السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
حياك الله أخوي السحيم وحبيت أطرح استفساري، ما رأيك بزواج المسيار ؟ أنا بصراحة أشوف أنه المسيار هضم لحق الفتاة وهضم لكرامتها
كذلك بالنسبة للرجل . مع أني أشوف أنه مثله مثل الزواج المتعة ، حتى لو كانت البنت غنية ومهيب محتاجة لرجل يصرف عليها، تحتاج لرجل يكون مسؤؤل عنها وزواج المسيار أخلى هذي المسؤولية
وجزاكم الله خيرا



الجواب :
وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته

وجزاك الله خيرا .

زواج المسيار نوع من أنواع نِكاح السرّ الذي كان عمر رضي الله عنه ينهى عنه ويضرب عليه . وهو خلاف السنة ، لأن السنة إعلان النِّكاح وإظهاره ، والزواج إذا كان ظاهرا لا يكون فيه مجالاً للتلاعب ولا إخفاء الحقائق ، بخلاف ما إذا كان سِـرّاً .

إلاّ إذا كان النكاح مُعلنا ، والحقوق محفوظة .

وهو بِكُلّ حال ليس مثل زواج المتعة ؛ لأن زواج المتعة مُؤقّت بوقت مُحدد ، ولو ساعة ! ولا يترتّب عليه إرث ، ولا أبوّة ، ولا شيء من ذلك ، بخلاف ما يُعرف بِزواج المسيار .

وإذا تنازلت المرأة عن حقّ لها من مهر أو قَسْم ومَبِيت ونحو ذلك ؛ فالأمر لا يعدوها ؛ لأنها تنازلت عن حقّ لها ، خاصة إذا كان التنازل بعد العقد ؛ لأنها لا تملك تلك الأشياء إلاَّ بعد العقد . وإذا كانت المرأة هي التي تنازلت عن طَوْع واختيار فلا يُقال : إنه هضم لِحقوقها .

وهذا النوع من النِّكاح إذا كان الإنسان لا يرضاه الإنسان لأخته ، ولا لابْنَتِه فكيف يرضاه لبنات الناس ، وقد قال النبي صلى الله عليه وسلم : فمن أحب أن يزحزح عن النار ويدخل الجنة فلتأته منيته وهو يؤمن بالله واليوم الآخر ، وليأت إلى الناس الذي يحب أن يؤتى إليه . رواه مسلم .

فما يُحب المسلم أن يُفعل معه فليفعله مع الناس .

وسبَق :
ما حكم الزواج بنية الطلاق ، وما الفرق بينه وبين المتعة ؟
http://almeshkat.net/vb/showthread.php?t=22038

والله تعالى أعلم .


المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
الداعية في وزارة الشؤون الإسلامية في الرياض