صفحة 91 من 94 الأولىالأولى ... 418182838485868788899091929394 الأخيرةالأخيرة
النتائج 1,351 إلى 1,365 من 1407
  1. #1351
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    لا تتعجب من سهولة الوصول إلى المعصية في الأجهزه الذكية !!!
    فلعل السبب أتت به هذه الآية ..
    ï´؟ لِيَعْلَمَ اللّظ°ـهُ مَنْ يَخَافُهُ بِالغَيْبِ ï´¾
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  2. #1352
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    لا تَبتئِس فَهذا المُرُّ*...
    بإذنِ اللهِ سوفَ يَمُرُّرررر.
    اطمئن :قال تعالى* :
    ï´؟ فمَا ظَنگُم بِرَبِّ العَالَمِينَ ï´¾.
    هنا الأمـل ،
    هنا الأمان ،
    هنا الرحمة ..ربنا ما ألطفك
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  3. #1353
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    دَائماً كن لطيفاً مع الجميع !
    فهُنالك لحظات وَداع ليس لها وَقت مُحدد ..
    وَ لَن يُسعفك الوَقت لـِ التَّبرير أو الإعتذار .
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  4. #1354
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    قال شريح القاضي رحمه الله :


    إذا جاءت الفتن فلا تستخبر ولا تخبر ..!
    أي لا تسأل عن أخبارها ، وإذا عرفت خبراً فلا تخبر به أحداً ، ولا تساهم في نشره وتداوله فتُضعف موقف الدين .


    *ما أحوجنا لهذه النصيحة في هذا الزمن*
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  5. #1355
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    نحن نَسعدكثيراحينما نعلم أن اللّه يعلم النّيّات ، يعلم سلامة صدرك، يعلم أن هذا الخطأ لا تقصده ، يعلم أنّ هذا الوضع الحرِج الذي وقعت فيه لا تريده ، يعلم أن هذه الكلمة التي قلتها لم تكن تريد أنْ تقولها ، انت حينما تعلم أن الله يعلم حقيقة كل شيء هذا مما يسعدك وترتاح معه نفسك
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  6. #1356
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    بعيداً عن بلبلة الحياة
    طالما في نهاية اليوم ننام بعافية
    بلا سقم أو جوع أو خَوف !
    فَلك الحمد يا الله ��
    لا تكن عاديًا أرِ الله من نفسك جهادًا في الوصول إليه ونَيل المراتب القريبة
    منه ï´؟ هُم دَرَجاتٌ عِندَ الله ï´¾
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  7. #1357
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    عن وهيب بن ورد - رحمه الله - قال:


    بلغني أنَّ موسىظ° عليه السَّلام قال:
    يا رب أخبرني عن آية -أي علامة- رِضاك
    عن عبدك، فأوحىظ° الله تعالى إليه: إذا
    رأيتني أهيئ له طاعتي، وأصرفه عن
    معصيتي، فذاك آية رضاي عنه.


    ��ابن الجوزي رحمه الله
    �� صفة الصفوة (ظ¥ظ£ظ£/ظ¢)
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  8. #1358
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    يا الله


    آتني من الهمّة ما يسند قلبي إن انطفأ، ويقوّم ظهري إن عزَّ النّصيروآتني من القوة ما إنَّ رواسخ الجبال لتَوَدُّ لو أنّها لها، وازرع بي شغفًا أسير إليك دون عَرَج، لا أريدُ فراغًا فأذبُل، ولا روتينًا فأصدأ، ولا ضياعًا عن الدرب بل انشغالًا بك إليك


    خُذ بيدي وقلبي إني لك وحدك
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  9. #1359
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    "إن فاتَ قلبك أمرٌ كنت تطلبهُ ..وبتّ ليلك في حزنٍ وفي حيرةفلتحمدِ الله لاتجزع لفائتةٍ .. لعلّ ما فاتَ من آمالنا (خيرة)"
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  10. #1360
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    إن ضاق صدرك رُح إلى التّسبيحِواهرب من التّهميش و التجريحِدنياك تهديك المواجع فاتخذْ ذكرًا لتصمُد في مهبّ الرّيحِ ...

    أ.أمل الشيخ
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  11. #1361
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    لم يجعلك الله صديق فُلان أو معلّم فُلان أو أخ فُلان عبثًا! لك في كل مساحة دورٌ مهم لم يكن لِينوب عنه غيرُك ، فأحسِن
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  12. #1362
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  13. #1363
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    عن وهيب بن ورد - رحمه الله - قال:


    بلغني أنَّ موسىظ° عليه السَّلام قال:
    يا رب أخبرني عن آية -أي علامة- رِضاك
    عن عبدك، فأوحىظ° الله تعالى إليه: إذا
    رأيتني أهيئ له طاعتي، وأصرفه عن
    معصيتي، فذاك آية رضاي عنه.


    ��ابن الجوزي رحمه الله
    �� صفة الصفوة (ظ¥ظ£ظ£/ظ¢)
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  14. #1364
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

  15. #1365
    تاريخ التسجيل
    7 - 11 - 2010
    الدولة
    الرياض .
    المشاركات
    4,912
    كانوا هنا يوما !
    بين أنفاس الحياه'
    نتبادل معهم الحب
    ونبضاتنا كانت /
    ملكا لهم !
    حتى غاب ربيع عمرهم'
    وباتت حكاياتهم
    أزهارا عبقها '
    يملأ المكان!
    نسقيها كل يوم جرعة
    من مدامعنا..!
    كن مؤدباً في حزنك حامداً في دمعتك.
    أنيقاً في ألمك فالحزن كما الفرح هدية من رب العباد .
    سيمكث قليلاً ويعود إلى ربه حاملاً معه تفاصيل صبرك.

صفحة 91 من 94 الأولىالأولى ... 418182838485868788899091929394 الأخيرةالأخيرة

معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •