النتائج 1 إلى 4 من 4
  1. #1
    تاريخ التسجيل
    12 - 12 - 2009
    المشاركات
    7

    ارجو مساعدتي وتوجيهي اخوتي الكرام

    السلام عليكم ..
    اخواني انا راح ابدا بالموقف الي صارلي ممكن بعض الناس يشوفونه تافه والبعض يشوفه
    جارح وخصوصا الحساسين مثلي .
    كان عندنا زواج خارج المنطقه الي احنا فيها واهلي كلهم سافرو ماعدا انا وسكنو ببيت خالتي وانا قلت راح اجيكم بعد يومين ان شاء الله
    المهم سافرت لهم لكن سكنت بشقة انا والوالد واتصلت على الوالدة وقلت لها خالتي ماسألت عني ؟؟ قالت الا سألت وقالت ليه مايجي عندي
    المهم قلت للوالدة اوكي انا جاي عندكم قالت طيب ويوم وصلت لبيت خالتي وسلمت عليها وماتكلمنا كثير لانه كان عندها ضيوف وكان وقت عشا
    بعد ماخلص العشا جت وجلست معاي وانا كنت ألعب بنتها الصغيرة اشيلها فوق وانزلها فالبنت هذي طلبت مني اني ارفعها فوق عشان تمسك اللمبه
    فقالت خالتي " هو مو طويل .. قزم " انا زعلت وتضايقت واعتبرتها اهانة وانتقاص لي فرديت عليها وقلت يعني انتي الي طويله قالت ايوه انت مو طويل
    علما ان طولي تقريبا 160 وطولها 150 لكن انا عندني عقدة من هذا الموضوع الي هو موضوع قصر القامة واتحسس جدا لما احد يسخر مني او يعلق
    الموضوع تقريبا صار له اكثر من 3 شهور لكن مازلت متحسس منه جدا جدا لاني ماتوقعت انه يطلع منها كلام زي كذا وخصوصا انه عندها ايجابيات كثيرة بتعاملها معي
    وفي موقف ثاني صارلي منها لما طلبت من الثوب عشان تكويه المهم انا طلعته لها فقالت " ياحليله !! " قلت لها ايش الي ياحليله ؟؟ قالت انا متعودة اكوي احجام كبيرة
    قلت لها ليه زوجك طويل يعني ؟؟ قالت ايه طول وعرض .. طبعا انا مو شايف زوجها بهذاك الطول يعني بس حسيت بنقص من كلامها هذا
    وماعرف ليه اعتقدت انه اهانة منها لي او استهزاء او انتقاص مع اني مثل ماقلت لكم ايجابياتها معاي كثير لكن هالموضوع مازال يدور براسي
    وخصوصا اني متعقد مسبقا وماحد يعرف غير الي بالبيت يعني هي ضربت على الوتر الحساس .
    اخواني هل قصدها تنتقصني وتسخر ؟؟
    وماذا افسر تعاملاتها الايجابية معي ؟؟
    ارجوكم كيف اتعامل مع مثل هذي المواقف التي اتحسس منها كثيرا وتسبب لي الاحراج والنقص ..

  2. #2
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    وعليكم السلام ورحمة الله وبركاته ..
    واسأل الله العظيم ان يُسعد قلبك ، ويرزقك الفرح في نفسك وحياتك ..

    أخي الكريم ..
    نستطيع أن نتعامل مع مشاكلنا بروح طيبة هادئة .. حين نتعرف على ذواتنا بطريقة صحيحة .
    مشاعرنا .. لا تولد هكذا في لحظة الموقف .
    إنما هي نتيجة مباشرة للفكرة التي ( تسيطر علينا ) ..

    هناك فكرة مسيطرة على تفكيرك ..
    وهي أن قصر القامة ( عيب ) ..
    أو أن اي أحد يتلكم في الطول والقصر فهذا يعني أنه يسخر منك .

    هذه الفكرة ..
    حين تفكّر بها .. تنعكس على مشاعرك بالتوتّر والتحسس والقلق .
    لكن حين لا تفكّر بهذه الفكرة فبالطبع لن تشعر بالتوتّر أو التحسس .

    دعنا هنا ..
    نفصّل هذه الفكرة .. هل هي فكرة صحيحة أو انها فكرة مبالغ فيها !
    حين تقول لك ( خالتك ) أو أي أحد : انت مو طويل ، أو اي كلمة نحوها ..

    السؤال هنا :
    ماهي التفسيرات الايجابيّة لكلام خالتك ؟!
    أتمنى عليك فقط ان تعدّد التفسيرات الإيجابيّة لكلام خالتك ..
    وانظر حين تفكر بطريقة إيجابية هل ستشعر بالتحسس والتوتّر ؟!

    في المقابل :
    فسّر كلام خالتك بطريقة ( سلبيّة ) ..
    وانظر هل ستشعر بالتوتّر والتحسس .؟!

    إذن ..
    الحل منك ( وإليك ) ..
    الحل ليس في أن يتغيّر الآخرون من حولك ..
    الحل هو أن تتغيّر أنت في تفكيرك وتفسيرك للمواقف .

    التاريخ يذكر لنا عظماء لم يكونوا طوال في قامتهم .. ومع ذلك اصبحوا عظماء بما يحملون من قيم ومبادئ وطموحات عالية جدا ..
    ( ابن مسعود ) رضي الله عنه كان رجلاً قصيرا .. حتى أنه إذا كان واقفاً بين قوم جلوس ظنوا أنه جالس من شدّة قصره ..
    ومع ذلك النبي صلى الله عليه وسلم يقول إن رجل ابن مسعود أثقل من جبل أحد في الجنة .

    الطول والقصر ..
    والبياض والسواد ..
    والجمال وغيره ..
    هذه الأمور لا يد لنا فيها ..
    هي اختيار الله لنا ..
    هو يخلق ما يشاء سبحانه .. يخلق هذاأبيض وهذا أسود ، وهذا نحيف وهذا بدين ، وهذا طويل وهذا قصير .. هذه الأمور ( لا يد لنا ) فيها .. فلماذا نقلق من أمر ليس لنا فيه يد ؟!

    مع أنك تذكر أن طولك ( 160 ) مما يعني أن طولك مقبول ، وليس هو الطول المتناهي في القِصر ..
    فلماذا لا تحسّننظرتك إلى نفسك ..
    تصالح مع نفسك ..
    حين تكرّس في نفسك الشعور والتفكير في الطول والقصر .. فأنت تكرّس في نفسك التحسس والتوتّر ..
    لذلك قاوم هذه الفكرة بطريقة ..
    جدول ( المضار والفوائد ) ..
    اعمل جدول من خانتين :
    الخانة الأولى اكتب فيها : مضار التفكير بهذه الفكرة .
    وفي الخانةالثانية أكتب فوائد عدم التفكير أو الاستجابة لفكرة الطول والقصر .

    حين تكون في موقف ما عند خالتك أو عند اي أحد من الناس .. وتكلّم في طولك أو قصرك ..
    خذ الأمر بروح المرح ، واقلب الجو إلى جو مرح جداً ..
    ولا تجعل أي تفسير خاطئ يسيطر عليك لحظتها ..
    لأنه كما اتفقنا أن ( الفكرة ) تؤثّر على مشاعرنا ..
    فحيننفكر بطريقة سلبية تصبح مشاعرنا متوترة
    وحيننفكر بطريقة ايجابية تكون مشاعرنا أفضل .

    خالتك يا صديقي .. تحبك وتودّك ، وتأنس بالحديث معك ..
    والدليل أنها في غالب تعاملها معك .. تتعامل معك بطريقة ايجابية وجميلة ..
    حتى حين تتكلم عن طولك وقصرك .. صدقيني هي ربما تفكر بطريقة أخرى تختلف عن تفكيرك أنت وتفسيرك للموقف ..
    ربما هي تريد الممازحة .. الدعابة .. الملاطفة ..
    خذ الأمر بمرح ..

    وتصالح مع نفسك ..

    والله يرعاك ؛ ؛ ؛




  3. #3
    تاريخ التسجيل
    12 - 12 - 2009
    المشاركات
    7
    الله يسعدك مثل ماتسعد الناس بكلامك الطيب .. وانا فعلا مريض نفسيا ومتعقد جدا من حكاية قصر القامة هاذي وأي احد يتكلم علي في هذا الموضوع اشعر انه ينتقصني ويسخر .. وبخصوص ان خالتي تودني انا اشك بهاذا لان الحكمه تقول " المهم في حياتك هو من يشعر بغيابك لا بوجودك " وانا مع اني مضاف عندها بالواتس اب الا انها ماتحادثني مع اننا قريبن جدا بالسن فهي تكبرني بسنه واحده فقط وانا ايضا اعترف اني لا احادثها ولكن عندي حكمه من هذا التصرف فأنا احب ان ارى معزتي عند الناس وخصوصا المقربين مني ومن لهم معزة خاصه في قلبي ...


    اخي مهذب انا عندي مواضيع كثيرة احب اطرحها لكن لا ادري هل سأسبب لك ضيق في هذا


    فعلا انا محتاج لشخص يسمعني ويرشدني الله اعلم بالظغوطات النفسية الي اعاني منها

  4. #4
    تاريخ التسجيل
    23 - 5 - 2002
    المشاركات
    5,477

    سعيد بلطفك .. أيهاالطيب .

    لا تقل ( مريض نفسي ) .. لكن قل ( عندي مشكلة وسأتعلّم كيف أتجاوزها ) ..

    أخي الطيب ..
    في تصرفاتنا مع ( الآخرين ) ربما نحننتصرف معهم بنفس طريقتهم التي لا نرغبها نحن منهم ..
    ونلتمس لأنفسناالعذر ..
    ولا نلتمس لهم العذر ..
    ليش كذا ؟!
    لماذا لا تكون عند خالتك نفس فكرتك أنها تريد ان تعرف معزّتها عندك ؟!

    دائما تذكّر ..
    الفكرة .. الفكرة .. هي التي تؤثّر على مشاعرنا وسلوكنا ..
    ليس كل ما يُنسب إلى الحِكَمْ هو ( حكمة ) !

    من المهم جداً ..
    أن نجعل من أولويات التحسين في حياتنا ..
    أن نمنح أنفسنا ( مرونة ) أن نغيّر أفكارنا .. أونناقش هذه الأفكار التي نفكر بها وربما نعتقدها ..
    حينما .. نقتنع أن التغيير يبدأ من ذواتنا ..
    ستتحسّن الأمور .. وستكون أفضل .

    لا بأس أخي ..
    المنتدى مفتوح ..
    اكتب ما تحب أن تسأل عنه مالم يكن في طلب فتوى في حكم شرعيّ ..
    وكما أكرمتني بحسن ظنك ..
    أكرمني بلطف انتظارك .

    والله يرعاك ؛؛؛




معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •