هل لو كان النبى موجوداً لرضى بمظلوميتهم أم سعى لرفعها ؟
تقولون بل يسعى لرفعها
نقول [ لقد كان لكم فى رسول الله أسوة حسنة] علىّ مخاطب بهذه الأية أم لا ؟
تقولون مخاطب
طيب

كيف يملك الولاية التكوينية هو وفاطمة ولم يمنعا ما ذكرنا وأل البيت كثير ليس فقط علىّ وفاطمة ونسلهما بل العباس عم النبى وأبنائه وجعفر عمه وأبنائة وعقيل وأبنائه وأبناء بنات النبى من عثمان رقية وأم كلثوم وصفية وأبنائها عمة النبى وأبناء حمزة كثير

طبعاً الشيعى المُضلل لأول مرة يسمع هذه الأسماء

لأن بغية مخترعى المذهب قصر الآلهه على فاطمة وعلىّ والحسين لا الحسن!!! والعباس
فقد أمر الله بالإحسان لأل بيت النبى فى القرآن الكريم فهل علىّ خالف القرآن أم أن الولاية سُلّم لتأليه علىّ ؟