مع معلمه
1ـ حسن اختيار المعلم المربي 2 - طاعة الطالب للمعلم والانقياد له
3ـ تقدير الطالب للمعلم وإجلاله
قال الإمام علي : أنا عبد من علمني حرفًا واحدًا إن شاء باع وإن شاء استرق.
وقال آخر:
أرأيت أحق الحق حق المعلم وأوجبه حفظا على كل مسلم
لقد حق أن يهدي إليه كرامه لتعليم حرف واحد ألف درهم

و" خير الآباء من علمك"
وقال الربيع: والله ما اجترأت أن أشرب الماء والشافعي ينظر إلي.
وفي ميدان توقير المعلم: قال ابن جماعة: ينبغي ألا يخاطب شيخه بتاء الخطاب وكافه، ولا يناديه من بعد بل يقول : يا سيدي يا أستاذي ، وكان الخطيب يقول : أيها العالم وأيها الحافظ ولا يسميه باسمه إلا مقرونا بما يشعر بتعظيمه .
قال طاوس : إن من السنة أن توقر العالم([1])
(4)الاعتراف الدائم بفضل المعلم عليه.
(5) الصبر على شدة المعلم وتحمل قسوته .قال أبو يوسف : خمسة يجب على الإنسان مداراتهم وعد منهم العالم ليقتبس من علمه .
(6) التأدب في الدخول على المعلم كالاستئذان وطرق الباب.
7- الدعاء له في ظهر الغيب


([1])" جامع بيان العلم"1/136