النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    01-05-2007
    الدولة
    مصر
    المشاركات
    263

    عيوب الرجل والمرأة فى الزواج

    عيوب الرجل والمرأة فى الزواج
    ************************************************** ***
    ..................
    الزواج يجب أن يبنى على الصدق والصراحة والوضوح وعدم كتمان العيوب ..
    فالزواج يُراد به الدوام ومن مقاصده استمتاع الرجل بالمرأة واستمتاع المرأة بالرجل ..
    فإذا ما ثبت وجود عيب من العيوب لأىٍ من الزوجين يمنع المقصود أو من شأنه أن يُلحق ضرراً بالطرف الآخر
    فإنه يحق للمتضرر منهما فسخ عقد الزواج أو طلب الفُرقة ..
    ...

    العيوب التى توجد بالرجل أو التى قد تصيبه وتلحق به .. ويثبت فيها الخيار للمرأة فى فسخ العقد أو طلب الفُرقة .. هى :
    الجب . العنة . الجنون . الجذام . البرص .
    الجُب : الرجل المجبوب هو ما جبّ ذكره أو انقطع بما لايمكنه من الإيلاج أو إدخاله فى فرج المرأة .. أو من رضّت أو سُلّت خصيتاه ..
    وما هو من قبيل ذلك ويؤدى إلى عدم تحقيق المقصود فى اللذة والشهوة ..

    العنّة : الرجل العنين هو الرجل العاجز عن الإيلاج حيث يعِنّ ذكره ولا ينتصب ويعترض عن الدخول فى قُبل المرأة
    مما يحول دون كمال الإستمتاع فى اللذة والشهوة ..

    الجنون : هو اختلال أو زوال العقل ولا فرق بين الجنون المطبق أو الجنون المنقطع وسواء كان يقبل العلاج أم لا ..
    الجذام والبرص : كلاهما مرض معدى وعلة تصيب الإنسان فى جسده ولا يرجى البرء والشفاء منه ..
    فالجذام يؤدى إلى تهالك الأطراف والأصابع وتساقطها .. والبرص يصيب الجلد والعينين وقد ينتقل إلى الجنين ..
    ...
    والعيوب التى توجد بالمرأة أو التى قد تصيبها وتلحق بها ويثبت فيها الخيار للزوج فى فسخ العقد هى :
    الرتق . القرن . الجذام . البرص . الجنون ..
    الرتق : هو لحم ينبت ملتئماً أو ملتحماً فى الفرج أو بالممر والتجويف يؤدى إلى الإنسداد أو الإلتصاق يمنع الزوج من المباشرة والوطء ..
    هذا الرتق قد يكون فطرياً وخلْقياً وقد يكون مرضياً . ويجوز معالجته طبياً ..

    القرن : هو وجود عظم فى محل الجماع يشبه قرن الشاه يؤدى إلى عدم ولوج الذكر حال المباشرة والوطأ
    فيحول دون استمتاع الرجل بالمرأة
    ويمنع الشهوة واللذة بين الزوجين ..
    يقول سيدنا عمر بن الخطاب رضى الله عنه : ( إذا تزوج الرجل المرأة البرصاء أو الرتقاء أو القرناء أوالمجذومة أو المجنونة
    كان بالخيار إن شاء أمسك وإن شاء فارق فإن وطئها فلها صداقها بما استحل منها ) ..

    ...
    البعض من الفقه الإسلامى .. يرى أنه لا يمكن حصر العيوب أو الأمراض التى تصيب الرجل أو المرأة أو التى تلحق بأىٍ منهما ..
    حيث يوجد من الأمراض ضررها وخطرها أشد مما ذكره الأئمة والعلماء من قبل .. مثل : مرض نقص المناعة المكتسبة ( الإيدز ) ومرض السرطان .
    وغير ذلك من الأمراض التى تصيب العقل أو الجسد أو التى تمنع من المقصود فى اللذة والشهوة ..
    .
    والبعض الآخر .. يرى أن العيوب المعتبرة فى فسخ عقد الزواج هى الأمراض التى تسبب العدوى أو التى تمنع وتحول دون تحقيق المقصود .
    أما العيوب والأمراض التى لا تخل بالحياة الزوجية ولا تؤدى إلى العدوى ولا تحول دون كمال الإستمتاع فى المباشرة والوطء ..
    فلا يجوز معها الفسخ أو طلب الفرقة لعدم وجود العلة ..
    ..................
    ************************************************** ***
    سعيد شويل

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    22-03-2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,392
    بارك الله فيك أخي الكريم
    وداعا يا من جعلتِ الحب بديلا عن كل شيء
    من المعلوم أن الفراق له وقع فاجع بين المحبين وهو يعكس مشاعر الحزن،ويكرس ألم الفراق هذا إذا كان الغائب حياً تُنتظر عودته فيتجدد نحوه الشوق بحسب طول غيابه ومسافة ابتعاده، ويظل الأمل معلقاً عليه والرجاءُ مرتبطاً به في تعليل للنفس بالآمال المرتجاة لهذه العودة القريبة، والصلة به موصولة على بُعده على أساس عودة منتظرة ورجعة مؤملة كما هو واقعنا في هذه الدنيا..
    فكيف إذا كان الفراق أبدياً لا يُنتظر له إياب ولا يُؤمل بعده عودة؟ وذلك كما هو واقع الحال في رحيل مَن ينتهي أجله ولا رجعة له من رحلته الأبدية إلى دنيا الناس..
    لاشك أن الفاجعة حينئذٍ ستكون فادحة والحزن أعم وأشمل. لانقطاع الأمل وتلاشي الرجاء في أوبة الراحل وعودة الغائب، وهنا يتعمق الحزن فيهزّ كيان المحزون ولا يخفف لواعج الفراق ويهدّئ من توترات المحزون سوى الدموع التي يسفحها، والرثاء الذي يخفّفها ...

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •