النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    30 - 11 - 2003
    المشاركات
    452

    مبتلى بالوسواس القهري ويخشى على نفسه من الشبهات

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ..الأستاذ الفاضل مهذب مشرف مشكاة الاستشارات هذه رسالة وصلت من خلال بريد الموقع لأحد الإخوة يقول فيها :
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته :
    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته انا مبتلى بالوسواس القهري ليس هناك شيء في الدين الا وردت علي فيه شبهات ووساوس كفرية و قد قرأت حديث الرسول صلى الله عليه و سلم عند الاذان يدبر الشيطان و له ضراط و منذ ان قراته تاتيني وساوس عند الاذان و اأاقامة الم يقل رسولك اني ادبر ولي ضراط طز طز عفوا على اللفظ ويتهم الرسول صلى الله عليه و سلم بما لا يرداه اي مسلم عن رسوله هل هناك علة او استثناء في هذا الحديث او انه وسواس من عقلي او نفسي الامارة بالسوء او انه يستثنى اذا كان المس اجيبوني جزاكم الله خيرا.

    خُلِق الإنْسَان في كَبَد ، في مَشَقَّة ومُكابَدَة في هذه الْحَيَاة الدُّنْيا ، ومِن مَنْظُومَة تِلْك الْمَشَقَّة ما يَمُرّ بِه الإنْسان في هذه الْحَيَاة مِن شِدَّة ولأْوَاء ، يَتَصَرَّف في بعضها ، ويَقِف أمَام بعضِها الآخَر حائرًا متلمِّسا مَن يأخُذ بِيَدِه ، ويُشِير عَلَيْه بِما فِيه الرَّشَد .
    فيُضِيف إلى عَقْلِه عُقولاً ، وإلى رأيه آراءً ، وإلى سِنِيِّ عُمرِه سِنِين عَدَدا ، حَنَّكَتْها التَّجارُب وصَقَلَتْها الْحَيَاة ، فازْدَادَتْ تِلْك العُقُول دِرايَة ، فأصْبَحَتْ نَظرتها للأمُور ثاقِبَة ، فَهْي أحَدّ نَظَرا ، وأبْصَر بِمواقِع الْخَلَل ، وأكْثَر تقدِيرا لِعَوَاقِب الأمور ، خاصَّة إذا انْضَاف إلى تِلْك العُقُول تَقوى الله ، فإنَّها حينئذٍ تَتَفَرَّس في الوُجُوه ، وتُمَيِّز الزَّيْف .
    قال تعالى (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آَمَنُوا إِنْ تَتَّقُوا اللَّهَ يَجْعَلْ لَكُمْ فُرْقَانًا) [الأنفال:29] .
    وكَانَت العَرَب تُولِي الرأي اهْتِماما ، وتَرْفع له شأنا ، ولِذا خَرَجَتْ هَوازِن بِدُريْد بن الصِّمَّة ، وكان شَيخا كبيرا ليس فيه شيء إلاَّ التَّيَمُّن بِرَأيه ومَعْرِفَتِه بِالْحَرَب ، وكان شَيْخًا مُجَرَّبًا وما ذلك إلاَّ لأهميَّة الرأي والْمَشُورَة عند العرب .
    وقد جاء الإسلام بِتَأكِيد هذا الْمَبْدأ ، فَكَان مِن مبادئ الإسْلام : الشُّورَى . فقد كان النبي صلى الله عليه وسلم يُشَاوِر أصحابه ، وكان يأخذ بِرأيِهم فيما لم يَنْزِل فيه وَحْي .
    وكان يَقول : أيها النَّاس أشِيرُوا عليّ .


  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477
    وعليكم السلام ورحمت الله وبركاته ..
    وأسأل الله العظيم أن يصرف عنك السوء ، ويعيذك من الشيطان الرجيم من همزه ونفخه ونفثه .

    أخي الكريم ..
    الشيطان يوسوس
    والنفس توسوس
    والعلاج للوسوسة يبدأ بـ :
    1 | التعوّذ بالله منالشيطان الرجيم .
    2 | المحافظة على الأذكار والتحصينات اليومية .
    3 | لا تسترسل مع الوسوسة .
    4 | شي طبيعي ان الشيطان يشكك الانسان بدينه .. وما دام أنه يشكك فتأكد أنك على اليقين .
    5 | المسائل العلمية اللي تحس فيها تعرض مش معناته إن الدين فيه شك معناته أن هناك علماء يوجّهون هذه النُّصوص توجيهاً يتفق مع منهج الوحي .. لذلك لا تفتي نفسك بنفسك حتى تسأل أهل العلم . لذلك معنى حديث ( ولَّى وله ضراط ) يشحره لك أهل العلم مش تشرحه لنفسك أو تخلي الوسواس هو اللي يشرح لك !
    واحرص علىالتفقّه في دينك بسؤال أهل العلم .
    والله يكفيك
    التعديل الأخير تم بواسطة مشكاة الاستشارات ; 09-26-19 الساعة 11:31 AM




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •