النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    29 - 10 - 2014
    المشاركات
    752

    كتاب الكتروني: العقائد الإسلامية من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية، ابن باديس (عدة

    كتاب الكتروني: العقائد الإسلامية من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية، ابن باديس (عدة صيغ)

    نبذة عن الكتاب: [العقائد الإسلامية من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية]: إن هذا الكتاب اختصارا واستيعابا لأصول العقائد الإسلامية بطريقة سلفية لا لبس فيها ولا غموض مستمدة من كلام الله، والثابت الصحيح من حديث رسول الله ص وهي الطريقة المثلى في هداية الناس إلى معاني الإسلام والإحسان وعقائد الإيمان بالله وملائكته وكتبه ورسله واليوم الآخر والقضاء والقدر.
    والكتاب عبارة عن عدة دروس دينية، مما كان يلقيه الإمام المبرور الشيخ عبد الحميد بن باديس- رائد النهضة العلمية والإصلاحية في الجزائر- على تلامذته في الجامع الأخضر بمدينة قسنطينة في أصول العقائد الإسلامية وأدلتها من القرآن، على مدى ثمانية أشهر ما بين 16 رجب 1353 و 25 صفر 1345 هجرية (الموافقة لأكتوبر 1934 وماي 1935 ميلادي) ، بنسبة حصة واحدة في الأسبوع لا تتجاوز الثلاثين دقيقة.
    وقد حث الشيخ محمد البشير الإبراهيمي كل القائمين على تعليم ناشئتنا في المدارس الحرة أو الحكومية في الجزائر وسائر الأقطار الإسلامية على اتخاذها أساسا في تربيتهم على التوحيد الصحيح، بل حث كل أب مسلم أن يقتنيها لأولاده، ويحثهم على تعلمها وتفهمها، وأن يشترك أهل البيت كلهم في ذلك فكلهم في حاجة إليها.
    وفقنا الله جميعا لاتباع كتابه، وسنة نبيه، والرجوع إليها، وإلى هدي السلف الصالح في تبيين معانيهما.

    * المؤلف: عبد الحميد بن باديس (1307 - 1359 هـ = 1889 - 1940 م)

    إمام ومصلح ومناضل جزائري ولد في 5 ديسمبر عام 1889 وتوفي في 16 إبريل عام 1940 وبين هذين التاريخين خمسون عاماً كانت حافلة بالأمجاد . كان لهجرته إلى تونس عام 1908 أطيب الأثر في تكوينه الثقافي . فقد وجد في جامع الزيتونة وفي المحافل الثقافية في تونس ما كان ينشده من علم وثقافة وأدب . وكان جامع الزيتونة على مر العصور مناراً يهتدي به طلاب العلم والمعرفة . وقد أثر في حياة بن باديس أثناء دراسته في جامع الزيتونة ثلاثة من الأساتذة هم حمدان الونيسي ومحمد النخلي والطاهر بن عاشور .
    وبعد خمس سنوات عاد إلى قسنطينة للإسهام في تثقيف مواطنيه ضد أكبر معركة قادها الغزاة لطمس الشخصية الجزائرية العربية المسلمة . وحج ابن باديس عام 1913 وهناك في البقاع المقدسة في مكة المكرمة والمدينة المنورة التقى بالشيخ محمد البشير الإبراهيمي فأصبحا منذ ذلك اللقاء صديقين حميمين يعملان جنباً إلى جنب في سبيل تحرير الجزائر .
    وتزعم ابن باديس خلال عقد العشرينيات التيار الوطني عبر حركة الإصلاح وجعل وصحبه من العلماء والمشائخ من المساجد مراكز وعظ وإرشاد ودعوة إلى الكفاح في سبيل الإسلام والاستقلال والعروبة . وأصدر مجلة «الشهاب» العلمية الدينية الأدبية ثم قاد جمعية العلماء المسلمين الجزائريين التي تأسست في 5 مايو عام 1931 وضمت 72 عالماً جزائرياً من مختلف التيارات الدينية . ومع أن ابن باديس لم يحضر الاجتماع التأسيسي إلا في اليوم الثالث والأخير فقد انتخب غيابياً رئيساً لمجلس إدارتها الذي ضم 13 عضواً .
    وعندما تأسس المؤتمر الإسلامي في الجزائر عام 1936 كان ابن باديس أحد أعضائه وكون المؤتمر وفداً لزيارة باريس للتعريف بالقضية الجزائرية فكان الشيخ عبد الحميد أحد أعضائه البارزين ولكن الوفد لم يحقق نجاحاً في مهمته . وقد حاولت السلطات الفرنسية بكل الوسائل خلال الفترة التالية إغراء ابن باديس بالمناصب لكنه ظل يواجه الاستعمار بصلابة وإصرار حتى غدا أحد الرموز الرئيسية في النضال التحريري للجزائر . وكانت فرنسا تتخوف دائماً من مواقف الشيخ عبد الحميد التي اتسمت بالصراحة والوضوح تجاهها وعندما اقترح عدد من أفراد جمعية العلماء في الجزائر تأييد فرنسا قبيل نشوب الحرب العالمية الثانية وقف ابن باديس ضد هذا الاقتراح . لذلك عندما نشبت الحرب فرضت عليه الإقامة الجبرية فلم يغادر قسنطينة حتى وفاته . من آثار ابن باديس «مجالس التذكير من حديث البشير النذير» و «آثار ابن باديس» التي نشرت في أربعة مجلدات

    بيانات النسخ: تشمل ما يلي:

    * المصورة (بي دي اف): العقائد الإسلامية من الآيات القرآنية والأحاديث النبوية للشيخ العلامة المصلح عبد الحميد بن باديس رحمه الله تعالى 1889م - 1940م رواية وتعليق الأستاذ محمد الصالح رمضان رحمه الله تعالى 1916م - 2008م طبعته دار الفتح الشارقة الطبعة الأولى عام 1416هـ - 1995م

    * الالكترونية (عدة صيغ): عدة تراجم للشيخ ابن باديس من مصادر مختلفة - العقائد الإسلامية لابن باديس - المؤلف: عبد الحميد محمد بن باديس الصنهاجي (المتوفى: 1359هـ) - رواية: محمد الصالح رمضان - دار النشر: مكتبة الشركة الجزائرية مرازقه بو داود وشركاؤهما، الجزائر - الطبعة: الثانية

    رابط الموقع:

    https://www.islamspirit.com/islamspirit_ebook_0088.php

    نبذة عن قسم كتب الكترونية: هو قسم مخصص لإفراد بعض الكتب الهامة بالنشر، وفصلها عن الموسوعات، ونشرها بالصيغ الالكترونية المتعددة، وتوثيقها بنسخ مصورة (بي دي اف) ما أمكن.

    والله ولي التوفيق.

    موقع روح الإسلام

    http://www.islamspirit.com

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    8 - 6 - 2008
    الدولة
    السعودية
    المشاركات
    1,966
    جزاك الله خيراً
    مدونة لبعض الموضوعات في المنتديات الشرعية

    http://aboabdulazizalslfe.blogspot.com/

    قال ابن الجوزي رحمه الله ( من أحب أن لاينقطع عمله بعد موته فلينشر العلم ) التذكرة 55.

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •