النتائج 1 إلى 1 من 1
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    22 - 4 - 2003
    المشاركات
    4,994

    هل يجوز أن أقول (وإياك) لمَن يدعو لي ؟


    ما حُكم قول : وإياك ، لِمن دعا لي ، كأن يقول : جزاك الله خيرا ، فأردّ وإياك ، أو : بارك الله فيك ، فأردّ وإياك ؟
    وهل صحيح أنه بدعة ؟ لأنه لم يرد عن النبي صلى الله عليه وسلم ولا عن الصحابة ؟



    الجواب :
    يُشرع مكافأة مَن صنع معروفا ، والدعاء مِن جُملة المكافأة .
    ففي الحديث : مَنْ صَنَعَ إليكم معروفا فكافئوه ، فإن لم تجدوا ما تكافئونه فادعُوا له حتى تُروا أنكم قد كافأتموه . رواه الإمام أحمد وأبو داود والنسائي .

    وروى أبو يعلى ومن طريقِه : ابن حبان والضياء المقدسي " الأحاديث المختارة " مِن حديث أُسيد بن حُضير رضي الله عنه أنه قال للنبي صلى الله عليه وسلم : جزاك الله خيرا يا رسول الله ، قال : وأنتم فجزاكم الله خيرا .
    ورواه الشافعي في السنن مُرسَلا ، ومِن طريقِه : البيهقي في " معرفة السنن والآثار " .
    وصححه الألباني في " سلسلة الأحاديث الصحيحة " بمجموع طُرُقه .

    ومَن قال لمن قال له : جزاك الله خيرا : وإياك .. أوْ دعا له ؛ أبْقَى أجره موفورا .

    وكانت أم المؤمنين عائشة رضي الله عنها تسأل الجارية إذا أرسلتها بهدية أو صدقة : ماذا قالوا ، لتردّ عليهم بِمثل ما دعوا .
    روى عبيد بن أبي الجعد عن عائشة قالت : أُهْدِيت لرسول الله صلى الله عليه وسلم شاة فقال : اقسميها ، قال : وكانت عائشة إذا رَجَعَتِ الخادم قالت : ما قالوا لكِ ؟ تقول ما يقولون : بارك الله فيكم ، فتقول عائشة : وفيهم بارك الله ، نَرُدّ عليهم مثل ما قالوا ، ويبقى أجرنا لنا . رواه النسائي في " الكبرى " بإسناد حسن .

    قال شيخ الإسلام ابن تيمية رحمه الله :
    الدعاء جَزاء ، كما في الحديث " مَن أسدى إليكم معروفا فكافئوه ، فإن لم تجدوا ما تكافئونه به فادعوا له حتى تعلموا أن قد كافأتموه " .
    وكانت عائشة إذا أرْسَلت إلى قوم بِصَدَقة تقول للرسول : اسمع ما يَدعون به لنا حتى ندعو لهم بمثل ما دَعوا لنا ، ويَبقى أجرنا على الله .
    وقال بعض السلف : إذا قال لك السائل : بارك الله فيك فَقُل : وفيك بارك الله . اهـ .

    وأما وُرود بعض الأحاديث ليس فيها ذِكْر قول بعد قول : جزاك الله خيرا ، ونحوه ، فلا يدلّ على منع قول ذلك ، ولا يدلّ على أن قول : وإياك ونحوه بدعة .
    بل غاية ما في الأمر أنه سُكِت عنه ، وقد يكون مَطْوِيًّا في الرواية ، وهذا أمر معروف عند أهل الحديث .

    والله تعالى أعلم .


    المجيب الشيخ/ عبد الرحمن بن عبد الله السحيم
    الداعية في وزارة الشؤون الإسلامية

    التعديل الأخير تم بواسطة مشكاة الفتاوى ; 09-01-14 الساعة 12:10 AM
    حساب مشكاة الفتاوى في تويتر:
    https://twitter.com/al_ftawa

    :::::::::::::::::::::

    هل يجوز للإنسان أن يسأل عمّا بدا له ؟ أم يدخل ذلك في كثرة السؤال المَنهي عنها ؟
    http://www.almeshkat.net/vb/showthread.php?t=98060


معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •