صفحة 3 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة
النتائج 31 إلى 45 من 94

الموضوع: قرانيات

  1. #31
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    نعمة الربط على القلوب (2)

    والصنف الثالث الذين ربط على قلوبهم هم
    الصحابة المجاهدون في غزوة بدر ..

    قال تعالى :
    (إِذْ يُغَشِّيكُمُ النُّعَاسَ أَمَنَةً مِنْهُ وَيُنَـزِّلُ عَلَيْكُمْ مِنَ السَّمَاءِ مَاءً لِيُطَهِّرَكُمْ بِهِ
    وَيُذْهِبَ عَنْكُمْ رِجْزَ الشَّيْطَانِ وَلِيَرْبِطَ عَلَى قُلُوبِكُمْ وَيُثَبِّتَ بِهِ الأَقْدَامَ ..) ...
    ( الأنفال : 11 )..

    أذهب الله عن الصحابة في بدر رجز الشيطان ووساوسه ..
    وربط على قلوبهم ..وثبت أقدامم..

    ومتى ربط على قلوبهم ؟؟

    بعد أن ملأها إيمانا ويقينا وثباتا...
    ربط على قلوبهم..
    لئلا يتسرب منها شيء من هذه المعاني العظيمة...

    وكانت النتيجة الرائعة للربط على قلوبهم
    ثبات أقدامهم في ميدان المعركة :
    " وليربط على قلوبكم ويثبت به الأقدام ."..

    وهكذا استخرجنا من القرآن العظيم هذه الحقيقة القاطعة :
    الربط على القلوب نعمة من الله ..
    لا يمن بها إلا على المؤمنين الصادقين ..
    المجاهدين المخلصين ..
    الذين يواجهون الباطل ..
    ويتحدون أهله ...

  2. #32
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    " ألقيت عليك محبة منّي ... "

    * هذه جملة من آية امتنّ الله فيها على موسى عليه السلام،
    وذكّره بإنعامه عليه وهو رضيع عاجز، بين يدي عدوه فرعون ...

    قال تعالى :
    " أَنِ اْقْذِفِيهِ فِي الْتَّابُوتِ فَاْقْذِفِيهِ فِي الْيَمِّ فَلْيُلْقِهِ الْيَمُّ بِالسَّاحِلْ يَأْخُذْهُ عَدُوٌّ لِّيْ وَعَدُوٌّ لَهْ
    وَأَلْقَيْتُ عَلَيْكَ مَحَبَّةً مِّنّي وَلْتُصْنَعْ عَلَى عَيْنِيِ "
    [طه : 39 ] .

    * تُشير الآية إلى عظمة وروعة تقدير وتخطيط المولى سبحانه وتعالى،
    ومكره بفرعون !!!

    * فرعون يبحث عن الوليد موسى،
    الذي مضى على ولادته ساعات ليقتله،
    فيقول الله له : لا تُتُعِبْ نفسك في البحث عنه،
    فَسَأُقدّمه لك ملفوفاً في " اللفّة " وليس معه أحد يحميه،
    ولا جيش ينصره، وأُسلّمه لك في قصرك ...
    وأتحدّاك، إذبحه !! إنك لن تستطيع !!!

    * وحمى الله الوليد الرضيع بأعظم سلاح إلهي،
    إنّه سلاح " المحبّة "،
    حيث أحبته إمرأة فرعون، وتبنتّه ...

    * وروعة التعبير القرآني المُعْجِز في قوله :
    " وألقيت عليك محبة منّي "،
    تحوّلت المحبّة إلى غطاء يُغطّى به الرضيع،
    و" حرام " يُلقى عليه إلقاء، ليعوّضه عن حضن الأم الدافئ إلى حين ...
    وصدق الشاعر في قوله :
    وإذا العنايةُ لاحظتك عيونها - - - نم فالمخاوف كلهن أمان

  3. #33
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    "..كونوا ربانيين "

    أمرنا الله أن نكون ربانيين ...
    قال تعالى :
    (..ولكن كونوا ربانيين ..بما كنتم تعلمون الناس الكتاب ..وبما كنتم تدرسون ..) ...
    ( آل عمران : 79 )..

    ما معنى هذا الأمر الإلهي ؟ ..وكيف نكون ربانيين ؟؟..

    ربانيون : جمع ..مفرده : رباني ...والياء فيه ياء النسبة....
    والرباني : هو المنتسب إلى الرب سبحانه ..
    والمنسوب إلى الرب هو : المؤمن الصالح.. الملتزم بمنهج الله..
    المطبق لأحكام الله ..الداعي إلى الله..الذي نال محبة الله..

    والربانية ليست شعارا فقط .. ولا دعوى تقال ..
    إنما هي : علم ..وفهم ..وتصور ..وسلوك .. والتزام ...
    وبرنامج حياة ... ومعلم طريق ...

    أما كيف نكون ربانيين ؟
    وكيف ننفذ هذا الأمر ؟؟..

    فقد ارشدتنا الآية إلى وسيلتين لتحقيق الربانية :
    الوسيلة الأولى : في جملة :" بما كتم تعلمون الكتاب ."

    التعليم وسيلة مضمونة للربانية ..
    الرباني هو الذي يعلم المسلمين القرآن ..ويربطهم به ..
    ويحييهم به ..ويخرجهم من خلاله ...

    الوسيلة الثانية : في جملة : " وبما كنتم تدرسون .." ..

    الدراسة ..والتعلم ..والفهم ..
    وتكوين الشخصية العلمية الواعية الملتزمة ..

    لن تكونوا ربانيين إلا بالتعلم والتعليم ..
    والتفهم والتفهيم ..والدراسة والتدريس ..
    والالتزام والإرشاد ...وتربية النفس وتربية الآخرين ..
    فكونوا ربانيين ..ونفذوا أمر رب العالمين ....

  4. #34
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996

    " إني متوفيك ... "

    * قال الله عزوجل :
    " إِذْ قَالَ اللهُ يَاعِيسَى إِنّيِ مُتَوَفّيِكَ وَرَافِعُكَ إِليّ وَمُطَهِّرُكَ مِنَ الَّذيِن كَفَرُوا"،
    [ آل عمران : 55 ] .

    * أخبر الله عيسى عليه السلام أنه سيتوفاه وسيرفعه إليه،
    وسيطهره من الكفار اليهود والرومان ...

    * و " مُتَوَفّيك "،
    اسم فاعل من الخماسي " تَوَفّى "
    وهو خبر " إن " مرفوع ...

    * والتوفي هو القبض،
    والقبض نوعان:
    الأول : قبض موت، وذلك بخروج الروح،
    وعلى هذا قوله تعالى :
    " حَتَّى إِذَا جَاءَ أَحَدَكُمُ الْمَوْتُ تَوَفَّتْهُ رُسُلُنَا وَهُمْ لاَ يُفَرِّطُونَ "، [ الأنعام :61 ] .
    الثاني : قبض نوم :
    فالذي ينام يتوفاه الله عند نومه، أي يقبض روحه عند نومه،
    وعندما يستيقظ يعيد روحه إلى جسده، وعلى هذا قوله تعالى :
    " اللهُ يَتَوَفَّى الأَنْفُسْ حِينَ مَوْتِهَا وَالَّتيِ لَمْ تَمُتْ فِي مَنَامِهَا
    فَيُمْسِكُ الَّتِي قَضَى عَلَيْهَا الْمَوْتَ وَيُرْسِلُ الأُخْرَى إِلَى أَجَلٍ مُسَمَّىً "، [ الزمر:42 ]

    * ومعنى " مُتَوَفّيك ورَافِعُكَ إليَّ "
    سأجعلك تنام، وأقبض روحك وانت نائم،
    وأرفعك إلي وأنت نائم، ثم أعيد إليك روحك بعد رفعك ...

    وعيسى عليه السلام حي الآن في السماء بروحه وجسمه،
    وسَيُنْزِله الله في آخر الزمان كما أخبر رسولنا صلى الله عليه وسلم ...

  5. #35
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    الفاء الفصيحة في القرآن

    * ماهي " الفاء الفصيحة " في القرآن،
    ولماذا سمّيت فصيحة ؟
    وماهي روعتها البيانيّة ؟

    * هي الفاء التي تدخل على جواب الشرط،
    ويحذف قبلها أداة الشرط وفعل الشرط .

    * وسمّيت فصيحة لأنّها " تفصح "
    أي تُرشد إلى المحذوف قبلها، وتُشير إليه ...
    وتُخاطب المسلم الواعي المتدّبر للقرآن،
    وتقول له : انتبه : قبلي جملة محذوفة ...
    افهمها وقدرها .

    * وروعتها أَنّها تُشير إلى الجملة المحذوفة قبلها ...
    والحذف في القرآن من روائع البيان القرآنيّ المُعجز .

    * و" الفاء الفصيحة " مذكورة في القرآن مئات المرات .
    * أكتفي بهذا المثال ليُقاس عليه غيره ...

    أخبر الله عن قول عيسى عليه السلام لبني إسرائيل،
    قال تعالى :
    " إِنَّ اللهَ رَبّيِ وَرَبُّكُمْ فَاْعْبُدُوهُ ..."،
    [ آل عمران : 51 ]،

    الفاء هي الفاء الفصيحة،
    و " اعبدوه " جواب الشرط،
    وقبلها أداة الشرط وفعل الشرط محذوفان ...
    والتقدير : إِنَّ اللهَ رَبَّيِ وَرَبِّكُم ... إن عرفتم هذا فاعبدوه !!!

  6. #36
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    التكبر عاقبته الصغار !!

    أول من تكبر واستكبر هو إبليس عليه اللعنة..
    حيث رأى نفسه خيرا من آدم ،
    ولذلك لم يسجد له ، وعصى الله ...
    والذي دفعه إلى ذلك تكبره ..

    عاقبه الله بأن لعنه .. وطرده ..
    وأخرجه من الجنة .. وأذله ..
    وجعله صاغرا مهانا ذليلا..
    لننظر في قوله تعالى
    ( قَالَ فَاهْبِطْ مِنْهَا فَمَا يَكُونُ لَكَ أَن تَتَكَبَّرَ فِيهَا فَاخْرُجْ إِنَّكَ مِنَ الصَّاغِرِينَ ..) ..
    ( الأعراف : 13 ) ..

    نأخذ من الآية الحكيمة هذه الإشارات :

    1_ لامكان في الجنة لمتكبر ..

    2_ لما تكبر إبليس في الجنة أخرجه الله منها ..

    3_ أي متكبر في هذه الدنيا لا يدخل الجنة ..
    وتكبره يحرمه من دخول الجنة ..

    4_ كان تكبر إبليس وبالا عليه ..
    وجعله صاغرا ذليلا مهانا ..

    5_ كل متكبر إلى صغار وذل وهوان واحتقار ..

    6_ المتكبر صغير..
    ولا يتكبر إلا الصغير الذليل الحقير...

  7. #37
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    حياتك في آية ...!!

    * إنطلاقاً من القاعدة القرآنيّة،
    النكرة المكرّرة في القرآن متعددّة،
    نَفْهَم الكلمات النكرة في قوله تعالى :
    " اللهُ اْلَّذِي خَلَقَكُم مِّن ضَعْفٍ ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ قُوَّةً
    ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّةٍ ضَعْفَاً وَشَيْبَةً ..."،
    [ الروم : 54]

    * تلّخص هذه الآية حياة كلّ إنسان على وجه الأرض،
    وتذكر خمس مراحل لحياته، كلّ مرحلة بكلمة :

    1- " خَلَقَكُم مِنْ ضَعْفٍ " :
    المُراد به ضعف الجنين وهو في رحم أمه .

    2- " ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ ضَعْفٍ " :
    هذه هي المرحلة الثانية، وهي ضعف الطفل بعد ولادته ...
    ويستمر ضعيفاً حتى يبلغ بعد السنة الثانية عشرة من عمره ...

    3- " .... قُوَّة " :
    هذه هي المرحلة الثالثة،
    وهي قوة الصّبا والمراهقة والإندفاع ...

    4- " ثُمَّ جَعَلَ مِنْ بَعْدِ قُوَّة ..." :
    هذه هي قوة الشباب .

    5- " ... ضَعْفَاً وَشَيْبَةً " :
    هذا هو ضعف الهرم والشيخوخة ..

    * هذه حياتك أَيّها الضعيف :
    ضعيف _ ضعيف _ قوي _ قوي _ ضعيف _ ...ثم ّميت !!!

    * كل مرحلة من حياتك في كلمة واحدة نكرة !!!
    وسبحان الله مُنَزِّلْ هذا القرآن المُعْجِزْ!

  8. #38
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    - بين الأَمَد والأَبَد في القرآن -

    * " الأَمَد " و " الأَبَد " كلمتان متقاربتان في القرآن في اللفظ والمعنى،
    لكن ماهو الفرق بينهما ؟؟

    * الفرق الشكلي بينهما في الميم والباء .
    * وتتفق الكلمتان على أنّ كلاً منهما ظرف زمان،
    وهذا معنى مشترك بينهما .

    * والفرق بينهما هو :
    * " الأَمَد " : ظرف زمان :
    يدلّ على فترة زمنية محدّدة، كما في قوله تعالى :
    " لِنَعْلَمَ أَيُّ الْحِزْبَيْنِ أَحْصَى لِمَا لَبِثُواْ أَمَداً "،
    [ الكهف : 12 ]،
    ومعلوم أنّ أصحاب الكهف لبثوا في كهفهم ثلاثمائة وتسع سنوات،
    وهذه المدّة " أَمَدٌ "، لأنّها محدودة ...

    * أَمّا " الأَبَد " : فإنّه ظرف زمان يدلّ على التأبيد،
    والزمان الذي يدلّ عليه غير محدود،
    وإنّما هو مستمر دائم مفتوح، لا نهاية له ...

    ومن ذلك خلود الكفّار المؤبد في النّار،فإنّه مفتوح مؤبّد لا نهاية له :
    كما في قوله تعالى :
    " فَإِنَّ لَهُ نَارَ جَهَنَّمّ خَالِدِينَ فِيهَا أَبَداً.."،
    [ الجن : 23 ] ..

  9. #39
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    - بين اليَدِ والأَيْدِ في القرآن -

    * كلمتان قرآنيتان، متقاربتان في الحروف، مختلفتان في الإشتقاق والمعنى،
    هما : الأَيْدُ واليَدُ ..

    * الأَيْدُ : مصدر بمعنى القوّة،
    تقول : أيَدَ المؤمن على العبادة، أي : قوي عليها ...
    * وعلى هذا قوله تعالى :
    " وَاذْكُرْ عَبْدَنَا دَاوُدَ ذَاْ اْلأَيْدِ إِنَّهُ أَوَّابُ ..."،
    [ ص : 17 ] .
    أي : داود ذو القوة على العبادة والدعوة والإدارة ...

    * أمّا اليد . فإنها اسم يطلق على يد الإنسان،
    ومصدرها بالياء : يَدْيٌ .
    تقول : يَدى الرجلُ . أي : طالت يده،
    ومثناها : يدان . وجمعها : أيدي .
    وعلى هذا قوله تعالى : " وَاذْكُرْ عِبَدَنَا إِبْرَاهيِمَ وإِسْحَاقَ وَيَعْقُوبَ أُوْلِي الأَيْدِي وَالأَبْصَارِ "،
    [ ص : 45 ]

    * ومن إطلاق الأيدي على الله قوله تعالى :
    " أَوَلَمْ يَرَوْا أَنَّا خَلَقْنَا لَهُم مِّن مَّا عَمِلَتْ أَيْدِينَا أَنْعَامَاً"،
    [ يس : 71 ]
    * ومن إطلاق المصدر " أَيْد " على الله قوله تعالى : " وَالسَّمَاءَ بَنَيْنَاها بِأَيْدٍ وإِنَّا لَمُوسِعُونَ "،
    [ الذاريات : 47]
    أي : بقوة الأَيدُ : القوة المعنوية، وجذرها أّيْدٌ
    واليَدُ القوة الماديّة الحسيّة وجذرها : يَدْيٌ .


  10. #40
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    كم قلب للمرأة ؟؟؟

    قال تعالى :

    " مَّا جَعَلَ اللهُ لِرَجُلٍ مّنْ قَلْبَيْنِ فِي جَوْفِهِ "،
    [ الاحزاب : 4 ] ...

    * يُخبر الله أنّه ما جعل قلبين في جوف الرّجل .
    فلمّا خَصَّ الرّجل بذلك ؟
    وهل معنى هذا أنّ المرأة قد تملك قلبين أو أكثر،
    أمّا الرّجل فلا يمكن أن يكون في جوفه إلاّ قلب واحد !!!

    * كيف ومتى تملك المرأة قلبين ؟؟
    * عندما تكون المرأة حاملاً، وجنينها حيّ في رَحْمِها
    فإنّ لها قلبين في جوفها، قلبها هي وقلب جنينها !!

    * وإذا كانت المرأة حاملاً بثلاثة توائم
    فإنّ في جوفها أربعة قلوب حيّة، قلبها وقلوب توائمها !!!

    * فذكر الرّجل في الآية مقصود لإِخراج المرأة الحامل .

    وسبحان الله مُنزِّل هذا القرآن المُعْجِز...

  11. #41
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996

    " ... فَإِنّيِ قَرِيبٌ ..." !!!

    * قال تعالى :
    " وَإِذَا سَأَلَكَ عِبَادِي عَنِّي فَإِنّيِ قَرِيبٌ أُجِيبُ دَعْوَةَ اْلدَّاعِ إِذَا دَعَانِ ..."،
    [ البقرة : 186] .

    * الله العظيم الكريم يَتحَبّب إلى عباده،
    ويّتقرّب إليهم، مع غِناه عنهم،
    وهذا كرماً وفضلاً منه سبحانه .

    * يُخْبِر سبحانه عِباده المؤمنين بِأَنّه قريب إليهم،
    وأَنّه معهم بِسْمعِهِ وَبَصَرِه وَعِلْمْه وَرِعايَته وَحِفْظْه،
    لا يتخلى عنهم ولا يتركهم، ولا يُسلّمهم لأَعدائهم !

    * وعندما يستشعر الصالحون قُرْبَ الله مِنْهُم، وَمُعيته لهم،
    فكم تكون سعادتهم، وكم يكون أُنْسَهُم بالله،
    وهذا يملؤهم شعوراً بالطمأنينة والثّقة والصبر
    والثّبات والأمل والإستعلاء .

    * كم تكون حياتنا سعيدة وعظيمة ومباركة
    عندما نعيشها ونحن تستشعر قوله تعالى :

    " فَإِنّيِ قَرِيبٌ "

    وهنيئاً لنا هذا القُرْب !!!


  12. #42
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    قرآنه : قراءة القرآن

    كثيراً ماوردت كلمة " قرآن " في القرآن العظيم معرفة ونكرة،
    وأُريد بها كتاب الله الكريم النازل على محمّد صلّى الله عليه وسلّم .

    لكن كلمة " قرآن " لم ترد مضافة إلى مابعدها إلاّ في سورتين،
    وفي كل سورة مرتين :

    1- قال تعالى
    " أَقِمِ الصَّلَاةَ لِدُلُوكِ الشَّمْسِ إِلَى غَسَقِ اللَّيْلِ وَقُرْآنَ الْفَجْرِ إِنَّ قُرْآنَ الْفَجْرِ كَانَ مَشْهُودًا"
    [ الإسراء : 78 ]

    2- وقال تعالى
    " إِنَّ عَلَيْنَا جَمْعَهُ وَقُرْآنَهُ * فَإِذَا قَرَأْنَاهُ فَاتَّبِعْ قُرْآنَهُ *"
    [ القيامة : 17-18]

    معنى : قرآن الفجر :
    قراءة القرآن في صلاة الفجر
    ومعنى : قرآنه : قراءته عليك .
    إذا أُضيف " قرآن " إلى مابعده كان بمعنى قراءة القرآن ....

  13. #43
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996

    (وسيلتان لحفظ القرآن)

    أشهر إسمين أُطلقا على كلام الله هما :
    القرآن، والكتاب . وكلّ منهما مصدر :

    القرآن مصدر : قَرَأَ .
    والكتاب مصدر : كَتَبَ.
    وكلّ منهما معناه الجمع والضم .

    القرآن : جمع الحروف والكلمات عن طريق النطق،
    بحيث تخرج من فم القارئ صوتاً مسموعاً .

    والكتاب : جمع الحروف والكلمات على الورقة،
    بحيث تُكتب كلاماً مفهوماً.

    وسمّي كلام الله بهذين الإسمين للإشارة إلى حفظ القرآن بهما .

    إنهما وسيلتان مجتمعتان لحفظ القرآن :
    وسيلة الحفظ والقراءة.....
    ووسيلة التدوين والكتابة

  14. #44
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    "..اتبع ..........واصبر .."

    مع قول الله عز وجل :
    ( وَاتَّبِعْ مَا يُوحَى° إِلَيْكَ وَاصْبِرْ حَتَّى° يَحْكُمَ اللَّهُ وَهُوَ خَيْرُ الْحَاكِمِينَ ..)..
    ( يونس : 109 )

    ماذا نفعل عندما يسود الظلام .. وينتشر الظلم .. ويقوى الباطل ...
    ويحارب الحق.. ويحكم اهل البغي ؟؟

    ماذا نفعل عندما تكثر المحن والفتن والمصائب ...
    وتغلق الابواب .. وتسيل الدماء ..وتخرب البلاد ؟؟

    لا نيأس .. ولا نتراجع .. ولا نسير مع الباطل ..ونبقى مع الحق ..
    ونستمر في العمل الدؤوب .. ونمتلئ بالأمل المشرق ...

    ترشدنا هذه الآية الحكيمة إلى وسيلتين مضمونتين لنجتاز الاجواء والاوضاع والاحوال السوداء
    التي تجتاح عالمنا العربي المنكوب ..نجتازها بنجاح ..وننتقل إلى النصر :

    الوسيلة الأولى :
    الاتباع الجاد لوحي الله :
    " ..اتبع ما يوحى إليك .."

    الوسيلة الثانية :
    الصبر الشامل ، والثبات على الحق :
    "..واصبر حتى يحكم الله .."

    يا من تكتوون بنار الواقع المظلم البائس ...
    خذوا هاتين الوسيلتين القرآنيتين المضمونتين ..
    الاتباع الصادق العملي الجاد للإسلام بكل أحكامه ...
    الصبر الدائم الشامل ..
    العمل المستمر..
    انتظار حكم الله الحكيم ..بإزهاق الباطل ، ونصر الحق ..

    اجعل شعارك العملي الجاد الصادق في هذه المرحلة :
    ..." اتبع ...واصبر

  15. #45
    قوت القلوب غير متواجد حالياً مُشْرِفَةُ مِشْكَاةِ الْبَيْتِ الْمُسْلِمِ
    تاريخ التسجيل
    26-08-2004
    الدولة
    حيث يعلو صوت اسلامي
    المشاركات
    4,996
    "..قدمت لحياتي .."

    كثير من الناس لا يعملون إلا لحياتهم الدنيا ..
    مع أنها زائلة..

    الحياة الحقيقة هي الحياة الدائمة في الآخرة :
    ( ..وَإِنَّ الدَّارَ الآخِرَةَ لَهِيَ الْحَيَوَانُ..)..
    ( العنكبوت : 64 )..

    وعندما يبعث الكافر والغافل ..ويرى النار أمامه ،وهو ذاهب إليها..
    يشعر بالندم والحسرة !!
    يوم القيامة يتذكر هذا الغافل الخاسر ..لكن الذكرى لا تنفعه ..
    قال تعالى :
    (...يَوْمَئِذٍ بِجَهَنَّمَ يَوْمَئِذٍ يَتَذَكَّرُ الإِنسَانُ وَأَنَّى لَهُ الذِّكْرَى * يَقُولُ يَا لَيْتَنِي قَدَّمْتُ لِحَيَاتِي ..) ...
    ( الفجر: 23_24 )..
    يعرف هذا الغافل الغبي أن الدنيا ليست حياة دائمة له.. فقد ذهبت بملذاتها ...
    هذه الحياة الحقيقية التي غفل عنها .. والآن يندم لعدم عمله لها..

    أما المؤمن فإنه كيس ذكي فطن ..
    لقد قدم لهذه الحياة الحقيقية الدائمة وهو في الدنيا ..
    ولذلك لا يفاجأ ولا يندم ولا يتحسر ...
    والحمد لله رب العالمين ...

صفحة 3 من 7 الأولىالأولى 1234567 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •