النتائج 1 إلى 2 من 2
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396

    غير متزوجة ومصابة منذ فترة طويلة جدا بالوسواس القهري

    الأستاذ الفاضل مهذب مشرف مشكاة الاستشارات هذه رسالة وصلت من خلال بريد الموقع لأحدى الإخوات تقول فيها :
    السلام عليكم ورحمة وبركاته :
    عمري 27 سنة غير متزوجة ومصابة منذ فترة طويلة جدا بالوسواس القهري ، لا أصوم مثل الناس ولا أصلي مثل الناس ولا أنام مثل الناس.
    أعاني من أرق مزمن وكلما نمت " نوما متقطعا وخفيفا وقصيرا " تأتيني أحلام غريبة فيها رجال ونساء
    عندما أستيقظ أفتش نفسي فأجد بللا ولا أدري هل هو نتيجة احتلام؟!!
    وهكذا كلما غفوت ولو قليلا يتكرر الأمر
    لقد بحثت في كل مكان تقريبا عن صفات مني المرأة لكن لا شيء طمأن قلبي ولم أعرف ما أفعل .
    إن الأمر متعب جدا ، حتى شعر رأسي فقد حيويته و يتساقط من كثرة استخدام الماء .
    سؤالي: اليوم استيقظت بعد صلاة الصبح ووجدت بللا ، ثم ذهبت للعيادات وعندما عدت للبيت نمت ثانية ، ولما استيقظت اغتسلت لرفع الإحتلام ، ثم بعد الإنتهاءمن الغسل شككت بأنني احتلمت مرة ثانية عند نومي الثاني ، لكنني عندما نويت الغسل نويته عن احتلام واحد . فهل أعيد الغسل ؟ وما حكم نسيان النية إذا احتلمت أكثر من مرة ثم اغتسلت غسلا واحدا بنية واحدة ؟
    وسؤالي المحير جدا هل المني يكون كثيرا بحيث أراه دون أن أفتش عنه.؟ أو أن أضع اصبعي في فرجي؟
    وأريد أن أقول بأنني أعيش مع جدتي ، وهي اللتي قامت بتربيتي وأنا احبها جدا لكن وكما تعلمون كبار السن وأحوالهم ، فهي أحيانا لا تتحكم في البول ولا تتحرى الطهارة الكاملة على الرغم من أنها تغتسل وتتوضأ لكل صلاة ، لكن دائما أشك في ثيابها حين تكون مبتلة وتجلس على مكان ما أو تصلي في مكان صلاتي ، وأحيانا عندما أغسل ملابسي وأنشرها على السطح تأتي هي وبحسن النية تغير مكانها أو تنزلها من السطح ،أو تقوم بتنظيم خزانة ملابسي و أبقى أفكر في طهارة ثيابي حين لامست ثياب جدتيأو هل كانت يداها نظيقتان أم لا و لا أدري هل أعيد غسلها أم ماذا أفعل ، وأحيانا لا أنتبه لها عندما تفعل ذلك .
    كيف لي أن أتوقّى من شخص يعيش معي ويشاركني المنزل ، وأنا أحاول جاهدة أن أطهر لها ثيابها كلما استطعت ولكن التحكم الدائم مستحيل

    أرجوكم أنا في ضيق شديد وحيرة من أمري ، أنا في حال أهون ما يقال عنها أنها بائسة
    أرجوكم أسرعوا في الإجابة وأتأسف لكم على إطالتي ، لكنني ومع هذا الكلام كله لم أصف ولو قليلا مما أشعر به !
    أنا في عذاب نفسي وجسدي ، وأعاني توترا وقلقا وأرقا ووسواسا قهري ، ومشاكل صحية أخرى
    لكن الوسواس دمرني حرفيا . وزاد توتري و أتعبني جدا . وأصبحت ليل نهار منكفئة على نفسي وليس لي طاقة لأي عمل .
    ماذا أفعل بالله عليكم
    الوسواس نغص علي عيشي ، أتمنى أن أعبد الله مثل باقي البشر . أن أكون مطمئنة أن ما ألمسه ليس نجساً ، وما أفعله ليس ناقضاً للوضوء أو للصلاة أو للصوم .
    أفيدوني أفادكم الله ، وأتمنى أن يكون الجواب في أقرب وقت..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    22 - 3 - 2002
    الدولة
    الإسلام
    المشاركات
    32,396
    للتذكير

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •