صفحة 33 من 44 الأولىالأولى ... 232425262728293031323334353637383940414243 ... الأخيرةالأخيرة
النتائج 481 إلى 495 من 659
  1. #481
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    ادفعوا البلاء والمصائب بالإكثار مِن التوبة والاستغفار ، فإنه : ما نَزَل بَلاء إلاّ بِذَنب ، ولا رُفِع إلاّ بِتَوبة

    💎 قال زياد بن الربيع : قلتُ لأُبَيّ بن كعب : يا أبا المنذر , آية في كتاب الله أحزنتني .
    قال : وما هي ؟
    قلت : (مَنْ يَعْمَلْ سُوءًا يُجْزَ بِهِ) [النساء: 123] .
    قال : إن كنتُ أراك فَقِيها ! إن المؤمن لا يُصيبه مُصيبة قَدَم , ولا اخْتِلاج عِرْق , ولا خَدْش عُود إلاّ بِذَنْب , وما يَعفُو الله عنه أكثر . رواه البيهقي في " شُعَب الإيمان " .

    🔶 قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
    الاستغفار مِن أكبر الحسنات وبَابُه وَاسِع . فمَن أحسّ بِتقصير في قَوله أو عَمله أو حَاله أو رِزقه أو تَقَلّب قَلب : فعَلَيه بالتوحيد والاستغفار ؛ ففيهما الشِّفاء إذا كانا بِصِدق وإخلاص .
    وكذلك إذا وَجَد العبد تقصيرا في حقوق القَرَابة والأهل والأولاد والجيران والإخوان ؛ فعليه بِالدعاء لهم والاستغفار .

    🔷 وقال ابن القيم :
    ومن عُقُوبات الذّنُوب : أنها تُزِيل النّعِم ، وتُحِلّ النّقَم . فمَا زَالَت عن العبد نعمة إلاّ بِذَنْب ، ولا حَلّت به نِقْمة إلاّ بِذَنب ، كما قال علي بن أبي طالب رضي الله عنه : ما نَزَل بَلاء إلاّ بِذَنب ، ولا رُفِع إلاّ بِتَوبة .

    هذا بِذنْبِي
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=2050
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  2. #482
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    أبواب عمدة الأحكام - قسم العبادات

    الطهارة
    http://saaid.net/Doat/assuhaim/omdah/taharh.htm

    الصلاة
    http://www.saaid.net/Doat/assuhaim/omdah/salah.htm

    الزكاة
    http://saaid.net/Doat/assuhaim/omdah/zakah.htm

    الصيام
    http://saaid.net/Doat/assuhaim/omdah/syam.htm

    الحج
    http://saaid.net/Doat/assuhaim/omdah/hajj.htm

    ستجد تحت كل باب روابط شرح الأحاديث
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  3. #483
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    هذا التضرّع والتذلل في الصلاة كلها

    �� روى علي بن أبي طالب رضي اللَّه عنه عن رسول الله صلى الله عليه وسلم : أنه كان إذا قام إلى الصلاة قال : " وجهت وجهي للذي فطر السماوات والأرض حنيفا ، وما أنا من المشركين، إن صلاتي ونسكي ومحياي ومماتي لله رب العالمين لا شريك له وبذلك أمرت وأنا مِن المسلمين . اللهم أنت الملك لا إله إلاّ أنت أنت ربي، وأنا عبدك، ظلمتُ نفسي، واعترفتُ بذنبي ؛ فاغفر لي ذنوبي جميعا ؛ إنه لا يغفر الذنوب إلا أنت، واهدني لأحسن الأخلاق لا يهدي لأحسنها إلاّ أنت، واصرف عني سيئها لا يصرف عني سيئها إلاّ أنت، لبيك وسعديك والخير كله في يديك ، والشر ليس إليك ، أنّا بك وإليك ، تباركت وتعاليت ، أستغفرك وأتوب إليك ".
    وإذا ركع قال : " اللهم لك ركعت، وبك آمنت، ولك أسلمت، خشع لك سمعي وبصري ومُخّي وعظمي وعصبي ".
    وإذا رفع قال : " اللهم ربنا لك الحمد ملء السماوات وملء الأرض وملء ما بينهما وملء ما شئت من شيء بعد ".
    وإذا سجد قال : " اللهم لك سجدت، وبك آمنت، ولك أسلمت، سجد وجهي للذي خَلَقه، وصوّره، وشقّ سمعه وبصره، تبارك الله أحسن الخالقين ".
    ثم يكون مِن آخر ما يقول بين التشهد والتسليم : " اللهم اغفر لي ما قدمتُ، وما أخرتُ، وما أسررتُ، وما أعلنتُ، وما أسرفتُ، وما أنت أعلم به مني ؛ أنت المُقدِّم، وأنت المُؤخِّر، لا إله إلا أنت ". رواه مسلم .

    �� قال ابن القيم عن قوله : " ثم يكون مِن آخر ما يقول بين التشهد والتسليم ... " :
    ولِمسلم فيه لَفظَان :
    أحدهما : أن النبي صلى الله عليه وسلم كان يقوله بين التشهد والتسليم ، وهذا هو الصواب .
    والثاني : كان يقوله بعد السلام ، ولعله كان يَقولُه في المَوضِعين والله أعلم .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  4. #484
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    زَعَم بعضهم أن قوله تعالى : (وَقَرْنَ فِي بُيُوتِكُنَّ) خاص بأمّهات المؤمنين !

    والعلماء بِخلاف قوله :

    �� قال القرطبي في تفسير الآية : معنى هذه الآية الأمر بِلُزوم البيت ، وإن كان الخطاب لنساء النبي صلى الله عليه وسلم فقد دَخَل غيرهن فيه بالمعنى .
    هذا لو لم يَرِد دليل يَخصّ جميع النساء ، كيف والشريعة طافِحة بِلُزوم النساء بُيوتهن ، والانكفاف عن الخروج منها إلاَّ لِضرورة . اهـ .

    �� وقال ابن كثير في تفسير الآية : هذه آدَاب أمَر الله تعالى بها نساء النبي صلى الله عليه وسلم ، ونساء الأمة تَبَعٌ لهن في ذلك . اهـ .

    �� هل الآية (فلا تخضعن بالقول فيطمع الذي في قلبه مرض) خاصة بأمهات المؤمنين فقط ؟
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?p=1368

    �� ما حكم عمل المرأة خارج بيتها ؟
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=12626

    �� هل مِن كلمة للنساء حول القرار في البيوت ؟
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?p=5668
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  5. #485
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    قال رسول الله صلى الله عليه وسلم عن رمضان : شهر مُبارك . رواه الإمام أحمد والنسائي .

    من بركات شهر رمضان .. في دقيقة واحدة
    https://youtu.be/iteGqdmEkXQ
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  6. #486
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    َن رأى أن الفتوحات الإسلامية (تَخَلّفا) أو (عُدوانا) فقد ردّ القرآن والسّنّة ، وأزْرَى بالمهاجرين والأنصار ؛ وحتى الكلام في الفتوحات الإسلامية التي بعدهم ؛ لأن أولئك الأخيار هم الذين بدأوها ..

    قال سُفيان الثوري : مَن قَدّم عَلِيًّا على أبي بكر وعُمر فقد أزْرَى بِالْمُهَاجِرين والأنصار ، وأخشى أن لا ينفعه مع ذلك عمل . رواه أبو نُعيم في " حِلْيَة الأولياء " .

    وفي رواية قال : مَن قَدّم عَلِيًّا على أبي بكر وعُمر فقد أزْرى عليهما وعَلَى عَلِيّ وعلى غيرهم من الناس .

    ومَن نَسَب أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم إلى الشرّ ؛ فقد جَعَل شَرّ هذه الأّمّة أوّلها !

    وَرَدّ قول الله تبارك وتعالى وقول رسول الله صلى الله عليه وسلم ..

    💎 قال الله عَزّ وَجَلّ : (مُحَمَّدٌ رَسُولُ اللَّهِ وَالَّذِينَ مَعَهُ أَشِدَّاءُ عَلَى الْكُفَّارِ رُحَمَاءُ بَيْنَهُمْ تَرَاهُمْ رُكَّعًا سُجَّدًا يَبْتَغُونَ فَضْلاً مِنَ اللَّهِ وَرِضْوَانًا سِيمَاهُمْ فِي وُجُوهِهِمْ مِنْ أَثَرِ السُّجُودِ ذَلِكَ مَثَلُهُمْ فِي التَّوْرَاةِ وَمَثَلُهُمْ فِي الإِنْجِيلِ كَزَرْعٍ أَخْرَجَ شَطْأَهُ فَآَزَرَهُ فَاسْتَغْلَظَ فَاسْتَوَى عَلَى سُوقِهِ يُعْجِبُ الزُّرَّاعَ لِيَغِيظَ بِهِمُ الْكُفَّارَ وَعَدَ اللَّهُ الَّذِينَ آَمَنُوا وَعَمِلُوا الصَّالِحَاتِ مِنْهُمْ مَغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا)

    💎 وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : خيركم قَرْني ، ثم الذين يَلُونهم ، ثم الذين يَلُونهم . رواه البخاري ومسلم .

    وفي رواية : خير هذه الأمّة القَرْن الذين بُعِثْتُ فيهم ، ثم الذين يَلُونهم .

    💎 وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم : إن أمّتكم هذه جُعِل عافِيتها في أوّلها ، وسيُصِيب آخِرها بَلاء وأمور تُنْكِرونها ، وتَجيء فِتْنة فيُرَقّق بعضها بعضا ، وتَجِيء الفِتْنة فيَقول المؤمِن : هذه مُهْلِكتي ، ثم تَنْكَشِف ، وتَجيء الفِتنة ، فيقول المؤمِن : هذه هذه ! فمَن أحَبّ أن يُزَحْزَح عن النار ، ويُدْخَل الجنة ، فلْتَأته مَنِيّته وهو يؤمن بالله واليوم الآخر . رواه مسلم .

    🔶 إذا مَحَاسِنيَ اللاّتي أُدِلُّ بِهَا *** كانَتْ ذُنُوبي فقُلْ لي كَيفَ أعتَذرُ ؟!
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  7. #487
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    نهاكم ربّكم العلاّم عن الآثام ، فقال :
    (ذَٰلِكَ وَمَنْ يُعَظِّمْ حُرُمَاتِ اللَّهِ فَهُوَ خَيْرٌ لَهُ عِنْدَ رَبِّهِ ۗ وَأُحِلَّتْ لَكُمُ الْأَنْعَامُ إِلاّ مَا يُتْلَىٰ عَلَيْكُمْ ۖ فَاجْتَنِبُوا الرِّجْسَ مِنَ الأَوْثَانِ وَاجْتَنِبُوا قَوْلَ الزُّورِ)
    [سورة الحج 30]

    💎 قال الحافظ ابن رجب رحمه اللَّه :

    احذروا المعاصي فإنها تحرم المغفرة في مواسم الرحمة

    🔹 وقال رحمه اللَّه :
    إخواني اجتنبوا الذنوب التي تَحرم العبد مغفرة مَولاه الغفار في مواسم الرحمة والتوبة والإستغفار .

    🔸 وقال رحمه اللَّه :
    المعاصي سبب البعد والطرد ، كما أن الطاعات أسباب القرب والود .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  8. #488
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    الدعاء الكامل :

    💎 قال النبي صلى الله عليه وسلم لعائشة رضي الله عنها وهي تُصَلِّي : عليك بالكَوامِل - أو كلمة أخرى - فلما انصرفتْ عائشةُ سألَتْه عن ذلك ، فقال لها : قولي :
    اللهم إني أسألك مِن الخير كُلّه عَاجِله وآجِله ما عَلِمْتُ منه وما لم أعلم ، اللهم إني أسألك مِن خير ما سألك عبدك ونبيك محمد صلى الله عليه وسلم ، وأعوذ بك مِن شر ما عاذ منه عبدك ونبيك ، اللهم إني أسألك الجنة وما قَرّب إليها مِن قول أو عمل ، وأسألك أن تجعل كُلّ قضاء تقضيه لي خيرا . رواه الإمام أحمد وابن ماجه ، وصححه الألباني والأرنؤوط .

    🔶 قال إبراهيم : كانوا يُحِبّون أن يدعو الإمام بعد التشهد بخمس كلمات جوامع : اللهم إنا نسألك مِن الخير كله ما علمنا منه وما لم نعلم ، ونعوذ بك من الشر كله ما علمنا منه وما لم نعلم . قال : مهما عَجِل به الإمام فلا تَعْجَل عن هؤلاء الكلمات . رواه ابن أبي شيبة .

    🔷 ورَوى ابن أبي شيبة من طريق أبي بردة قال : كان أبو موسى رضي الله عنه إذا فَرَغ من صلاته قال : اللهم اغفر لي ذنبي ويَسّر لي أمري وبارك لي في رزقي .

    🔶 قال عون بن عبد الله : اجعلوا حوائجكم التي تهمكم في الصلاة المكتوبة ، فإن فَضْل الدعاء فيها كَفَضْل النافلة . رواه ابن أبي شيبة .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  9. #489
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    يا ربّ يا ربّ

    💎 قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اسم الله الأعظم الذي إذا دُعِي به أجاب في سُور ثلاث : البقرة ، وآل عمران ، وطَه . رواه الطبراني ، وصححه الألباني .
    قال القاسم بن عبد الرحمن : فالْتَمَسْتُها فإذا هي : (الْحَيُّ الْقَيُّومُ)

    🔷 وقرأ رجل عند عبد الله بن مسعود رضي الله عنه البقرة وآل عمران ، فقال : قَرأتَ سُورَتين فيهما اسم الله الأعظم الذي إذا دُعِيَ به أجاب ، وإذا سُئل به أعطَى . رواه الإمام الدارمي .

    💎 وعن أبي الدرداء وابن عباس أنهما كانا يَقولاَن : اسم الله الأكبر : ربِّ ربِّ . رواه ابن أبي شيبة والحاكم .

    🔶 وقال ابن وهب سُئل مالك عن الداعي يقول : يا سيدي ؟ فقال : يُعجبني دعاء الأنبياء : رَبّنا رَبّنا .
    (سير أعلام النبلاء ، للذهبي)
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  10. #490
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    حُكم صيام تارِك الصلاة

    💎 قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : مَنْ لَمْ يَدَعْ قَوْلَ الزُّورِ وَالْعَمَلَ بِهِ وَالْجَهْل ، فَلَيْسَ لِلَّهِ حَاجَةٌ فِي أَنْ يَدَعَ طَعَامَهُ وَشَرَابَهُ . رواه البخاري .

    💎 وقال عليه الصلاة والسلام : رب صائم حظّه مِن صيامه الجوع والعطش ، ورب قائم حظّه مِن قيامه السهر . رواه الإمام أحمد ، وقال الأرنؤوط : إسناده جيد . وصححه الألباني .

    🔷 وسُئل علماؤنا في اللجنة الدائمة للبحوث العلمية والإفتاء : إذا كان الإنسان حريصا على صيام رمضان والصلاة في رمضان فقط ، ولكن يتخلّى عن الصلاة بمجرد انتهاء رمضان فهل له صيام ؟
    فأجابوا :
    الصلاة رُكن مِن أركان الإسلام ، وهي أهَم الأركان بعد الشهادتين ، وهي مِن فُروض الأعيان ، ومَن تَركها جاحِدا لوجوبها أو تَركها تهاونا وكَسلا ؛ فقد كَفَر ، أما الذين يَصومون رمضان ويُصلّون في رمضان فقط ؛ فهذا مُخَادَعة لله ، فبئس القوم الذين لا يَعرِفون الله إلاّ في رمضان ، فلا يَصحّ لهم صيام مع تركهم الصلاة في غير رمضان ، بل هم كُفّار بذلك كُفْرًا أكبر ، وإن لم يَجْحَدوا وُجُوب الصلاة في أصَحّ قَوْلي العلماء . اهـ .

    🔶 وسئل شيخنا الشيخ ابن عثيمين رحمه الله : ما حُكم صيام تارِك الصلاة ؟
    فأجاب :
    تارِك الصلاة صَومه ليس بِصَحيح ، ولا يُقْبَل منه ، لأن تارك الصلاة كافِر مُرتَدّ ، لقوله تعالى : (فَإِنْ تَابُوا وَأَقَامُوا الصَّلاةَ وَآتَوُا الزَّكَاةَ فَإِخْوَانُكُمْ فِي الدِّينِ) ، ولِقَول النبي صلى الله عليه وسلم " العهد الذي بيننا وبينهم الصلاة ، فمن تركها فقد كفر" ، ولِقَوله صلى الله عليه وسلم : " بَيْن الرّجُل وبَيْن الشّرْك والكُفْر تَرْك الصلاة " ، ولأن هذا قول عامة الصحابة إن لم يكن إجْماعًا منهم .
    قال عبد الله بن شَقِيق رحمه الله - وهو مِن التابِعين المشهُورِين - : كان أصحاب النبي صلى الله عليه وسلم لا يَرَون شيئا تَرْكه كُفر غير الصلاة .
    وعلى هذا فإذا صام الإنسان وهو لا يُصلّي ؛ فَصَومه مَرْدُود غير مقبول ولا نافِع له عند الله يوم القيامة ، ونحن نقول له : صَلّ ثم صُم ، أما أن تَصوم ولا تُصلّي ، فَصَومك مَرْدُود عليك ، لأن الكافِر لا تُقبَل مِنه العبادة .
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  11. #491
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    ‏هذا والله هو «النهائي الكبير» الذي يستحق الحضور..

    آلاف ناموا عند بوابات الملعب (رجالا ونساء) ليستطيعوا الدخول، وطوابير الانتظار طويلة..

    https://t.co/oXk4oFXiqJ?ssr=true
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  12. #492
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    ‏هذا والله هو «النهائي الكبير» الذي يستحق الحضور..

    آلاف ناموا عند بوابات الملعب (رجالا ونساء) ليستطيعوا الدخول، وطوابير الانتظار طويلة..
    https://t.co/oXk4oFXiqJ?ssr=true

    مسابقة القرآن الكريم في دار السلام في تَنْزَانيا
    https://www.youtube.com/watch?v=XicKISfOCZs

    هل يظن تافه إعلامي أو ممثل هابط أنه سيُطفئ نور الله بِنَفَس " وَزَغ " ؟!
    هكذا ظن " الوَزَغ " الأول !!
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  13. #493
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    يقول بعض الناس : لا تَقُل في الدعاء : (يا رب) ؛ لأنه لم يَرِد في القرآن
    وهو وإن لم يَرِد في القُرآن فقد وَرَد في السّنّة .

    💎 قال رسول الله صلى الله عليه وسلم : اللهم اغْفِر لأبي سلمة ، وارفع درجته في المهدِيّين ، واخْلُفه في عَقِبه في الغابِرين ، واغفِر لنا وله يا رب العالمين ، وافسَح له في قَبره ، ونوّر له فيه . رواه مسلم .

    💎 وذَكَر النبي صلى الله عليه وسلم الرّجُل يُطِيل السّفَر أشعث أغبر ، يَمُدّ يديه إلى السماء : يا ربّ ، يا ربّ ، ومَطْعمه حَرَام ، ومَشْرَبه حَرَام ، ومَلْبَسه حَرَام ، وغُذِي بِالْحَرَام ؛ فأنّى يُسْتَجاب لذلك ؟ رواه مسلم .
    والشاهد وَصْفه بِحال التضرّع والإلْحَاح وقَوله : " يا ربّ ، يا ربّ " على سَبيل الإقرار .

    🔶 ولَمّا نَزَل قوله تبارك وتعالى : (وَلا يَأْتَلِ أُولُو الْفَضْلِ مِنْكُمْ وَالسَّعَةِ أَنْ يُؤْتُوا أُولِي الْقُرْبَى وَالْمَسَاكِينَ وَالْمُهَاجِرِينَ فِي سَبِيلِ اللَّهِ وَلْيَعْفُوا وَلْيَصْفَحُوا أَلا تُحِبُّونَ أَنْ يَغْفِرَ اللَّهُ لَكُمْ)
    قال أبو بكر رضي الله عنه : بلى والله يا رَبّنا ، إنا لَنُحِبّ أن تَغْفِر لنا . رواه البخاري ومسلم .

    🔷 ومثله قولهم : لا تَقُل (مَطَر) ؛ لأنه لم يَرِد في القرآن
    سمعت أن المطر شر والغيث خير . فكيف نقول في الدعاء عند المطر ؟
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=315
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  14. #494
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    حلاوة ذِكر الله عز وجل ولذّته

    💎 قال ابن القيم : الذّاكِرون أنْضَر الناس وُجُوها في الدنيا ، وأنْوَرهم في الآخرة .

    💎 وقال رحمه الله : للذِّكْر مِن بين الأعمال لَذّة لا يُشبِهها شيء ؛ فلَو لم يكن للعبد مِن ثوابه إلاّ اللذّة الحاصلة للذّاكِر ، والنعيم الذي يحصل لِقَلبه ؛ لَكَفَى به .
    ولهذا سُمّيت مجالس الذِّكْر : رِياض الْجَنّة .
    قال مالك بن دينار : ما تَلَذّذ الْمُتَلَذِّذُون بِمِثل ذِكْر الله عز وجل .
    فليس شيء مِن الأعمال أخفّ مُؤنة مِنه ، ولا أعظم لَذّة ، ولا أكثر فَرْحة وابْتِهاجًا للقَلْب .

    💡وقال ابن القيم : أفضل أهل كُلّ عَمَل : أكثَرهم فيه ذِكْرا لله عز وجل ؛ فأفضَل الصّوّام أكثرهم ذكرا لله عز وجل في صَومِهم ، وأفضَل الْمُتَصَدّقين أكثرهم ذكرا لله عز وجل ، وأفضَل الحاجّ أكثرهم ذكرا لله عز وجل .
    (الوابل الصّيِّب)
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

  15. #495
    تاريخ التسجيل
    31 - 3 - 2002
    الدولة
    الرياض
    المشاركات
    17,186
    سَلُوا الله العافِية ؛ فإن العافية لا يَعدِلها شيء

    💎 قالت عائشة رضي الله عنها : قلت للنبي صلى الله عليه و سلم : أرأيت إن عَلِمْتُ ليلة القدر ، ما أقول ؟ قال قولي : اللهم إنك عَفُوّ تُحب العَفو فاعْفُ عَنّي . رواه الإمام أحمد والترمذي والنسائي في الكبرى وابن ماجه ، وهذا لفظ الترمذي والنسائي . وصححه الألباني والأرنؤوط .

    وفي رواية : أَرَأَيْتَ إِنْ وَافَقْتُ لَيْلَةَ الْقَدْر ، مَا أَدْعُو ؟

    💎 قالَت عَائِشَةُ رضي الله عنها : لَو عَرَفْتُ أَيّ لَيْلَةٍ لَيْلَة الْقَدْر ، مَا سَأَلْتُ اللَّهَ فِيها إلاّ الْعَافِيَة . رواه ابن أبي شيبة .

    💎 وسَمِعَ ابنُ عُمَر رَجُلا يَتَمَنَّى الْمَوْت ، فَرَفَع إليه ابنُ عُمَر بَصَرَه ، فقال : لا تَتَمَنَّى الْمَوْت فإنك مَيِّتٌ ، وَلَكِن سَلِ اللَّهَ الْعَافِيَة . رواه ابن أبي شيبة .

    💎 قال أبو عمرو بن أبي جعفر ، : سمعت أبا عثمان سعيد بن إسماعيل كثيرا يقول في مَجْلسه وفي غير الْمَجْلِس : عَفْوك يا عفوّ عَفْوك ، وفي الْمَحْيَا عَفْوك ، وفي الْمَمَات عَفْوك ، وفي القُبور عَفْوك ، وعند النّشُور عَفْوك ، وعند تطاير الصحف عَفْوك ، وفي القيامة عَفْوك ، وفي مُنَاقشة الحساب عَفْوك ، وعند مَمَرّ الصّرَاط عَفْوك ، وعند الميزان عَفْوك ، وفي جميع الأحوال عَفْوك يا عَفوّ عَفْوك .
    قال أبو عمرو : فَرُئي أبو عثمان في الْمَنام بعد وفاته بأيام ، فقيل له : ماذا انْتَفَعْتَ بِأعمَالك في الدنيا ؟ فقال : بِقَولي : عَفْوك عَفْوك . رواه البيهقي في " شعب الإيمان " وفي " فضائل الأوقات " .

    🔸 قال البيهقي في " فضائل الأوقات " : ومسألة العَفو مِن الله مُسْتَحَبة في جميع الأوقات وخاصة في هذه الليلة . (أي : ليلة القَدْر) . اهـ .

    📌 أقول : ليس في هذه الأحاديث أن سؤال العَفو لا يَكون إلاّ في صلاة ، بل هو مُستحب في كل الأوقات ، ويتأكّد في ليلة القَدْر مِن غير أن يَرتَبِط بِصلاة .

    🖌 وسبق :
    هل هناك دعاء خاص لشهر رمضان أو لكل يوم فيه وما صحة هذا الدعاء ؟؟
    http://al-ershaad.net/vb4/showthread.php?t=5318
    رحم الله ابن حزم ، قال ، فَصَدَق ..

    قال ابن حزم رحمه الله في " الفصل في الملل والأهواء والنحل " :

    اعلموا رحمكم الله أن جميع فرق الضلالة لم يُجرِ الله على أيديهم خيرا ! ولا فَتح بهم مِن بلاد الكفر قرية ، ولا رُفع للإسلام راية ، وما زالوا يَسعون في قلب نظام المسلمين ويُفرِّقون كلمة المؤمنين ، ويَسلّون السيف على أهل الدِّين ، ويَسعون في الأرض مفسدين .

    أما الخوارج والشيعة فأمْرُهم في هذا أشهر مِن أن يُتَكَلَّف ذِكْره .

    وما تَوَصَّلَت الباطنية إلى كيد الإسلام وإخراج الضعفاء منه إلى الكفر إلاّ على ألْسِنة الشيعة . اهـ .

    وقال شيخ الإسلام ابن تيمية عن الرافضة : فهل يوجد أضل من قوم يعادون السابقين الأولين من المهاجرين والأنصار، ويُوالُون الكفار والمنافقين ؟!
    وقال رحمه الله : الرافضة ليس لهم سعي إلاّ في هدم الإسلام ، ونقض عُراه ، وإفساد قواعده .
    وقال أيضا : ومَن نَظر في كتب الحديث والتفسير والفقه والسير عَلِم أن الصحابة رضي الله عنهم كانوا أئمة الهدى ، ومصابيح الدجى ، وأن أصل كل فِتنة وبَلِية هم الشيعة ومَن انضوى إليهم ، وكثير مِن السيوف التي سُلّت في الإسلام إنما كانت مِن جهتهم ، وعَلِم أن أصلهم ومادّتهم منافقون ، اختلقوا أكاذيب ، وابتدعوا آراء فاسدة ، ليفسدوا بها دين الإسلام .

صفحة 33 من 44 الأولىالأولى ... 232425262728293031323334353637383940414243 ... الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •