السلام عليكم و رحمة الله و بركاته
أني ابلغ من العمر ما يقارب 22 و معي أخت توأم فلما كنا بالصغر في سن المهد هي مزعجة و أنا هادئة و تربية التوأم صعبة "" فكانوا أهلي يشلونها و يهدون فيها و يلعبونها
و أنني هادئة فكانوا لا يحمولني إلا قليل بحكم قول أهلي لي
فتوأمي لها مكانة في قلب والديّ بعكسي و أني لا اتضايق من ذلك بالعكس أتمنى لها الخير و اني أعلم أن هذا قضاء الله و قدره سبحانه
فعلينا الصبر و الرضى بالقضاء و القدر
و لعلي بقدر الله لم أكن في تلك المعزة بقلب والديّ حتى لا يتعلق قلبي بأحد و أني أؤمن بأمر الله جل في علاه
و اني أريد من الله أن يجبرني و ثم منكم أريد تعزيز يقوي تقلبي بربي وحدة لا شريك له و عززوني بأن لا أهتم بما أواجه من تصرفات والديّ
أريد العيش برحمة و ظل ربي وحده لا شريك له
لكن لا تجعلوا من توجهيكم و استشارتكم لي أن تعلقوا قلبي بأحد
لا أريد قلبي يتعلق بأحد غير الله
و الحمدلله على كل حال
و جزاكم الله خيرًا