بَيْنَ النَّاسِ بِالْحَقِّ وَلا تَتَّبِعِ الْهَوَى فَيُضِلَّكَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ إِنَّ الَّذِينَ يَضِلُّونَ عَنْ سَبِيلِ اللَّهِ لَهُمْ عَذَابٌ شَدِيدٌ بِمَا نَسُوا يَوْمَ الْحِسَابِ) .

    🟡 قال ابن رجب رحمه الله : وَالْمَعْرُوفُ فِي اسْتِعْمَالِ الْهَوَى عِنْدَ الإِطْلاقِ : أَنَّهُ الْمَيْلُ إِلَى خِلافِ الْحَقِّ . اهـ .

    🔵 قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله : الإنسان إذا لم يَخَف مِن الله اتّبع هَواه . اهـ .

    🟠 قال ابن القيم : اتّبَاع الْهَوى يُغْلِق عن العَبد أبْوَاب التوفيق ، ويَفْتَح عليه أبواب الْخُذْلان ؛ فَتَرَاه يَلْهَج بِأنّ الله لو وَفّق لكان كذا وكذا . وقد سَدّ على نفسه طُرُق التوفيق بِاتّبَاعه هَوَاه .
    قال الفضيل بن عياض : مَن اسْتَحْوذ عليه الْهَوى واتّبَاع الشّهَوات انْقَطعت عنه مَوَارِد التّوفِيق .
    وقال ابن القيم : إذا تأمّلْتَ السّبْعَة الذين يُظِلّهم الله عزّ وَجَلّ في ظِلّ عَرْشِه يَوم لا ظِلّ إلاّ ظِلّه : وَجَدَتهم إنما نَالُوا ذلك الظّلّ بِمُخَالَفَة الْهَوى .
    (روضة الْمُحِبّين)

    وربما أكَلَ الإنسان ما يَستَلذّ به ، أو ربما أكثَر مِن الطعام الذي يُحبّه ، وهو مُضِرّ له ؛ وهذا مِن اتِّباع الهوى !

    🔹 قال ابن القيم : الشّبَع الْمُفْرِط يُضْعِف القُوى والبَدَن ، وإن أخْصَبه ، وإنما يَقْوى البَدَن بِحَسب ما يَقْبَل مِن الغِذاء ، لا بِحَسب كَثْرَته .
    (زاد المعاد)

    🛑 فالهَوى داء الدّين والبَدَن
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  6. #831
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,355
    ذلّ طاعة الْهَوى
    اتّباع الهوى يُورِث الهَوان

    ◾️ قال ابن القيم : الْهَوى رِقّ في القَلْب ، وغِلّ في العُنُق ، وقَيْد في الرِّجْل ...
    رُبّ مَسْتُور سَبَتْه شَهْوة ... فتَعَرّى سِتْره فَانْهَتَكا
    صاحِب الشّهْوة عَبْد فإذا ... غَلَب الشّهْوة أضْحَى مَلِكا

    🔸 وقال ابن المبارك :
    ومِن البلاء وللبلاء علامَة ... أن لا يُرى لك عن هَواك نُزُوع
    العبد عَبْد النّفْس في شَهَوَاتها ... والْحُرّ يَشْبَع تَارَة ويَجُوع
    (روضة الْمُحِبِّين)

    🔷 قال أبو الدرداء رضي الله عنه : إذا أصْبَح الرّجُل اجْتَمَع هَوَاه وعَمَله وعِلْمه ، فإن كان عَمَله تَبَعًا لِهَوَاه ؛ فيَومه يَوم سُوء ، وإن كان عَمَله تَبَعًا لِعِلْمه ؛ فيَومه يَوم صَالِح .

    🔻 وسئل ابن المُقَفّع عن الهَوى ، فقال : هَوَان سُرِقَت نُونُه ، فأخذه شاعِر فنَظَمَه وقال :
    نُون الهَوَان مِن الهَوَى مَسْرُوقَة ... فإذا هَويت فقد لَقِيت هَوَانا

    ✅ قال سهل بن عبد الله التستري : هَوَاك دَاؤك ، فإن خَالَفْته فَدَواؤك .

    ✅ وقال وَهْب : إذا شَكَكْت في أمْرَين ولم تَدْرِ خَيْرهما ؛ فانْظر أبْعَدهُما مِن هَوَاك فَأتِه .

    (الجامع لأحكام القرآن = تفسير القرطبي)

  7. #832
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,355
    هل سمعتَ بـ صَنَم الْهَوَى ؟!

    💎 قال ابن القيم : التوحيد واتّباع الْهَوَى مُتَضَادّان ، فإن الْهَوى صَنَم ، ولِكُلّ عَبد صَنَمٌ في قَلْبه بِحَسَب هَوَاه ، وإنما بَعَث اللهُ رُسُلَه بِكَسْرِ الأصنام ، وعِبادَتِه وحدَه لا شريكَ له ، وليس مُرَادُ اللهِ سبحانه كَسْرَ الأصنامِ الْمُجَسّدَة وتَرْكَ الأصنام التي في القَلْب ، بل الْمُرَاد كَسْرُها مِن القلبِ أوّلاً .

    وتأمل قول الخليل لِقَومه : (مَا هَذِهِ التَّمَاثِيلُ الَّتِي أَنْتُمْ لَهَا عَاكِفُونَ) كيف تَجِده مُطَابِقا للتّمَاثِيل التي يَهْوَاها القَلْب ، ويَعكُف عليها ، ويَعبُدها مِن دون الله . قال الله تعالى : (أَرَأَيْتَ مَنِ اتَّخَذَ إِلَهَهُ هَوَاهُ أَفَأَنْتَ تَكُونُ عَلَيْهِ وَكِيلا (43) أَمْ تَحْسَبُ أَنَّ أَكْثَرَهُمْ يَسْمَعُونَ أَوْ يَعْقِلُونَ إِنْ هُمْ إِلاَّ كَالأَنْعَامِ بَلْ هُمْ أَضَلُّ سَبِيلاً) .
    (روضة الْمُحِبِّين)
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  8. #833
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,355
    لا تَكُن مع عَدوّك على نَفْسِك !

    💎 كان بعض السّلَف يَقول في خُطبَته :
    ألاَ رُبّ مُهين لِنَفْسِه وهو يَزعم أنه لها مُكرِم .
    ومُذِلّ لِنَفْسِه وهو يَزعم أنه لها مُعِز .
    ومُصَغر لِنَفْسه وهو يَزعم أنه لها مُكَبر .
    ومُضَيع لِنَفْسه وهو يَزعم أنه مُرَاعٍ لِحقّها .
    وكَفَى بِالْمَرء جَهْلا أن يكون مع عَدُوّه على نَفْسِه ، يَبْلُغ منها بِفِعله ما لا يَبْلُغه عَدُوّه .

    مَا يَبْلُغُ الأَعْدَاءُ مِن جَاهِلٍ *** مَا يَبْلُغُ الْجَاهِلُ مِن نَفْسِهِ

    🖌 قال ابن القيم : والمقصود أن الذنوب والمعاصي سِلاح ومَدَد يَمُدّ بها العبد أعداءَه ، ويُعِينهم بها على نَفْسِه ، فيُقَاتِلُون بِسِلاحه ، ويكون معهم على نَفْسِه ، وهذا غاية الْجَهْل .
    (الجواب الكافي)

    📌 هل الدعاء على الظالم يخفِّف مِن عقوبته ؟
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=10958
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

صفحة 56 من 56 الأولىالأولى ... 64647484950515253545556

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •