الرئيسية  I  المنتديات  I  الفتاوى  I  المكتبة  I  المقالات  I  الدروس العلمية  I  البحوث العلمية  I  سجل الزوار  I  اتصل بنا

العودة   مُنْتَدَيَاتُ مِشْكَاة الأَقْسَامُ الرَّئِيسَـةُ مِشْكَاةُ الفَتَاوى الشَّرْعِيَّـةِ
التسجيل التعليمـــات التقويم اجعل كافة الأقسام مقروءة

الملاحظات

إضافة رد
 
أدوات الموضوع التقييم: تقييم الموضوع: 2 تصويتات, المعدل 5.00. انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 4محرم1424هـ, 06:53 صباحاً
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
المواعظ
مشكاتي جديد المواعظ غير متواجد حالياً
31
09-02-2003
كيف يغتسل الرجل من الجنابة وكذلك المرأة
السلام عليكم .
كيف يتغتسل الرجل من الجنابة ؟ وهل يكفي ان يقوم الرجل بأن ( يسبح بعد الجماع ) لكي يرفع الجنابة .
وكذلك لو سمحت الغسل بالنسبة للمرأة من الجنابه .
والله يثيبكم .


التوقيع
وفي غابر الأزمان ما يعظ الفتى ## لا خير في من لم تعظه التجارب
رد مع اقتباس
  #2  
قديم 4محرم1424هـ, 10:45 مساء
اسم العضو وصف الحالة التواجد عدد المشاركات تاريخ الانتساب النجوم
عبد الرحمن السحيم
أنا الفقير إلى رب البريات عبد الرحمن السحيم غير متواجد حالياً
16,286
31-03-2002
الصورة الرمزية عبد الرحمن السحيم
وأثابك الله


يتطهّر من الجنابة بالاغتسال أو ما يُسمّى بالاستحمام

والغسل نوعان :
غسل كامل
غسل مجزيء

فالغسل الكامل : أن يبدأ بالوضوء عند الغسل ، فيغسل يديه ويغسل فرجه . ثم يتوضأ وضوءه للصلاة ، ويلزم من ذلك المضمضة والاستنشاق .
وصفة غسل النبي صلى الله عليه وسلم - باختصار - كما روتها عائشة رضي الله عنها قالت : كان رسول الله صلى الله عليه وسلم إذا اغتسل من الجنابة غسل يديه وتوضأ كما يتوضأ للصلاة ، ثم يخلل بيده شعره حتى إذا ظن أنه قد أروى بشرته أفاض عليه الماء ثلاث مرات ، ثم غسل سائر جسده ، وقالت كنت أغتسل أنا ورسول الله صلى الله عليه وسلم من إناء واحد نغرف منه جميعا . متفق عليه .

ومعنى " أفاض عليه الماء " أي صبّ الماء على شعره ، ثم يغسل سائر جسده يبدأ بالشق الأيمن ثم الأيسر ، ثم يغسل قدميه بعد فراغه من غُسله .

وفي حديث ميمونة رضي الله عنها قالت : وضعت للنبي صلى الله عليه وسلم غسلا يغتسل به من الجنابة ، فأكفأ الإناء على يده اليمنى فغسلها مرتين أو ثلاثا ، ثم صب على فرجه فغسل فرجه بشماله ، ثم ضرب بيده الأرض فغسلها ، ثم تمضمض واستنشق ، وغسل وجهه ويديه ، ثم صب على رأسه وجسده ، ثم تنحى ناحية فغسل رجليه ، فناولته المنديل ، فلم يأخذه ، وجعل ينفض الماء عن جسده . رواه البخاري ومسلم .
ففي هذه الصفة أنه أخّر غسل قدميه إلى بعد الجنابة ، والسبب في ذلك – والله أعلم – أنه إذا اغتسل في مكان أرضه من الطين أو الرمل أنه يؤخّر غسل قدميه ، وأما إذا اغتسل في مكان صلب غسل قدميه قبل الغُسل .

قال ابن قدامة : قَالَ بَعْضُ أَصْحَابِنَا : الْكَامِلُ يَأْتِي فِيهِ بِعَشَرَةِ أَشْيَاءَ :
النِّيَّةِ ، وَالتَّسْمِيَةِ ، وَغَسْلِ يَدَيْهِ ثَلاثًا ، وَغَسْلِ مَا بِهِ مِنْ أَذًى ، وَالْوُضُوءِ ، وَيُحْثِي عَلَى رَأْسِهِ ثَلاثًا يَرْوِي بِهَا أُصُولَ الشَّعْرِ ، وَيُفِيضُ الْمَاءَ عَلَى سَائِرِ جَسَدِهِ ، وَيَبْدَأُ بِشِقِّهِ الأَيْمَنِ ، وَيَدْلُكُ بَدَنَهُ بِيَدِهِ ، وَيَنْتَقِلُ مِنْ مَوْضِعِ غُسْلِهِ فَيَغْسِلُ قَدَمَيْهِ .
وَيُسْتَحَبُّ أَنْ يُخَلِّلَ أُصُولَ شَعْرِ رَأْسِهِ وَلِحْيَتِهِ بِمَاءٍ قَبْلَ إفَاضَتِهِ عَلَيْهِ . اهـ .

هذا هو الغسل الكامل .

وأما الغُسْل المجزئ :
فمن اغتسل ولم يبدأ بالوضوء فغسله صحيح ، وهو ما يُسمّى الغسل المجزئ ، ومثله ما لو انغمس الجنب في ماء جارٍ أو في البحر بنيّة الاغتسال أجزأه إذا عمّم جسده بالماء ، أو دخل تحت ما يُسمّى بـ " الدش " أو صب الماء وعممه على جسمه ، وتمضمض واستنشق سواء قبل الغسل أو بعده ، فمن فعل ذلك فقد تطهّر من الجنابة .
ولا شك أن الغسل الكامل أفضل .

وأما المرأة فإنها شقيقة الرجل ، فتُفيض على رأسها الماء حتى يبلغ أصول شعرها ثم تغسل بقية جسدها .
والصحيح أنه لا يجب عليها أن تنقض شعرها سواء في غسل الجنابة أو الغسل من الحيض .
وإن اغتسلت الغسل المُجزئ أجزأها .

والله تعالى أعلى وأعلم .


التوقيع
هل مِن كلمة لِمَـن يَـقدح في العلماء ؟
http://almeshkat.net/index.php?pg=qa&cat=1&ref=1568

هل يجوز الدعاء على من يقدح في علمائنا ويذمهم ؟
وهل يُنكّر عليهم أم تُهجَر مجالسهم ؟

http://almeshkat.com/vb/showthread.php?t=101649
رد مع اقتباس
إضافة رد

« الموضوع السابق | الموضوع التالي »

الذين يشاهدون محتوى الموضوع الآن : 1 ( الأعضاء 0 والزوار 1)
 

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع تقييم هذا الموضوع
تقييم هذا الموضوع:

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع




Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2012, Jelsoft Enterprises Ltd.


الرئيسية  I  المنتديات  I  الفتاوى  I  المكتبة  I  المقالات  I  الدروس العلمية  I  البحوث العلمية  I  سجل الزوار  I  اتصل بنا